ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 ديسمبر 2018
أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 12 ديسمبر 2018فوائد الحجامة أسفل الظهرسلامة: التعذيب أصبح جزءًا من الحياة اليومية في ليبياأسباب تحويل 110 ملايين إلى السفارة الليبية بالعراقتعليم الوفاق تناقش ملف إيفاد الطلبةهداريز ليبية .... بقلم / محمد الامينرفع مستوى التأهب الأمني في فرنسا بعد هجوم ستراسبورغماذا قال سيالة عن لقاء حفتر والسراج في بروكسلصرف مرتبات شهر أكتوبرمصرف سرت يسمح لعملائه بسحب 2000 دينار2.5 مليون يورو اضافية من المانيا لمشروع دعم الاستقرار بليبياإعادة فتح مكتب البعثة الاممية في بنغازيارتفاع حصيلة هجوم ستراسبورغ إلى 4 قتلى و11 جريحاكندا تطلق سراح المديرة المالية لـ"هواوي" بكفالةممثل يثير الجدل في مهرجان تونسي بعد ظهوره عاريا على المسرحترامب: أدعم ولي العهد السعودي لأنه "متمكن من السلطة" في بلادهبالفيديو – مورا ينقذ توتنام أمام برشلونة.. وإنتر إلى الدوري الأوروبيبالفيديو – رائعة صلاح تُسقط نابولي.. ليفربول يتأهل في دوري الأبطالدورتموند يأكد تأهله بالفوز على موناكو.. وتعادل بين أتليتكو وبروجبالفيديو - هدف رائع وصناعة فرص في ملخص لمسات صلاح أمام نابولي

بلحاج: هكذا حاولنا قتل القذافي

- كتب   -  
بلحاج: هكذا حاولنا قتل القذافي
بلحاج: هكذا حاولنا قتل القذافي

ايوان ليبيا - وكالات

كشف أمير الجماعة الليبية المقاتلة ورئيس حزب الوطن عبدالحكيم بلحاج على أن المئات قد انضموا لهم في الجماعة المقاتلة أيام النظام السابق دون علمهم بوجود شق عسكري لها ، مبيناً بأن هؤلاء إنضموا لهم لأن الجماعة المقاتلة لها حس وطني إسلامي لها قيادة ولها مشروع هو التخلص من العقيد الراحل معمر القذافي حسب قوله.

بلحاج أضاف في تصريح لقناة التلفزيون العربي القطرية أمس الخميس بأن الجماعة الليبية المقاتلة في شقها العسكري ركزت على تتبع القذافي ، معتبراً أن الشعب الليبي كان مستعد في حينها لأي عمل للتخلص مما وصفه بـ” نظام القذافي” حسب زعمه .

وتابع أمير الجماعة المقاتلة قائلاً :” الكل كان يعاني من العشرية السوداء التي كانت تؤرق كاهل المواطن من حصار اقتصادي والسفر غير موجود والعلاج غير موجود كل هذا كان يلقى تبعاته على النظام “.

وقال بلحاج بأن الوضع الذي كانت تمر به البلاد كان من السهل عليهم حينها دعوة الناس وتحريضهم إلى تبني خيار المعارضة ، مبيناً بأنهم عملوا على تتبع القذافي لتنفيذ عملية إغتياله .

وأكد على أن جماعته المقاتلة تتبعت القذافي في عدة أماكن منها مسقط رأسه في مدينة سرت وأنهم حاولوا إغتياله مرتين في المنطقة الجنوبية في مدينتي سبها وبراك الشاطئ وكلتا العمليتين فشلت ولم تنجح أحدها استخدمت فيها قنبلة يدوية لم تنفجر ، مبيناً أن الجماعة المقاتلة كانت مسؤولة عن العمليتين .

التعليقات