ايوان ليبيا

الأحد , 21 أبريل 2019
ماكرون يندد باعتداءات سريلانكا ويصفها بـ "الشنيعة"منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي على مركز مباحث الزلفي بالسعوديةبومبيو: مقتل العديد من الأمريكيين في اعتداءات سريلانكارئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجمات الإرهابية الجبانة في سريلانكامكتبين لتسليم الجوازات الجاهزة في طرابلستوحيد قواعد بيانات النازحينقوات «الوفاق» تعزز مواقعها على أبواب طرابلسمشائخ الجنوب يطالبون برفع الحظر عن تسليح الجيشلجنة “دفاع النواب” تتهم بريطانيا بنشر الفوضى داخل ليبيااجتماع وزراء حكومة الوفاقمقدونيا الشمالية تجري انتخابات رئاسية وسط انقسامات عميقة بعد تغيير اسمهاصدمة فى "جزيرة الشاى".. دموع السريلانكيين تكشف مظاهر إرهاب "الأحد الدامى" | صورأبو الغيط: الدعم العربي للقضية الفلسطينية ثابت وراسخ ولا يتزعزعسفارة السعودية: 33 مشروعا فندقيا في 13 منطقة سعودية بـ1.1 مليار ريالحراك كتاب وادباء ومثقفي ليبيا يؤيد ويساند تقدم الجيش الوطني نحو المنطقة الغربيةالفاتيكان يدعو إلى وقف المعارك في ليبيامعاشات أبريل ومايو بالمصارف غدًا بالمنطقة الغربيةإعادة فتح المجال الجوي في مطار معيتيقةانقطاع الكهرباء عن مناطق متفرقة من طرابلسأصحاب السنام.. سخرية إيطاليا من يوفنتوس التي حولها جمهوره إلى فخر

مخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
مخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامين
مخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامين

 

مخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامين

سمعنا تصريحات كثيرة بشأن ما توصلت إليه الاطراف المجتمعة خلال اليومين الماضيين بالقاهرة حول توحيد المؤسسة العسكرية، وردودا تكذّب التصريحات، وتوضيحات تخفض سقف التوقعات.. المغزى واحد ولا يحتاج إلى كل التنميق والتفصيل.. هو أن التفاؤل بحساب.. والتشاؤم بمقدار.. والخبر على طريقة "القطرة قطرة" قد يخلي الطرف من المسئولية،، لكنه بالقطع يغادر الجدية المفترضة في مثل هذا النوع من اللقاءات التي كانت إلى حدّ وقت غير بعيد تتمتع ببعض المصداقية لما ينتظره الليبيون من "الترفّع" عن ألاعيب السياسة عندما يتعلق الأمر بالمسائل الامنية والعسكرية..

ما تضيفه إليك التفاعلات الأخيرة هي أن الأيام القليلة السابقة للقاء باليرمو يُراد لها أن تكون حبلى بالفراغ والانتظار بلا حلول ولا تفاهمات.. فهي مجرد تسخينات ليس إلا.. لا أحد يريد التورط في اتفاق سيء ويعوّل على "ضربات الحظ" و"هفوات الآخر".. سنشهد مدّا وجزرًا دون فاعلية تُذكر.. في انتظار انعقاد العكاظية وافتتاح المزاد..

إذا جاز لنا أن نسجل ارتياحنا لشيء من كلّ ما شهدناه، فهو بلا شكّ النفير الى الجنوب.. بصرف النظر عن شكله ومنطلقاته وغاياته ونوايا أصحابه في الشرق والغرب..

التعليقات