ايوان ليبيا

الأثنين , 22 أبريل 2019
إصابات بليغة تؤدي بهيثم التاجوري الى العلاج في تونسصحيفة صن: داني ألفيش يتجاوز حسام حسن أيقونة الكرة المصرية في عدد الألقابمبابي: سأتابع مباريات ريال مدريد كالعاشق لأجل زيدان.. ولكنإيمري يتحدث عن مستوى موستافي ويُصرح: طريقان أمامنا للوصول للأبطالمواعيد مباريات اليوم الإثنين 22-4-2019 والقنوات الناقلة.. تشيلسي يختتم الجولة في إنجلتراارتفاع عدد قتلى تفجيرات سريلانكا إلى 215رئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي على مركز مباحث محافظة الزلفي في السعوديةخامنئي يعين حسين سلامي قائدا للحرس الثوري الإيرانيمقتل سائحة بريطانية وخطف ثلاثة آخرين في شمال نيجيرياماكرون يندد باعتداءات سريلانكا ويصفها بـ "الشنيعة"منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي على مركز مباحث الزلفي بالسعوديةبومبيو: مقتل العديد من الأمريكيين في اعتداءات سريلانكارئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجمات الإرهابية الجبانة في سريلانكامكتبين لتسليم الجوازات الجاهزة في طرابلستوحيد قواعد بيانات النازحينقوات «الوفاق» تعزز مواقعها على أبواب طرابلسمشائخ الجنوب يطالبون برفع الحظر عن تسليح الجيشلجنة “دفاع النواب” تتهم بريطانيا بنشر الفوضى داخل ليبيااجتماع وزراء حكومة الوفاقمقدونيا الشمالية تجري انتخابات رئاسية وسط انقسامات عميقة بعد تغيير اسمها

تطوير لقاح ضد التدخين

- كتب   -  
تطوير لقاح ضد التدخين
تطوير لقاح ضد التدخين

بعد تطوير لقاح، يمكن للأشخاص عدم الدخول في محاولات فاشلة وطويلة ومؤلمة للإقلاع عن التدخين، والتي تعتبر عادة سيئة يجب التخلص منها.

قام علماء الأحياء الدقيقة والكيميائيون من معهد سكريبس بابتكار لقاح خاص ضد التدخين. وذلك بعد دراسات أجريت على الفئران التجارب، ووجد العلماء أن إدخال تركيبة خاصة تتحكم في تركيبة بعض البروتينات، يسهم في إخراج مادة النيكوتين تماما من الجسم، مما يساعد الأشخاص على عدم خوض تجربة يمكن أن يكون لها آثار جانبية سلبية، وفقا لمجلة “Science Advances”.

وكان الأنزيم ” NicA2″ الذي اكتشفه العلماء وقاموا بالتعديل عليه، قادرا على تحليل مادة النيكوتين بالكامل من الجسم، وإزالته قبل الإصابة بأعراض انسحابية (هي مجموعة من الأعراض التي تصيب الإنسان عند إقلاعه عن مواد كحولية، أو المخدرات).

وللتأثيرات الأكثر فعالية على الجسم، ابتكر الباحثون إنزيما معدلا أطلقوا عليه اسم “NicA2-J1″، وخلافا عن الأنزيم الأول، فهو قادر تمام على القضاء على حالة الإدمان التي يسببها التدخين.

وعند الانتهاء من الدراسات المختبرية على الفئران، وجد العلماء أن الفئران التي تم إعطاؤها الماء بالإضافة إلى مادة النيكوتين، شفيت تماما من الإدمان على المادة.

التعليقات