ايوان ليبيا

الأحد , 21 أبريل 2019
ماكرون يندد باعتداءات سريلانكا ويصفها بـ "الشنيعة"منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي على مركز مباحث الزلفي بالسعوديةبومبيو: مقتل العديد من الأمريكيين في اعتداءات سريلانكارئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجمات الإرهابية الجبانة في سريلانكامكتبين لتسليم الجوازات الجاهزة في طرابلستوحيد قواعد بيانات النازحينقوات «الوفاق» تعزز مواقعها على أبواب طرابلسمشائخ الجنوب يطالبون برفع الحظر عن تسليح الجيشلجنة “دفاع النواب” تتهم بريطانيا بنشر الفوضى داخل ليبيااجتماع وزراء حكومة الوفاقمقدونيا الشمالية تجري انتخابات رئاسية وسط انقسامات عميقة بعد تغيير اسمهاصدمة فى "جزيرة الشاى".. دموع السريلانكيين تكشف مظاهر إرهاب "الأحد الدامى" | صورأبو الغيط: الدعم العربي للقضية الفلسطينية ثابت وراسخ ولا يتزعزعسفارة السعودية: 33 مشروعا فندقيا في 13 منطقة سعودية بـ1.1 مليار ريالحراك كتاب وادباء ومثقفي ليبيا يؤيد ويساند تقدم الجيش الوطني نحو المنطقة الغربيةالفاتيكان يدعو إلى وقف المعارك في ليبيامعاشات أبريل ومايو بالمصارف غدًا بالمنطقة الغربيةإعادة فتح المجال الجوي في مطار معيتيقةانقطاع الكهرباء عن مناطق متفرقة من طرابلسأصحاب السنام.. سخرية إيطاليا من يوفنتوس التي حولها جمهوره إلى فخر

عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية

- كتب   -  
عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية
عسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكرية

ايوان ليبيا - وكالات :

أعرب مسؤول المجلس العسكري الزنتان مختار الأخضر عن تمنيات كل المجالس العسكرية بأن يكون هناك مؤسسة عسكرية موحدة في ليبيا، مشيراً إلى أن الليبيين منقسمين حالياً سياسياً الى برلمان ومجلس دولة ومجلس رئاسي لذلك يجب توحيد كل مؤسسات الدولة وليست العسكرية فقط.

الأخضر تسائل خلال مداخلة هاتفية في  برنامج تلفزي عن من هم ممثلي مسودة توحيد القوة العسكرية التي نتجت عن اللقاءات التي حدثت في مصر سابقاً وحالياً، لافتاً إلى الدور المهم الذي وصفه بالمهم وتلعبه المجالس العسكرية والكتائب الموجودة الآن من “الثوار” وغيرها التي تمتلك السلاح والموجودة على أرض الواقع.

وتابع قائلاً : ” هناك اطراف رئيسية مهمشة لم يجلس معها أو يناقشها أحد بينما تذهب الى هذه المؤتمرات وتعرض في اقتراحات وقياداتها لا تمتلك شيء على الأرض لن يحدث هناك أي نوع من التوحيد سواء العسكري أو الاقتصادي أو الاجتماعي طالما نحن مختلفين”.

وقال : ” لا يمكن للقائد العام المقترح فى مسودة القاهرة أن يتولى حقيبة وزارة الدفاع باعتبارها منصبا سياسياً إلا بعد أن يقدم استقالته وفقا للتشريعات والقوانين المنظمة للمؤسسة العسكرية ” .

وأضاف : “نحن لسنا خائفين من أي حل يوحد المؤسسة العسكرية في ليبيا ولكن على أرض الواقع الترتيبات في المدة الفائتة كان هناك ما حدث في طرابلس اللواء السابع والقوات الموجودة الآن في مصراتة اذا كان هناك ترتيبات أمنية إلى الآن على وجه الارض لا تستطيعوا إخراج هذه التشكيلات المسلحة من الشروط المطلوبة بالترتيبات الامنية لتكون خارج طرابلس”.

وأكد مسؤول المجلس العسكري الزنتان مختار الأخضر فى ختام حديثه على ضرورة توحيد المؤسسات السياسية و إجراء الانتخابات الرئاسية وكتابة الدستور الذي يحدد الصلاحيات أولاً وبعدها توحيد المؤسسة العسكرية  لتوزيع ومنح الصلاحيات لهذه الأجسام وذلك على حد تعبيره

التعليقات