ايوان ليبيا

الأحد , 18 نوفمبر 2018
ميانمار تداهم مخيما للنازحين الروهينجا وتصيب 4 أشخاص بالرصاصالعالم ينتفض على شائعات "السوشيال ميديا" و"الحروب الإعلامية" في ورشة عمل دولية بموسكو | صورخيبة أمل في زيمبابوي بعد عام على سقوط موجابيخمسة قتلى بانفجار سيارة مفخخة شمال بغدادتفعيل مصلحة الجوازات بتاورغاءكلمة معيتيق في احتفالية ريادة الأعمال ليبيا 2018رفع سقف السحب الشخصي إلى 4 آلاف دولاراعتصام العاملين بالطيران المدنيتأهيل أفراد الشرطة في مجال حقوق الإنسانالمطالبة بإسقاط «بلدي سبها»إطلاق سراح علي أحمد العريبيمدرب السويد يطمئن مانشستر يونايتد على ليندلوف بعد إصابتهتقرير - يوفنتوس ينافس بقوة على ضم رامسيتقرير - مانشستر يونايتد يرغب في ضم نجم وسط روما الشابتقرير - لويس دانك هدف جديد لدعم دفاع مانشستر يونايتدالإفراج عن رئيس المجلس العسكري صبراتة سابقا بعد ثلاثة أيام من اعتقالهالعثورعلى غواصة أرجنتينية بعد عام من اختفائها وعلى متنها 44 جثةاغتيال مسئول أمني يمني في عدنميركل وماكرون يشكلان جبهة ضد ترامب في برلينمدبولي ينقل رسالة من الرئيس السيسي إلى رئيس الوزراء الإثيوبي على هامش القمة الإفريقية بأديس أبابا

عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية

- كتب   -  
عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية
عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية

ايوان ليبيا - وكالات :

أعرب مسؤول المجلس العسكري الزنتان مختار الأخضر عن تمنيات كل المجالس العسكرية بأن يكون هناك مؤسسة عسكرية موحدة في ليبيا، مشيراً إلى أن الليبيين منقسمين حالياً سياسياً الى برلمان ومجلس دولة ومجلس رئاسي لذلك يجب توحيد كل مؤسسات الدولة وليست العسكرية فقط.

الأخضر تسائل خلال مداخلة هاتفية في  برنامج تلفزي عن من هم ممثلي مسودة توحيد القوة العسكرية التي نتجت عن اللقاءات التي حدثت في مصر سابقاً وحالياً، لافتاً إلى الدور المهم الذي وصفه بالمهم وتلعبه المجالس العسكرية والكتائب الموجودة الآن من “الثوار” وغيرها التي تمتلك السلاح والموجودة على أرض الواقع.

وتابع قائلاً : ” هناك اطراف رئيسية مهمشة لم يجلس معها أو يناقشها أحد بينما تذهب الى هذه المؤتمرات وتعرض في اقتراحات وقياداتها لا تمتلك شيء على الأرض لن يحدث هناك أي نوع من التوحيد سواء العسكري أو الاقتصادي أو الاجتماعي طالما نحن مختلفين”.

وقال : ” لا يمكن للقائد العام المقترح فى مسودة القاهرة أن يتولى حقيبة وزارة الدفاع باعتبارها منصبا سياسياً إلا بعد أن يقدم استقالته وفقا للتشريعات والقوانين المنظمة للمؤسسة العسكرية ” .

وأضاف : “نحن لسنا خائفين من أي حل يوحد المؤسسة العسكرية في ليبيا ولكن على أرض الواقع الترتيبات في المدة الفائتة كان هناك ما حدث في طرابلس اللواء السابع والقوات الموجودة الآن في مصراتة اذا كان هناك ترتيبات أمنية إلى الآن على وجه الارض لا تستطيعوا إخراج هذه التشكيلات المسلحة من الشروط المطلوبة بالترتيبات الامنية لتكون خارج طرابلس”.

وأكد مسؤول المجلس العسكري الزنتان مختار الأخضر فى ختام حديثه على ضرورة توحيد المؤسسات السياسية و إجراء الانتخابات الرئاسية وكتابة الدستور الذي يحدد الصلاحيات أولاً وبعدها توحيد المؤسسة العسكرية  لتوزيع ومنح الصلاحيات لهذه الأجسام وذلك على حد تعبيره

التعليقات