ايوان ليبيا

الأربعاء , 16 يناير 2019
باشاآغا يتهم مليشيات غير منضبطة بإفساد تسلم مطار طرابلسالمسماري: سندخل طرابلس بدعم أهلهارفع أسعار تذاكر الخطوط الليبيةقتيل و 19 جريحًا في اشتباكات طرابلستعليق الدراسة و حظر التجول بترهونةالبعثة الأممية تدين اشتباكات طرابلسقبل السوبر الإيطالي بجدة.. كيلليني: الانتقال من درجة حرارة صفر إلى 30 ليس سهلارسميا - عاد من جديد.. فولام يضم ريان بابلماني: متأكد من تتويج ليفربول بالدوري هذا الموسمريال مدريد يواجه ليجانيس دون مودريتش وراموس.. وظهور 5 لاعبين من الفريق الرديفمصر تدين الهجوم الإرهابي ضد مجمع يضم فندقا ومكاتب في نيروبيإيران ستبقي على قواتها العسكرية في سوريا رغم تهديدات إسرائيلمقتل 10 في تفجير بمدينة منبج شمالي سوريامقتل 4 جنود أمريكيين في تفجير بمدينة منبج بشمال سورياتسليم ميناء الزويتينة لحرس المنشآتحالة استعداد قصوى للإسعاف في طرابلسحماية طرابلس» تعلن «صد» هجوم مسلح»اشتباكات متقطعة جنوب العاصمة طرابلسالرئيس الكيني يعلن القضاء على كل منفذي هجوم نيروبي ويؤكد مقتل 14 شخصاالادعاء التركي يسعى لتسلم لاعب في دوري كرة السلة الأمريكي بدعوى صلته بكولن

الرئاسي: المؤسسة العسكرية يجب أن تكون بيد سلطة مدنية

- كتب   -  
الرئاسي:  المؤسسة العسكرية يجب أن تكون بيد سلطة مدنية
الرئاسي: المؤسسة العسكرية يجب أن تكون بيد سلطة مدنية

ايوان ليبيا - وكالات :

أعلن المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني، التمسك بـ«مبدأ الفصل بين السلطات، وأن تكون المؤسسة العسكرية تحت سلطة مدنية تنفيذية»، وذلك في إطار نفيه التوصل لأي اتفاق نهائي في القاهرة بشأن توحيد المؤسسة العسكرية.

وقال المجلس في بيان نشره عبر صفحته على «فيسبوك» مساء الجمعة، «ينفي المجلس الرئاسي ما يتم تداوله من قبل بعض وسائل الإعلام وتصريحات الشخصيات التي لا تتبع حكومة الوفاق، من أنه تم التوصل إلى اتفاق نهائي في المحاثات الجارية بخصوص توحيد المؤسسة العسكرية».

ولفت إلى أنّ أية تصريحات بشأن مناقشات توحيد الجيش في العاصمة المصرية قد «تؤثر سلبًا على النتائج المرجوة من اجتماعات مهمة مستمرة منذ أكثر من عام».

وأكد البيان أن «المؤسسة العسكرية الليبية التابعة لحكومة الوفاق الوطني كانت ولا زالت داعمة لهذا المسار؛ لما له من أهيمة في إنهاء الانقسام الحالي».

وحذر المجلس مما تحمله مثل هذه التصريحات التي وصفها بـ«غير المسؤولة» من تداعيات قد «تؤثر سلبًا على النتائج المرجوة من اجتماعات مهمة مستمرة منذ أكثر من عام، والتي لن تساهم إلا في إطالة عمر الأزمة».

وقال إن «حكومة الوفاق أعلنت مرارًا أنها لن تحيد عن مبادئها في هذا الشأن، في أن يكون أي اتفاق يبرم ملتزم بالثوابت المذكورة في الاتفاق السياسي، وعلى رأسها مبدأ الفصل بين السلطات، وأن تكون المؤسسة العسكرية تحت سلطة مدنية تنفيذية»، وهي الأسس التي قال إنها «مبادئ الديمقراطية وأساس بناء دولة المؤسسات والقانون».

 

التعليقات