ايوان ليبيا

الأحد , 18 نوفمبر 2018
بالفيديو - السويد تصعق تركيا وترسلها إلى المستوى 3 في دوري أوروبابوشكاش.. المترهل السمين الذي خرج من تحت الأنقاض ليغزو أوروباإبراهيموفيتش يحكي: فوجئت بتخلي ميلان عنيإنريكي: انتقدوا الفريق بأكمله.. لا تستهدفوا دي خياالجيش اليمني الوطني يسيطر على قرى ومواقع جديدة في تعزمقتل أكثر من 40 شخصا في هجوم على مأوى للاجئين بجمهورية إفريقيا الوسطىنتنياهو: يتعين تجنب إجراء انتخابات مبكرةوزارة الدفاع الأرجنتينية: الغواصة المكتشفة تعرضت لانفجار داخليخاشقجي..... يقود ربيع ناعم في السعودية ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيالسفارة الأمركية في ليبيا تستأنف عملها من تونسحركة سودانية تصفي قيادتها في الجنوب الليبيعودة السفير السابق بيتر بوديصرف معونات مالية للنازحين في الخارجالبعثة الأممية ترحب بمحاسبة رافضي وقف إطلاق النار في ليبياجديد اتفاقية العلوم والتكنولوجيا بين أميركا وليبياقاتل جون لينون بعد 38 عاما من جريمته: كنت أبحث عن الشهرة.. وأشعر الآن بالعار والندمالداخلية العراقية: اعتقال 6 عناصر من تنظيم داعش في الموصلوفاة مهاجرين في انقلاب قاربهم قبالة سواحل جزيرة سردينيا الإيطاليةامرأة تفجر نفسها قرب مركز للشرطة في جروزنيتقرير - أرسنال يسعى لضم موهبة الدفاع البولندية ويواجه منافسة قوية من كبار أوروبا

حقيقة تقاضي مدير مكتب الخطوط الجوية الليبية رشاوي من الركاب

- كتب   -  
حقيقة  تقاضي مدير مكتب الخطوط الجوية الليبية رشاوي من الركاب
حقيقة تقاضي مدير مكتب الخطوط الجوية الليبية رشاوي من الركاب

ايوان ليبيا - وكالات

نفت شركة الخطوط الجوية الليبية ما أثير حول تقاضي مدير مكتبها في إسطنبول مبالغ مالية من المسافرين الليبيين مقابل كروت الصعود، مؤكدة أنه «شخص ذو كفاءة ولا شك في نزاهته، بشهادة الركاب وزبائن الشركة، والسفارة الليبية والقنصلية العامة في تركيا».

وقالت شركة الخطوط الجوية، في بيان صادر عنها اليوم، إن الواقعة التي أثيرت حولها تلك الاتهامات تمثلت في «محاولة راكب ليس لديه حجز صعود الطائرة بالقوة، كما أنه تلفظ بألفاظ نابية وخارجة عن الذوق العام، واتهم الحكومة بكلام لا يليق بمقامها، وهدد موظفي الكاونتر ووصفهم بأنهم يأخذون الرشوة».

وأوضحت، أن «الشركة تأخذ مئة ليرة تركية في حالة أن أي شخص لديه حجز ولم يلتزم بحجزه، ولم يقم بإبلاغ الشركة بذلك، وهذا إجراء قانوني معمول به في محطات الشركة الخارجية كافة».

وتابعت أن من حق أي شخص التقدم بشكوى لإدارة الشركة في طرابلس، ويوضح ما حصل معه، مشيرًا إلى أن «الشركة لا تقصر مع زبائنها، وتحترم  الآراء كافة، لأنها شركة كل الليبيين».

التعليقات