ايوان ليبيا

الأحد , 17 فبراير 2019
الصين ترفض دعوة ألمانيا للانضمام لمعاهدة القوى النووية متوسطة المدىبالفيديو - بيونتك يواصل الإبداع ويقود ميلان لفوز هام على أتالانتا العنيدبالفيديو - ميسي يقود برشلونة لفوز عصيب على "بلد ماسيب"قبل موقعة ليفربول وبايرن.. لم يخرج فريق ألماني سالما من أنفيلد منذ 1981بيكيه: سنعاني إن لعبنا بهذا المستوى أمام ليونمن وارسو إلى ميونيخ: أمة تُسَاقُ إلى حتفها ... بقلم / محمد الامينسيالة : حكومة الوفاق تتابع حادث خطف التونسيين وتعمل على تأمين سلامتهمجو بايدن: سأتخذ قرارا قريبا بشأن الترشح لانتخابات الرئاسة الأمريكيةقبل اللقاء المرتقب بينهما...المستشار النمساوي يشيد بنجاح سياسة ترامب الخارجيةماكرون وبوتين يناقشان الوضع في سوريا في اتصال هاتفيميركل تلتقي إيفانكا ترامب على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن6 زوارق دورية من فرنسا الى خفر السواحل الليبيعشية 17 فبراير.. الطريق قد تكون باتت اكثر وضوحا نحو وضع كارثي..الإعلام الصيني: مباحثات التجارة مع الولايات المتحدة تحقق تقدما مهمالافروف‭:‬ ‬روسيا مستعدة للتفاوض لتمديد معاهدة القوى النووية المتوسطةزعيم كوريا الشمالية يزور فيتنام قبل قمة مع ترامببنس يرفض دعوة ميركل للعمل مع روسيا.. ويدعو للاعتراف بجوايدو رئيسا لفنزويلاتفاصيل الاجتماع العسكري في سبهاوصول سفينتي بضائع وسيارات الى ميناء بنغازيتزويد خفر السواحل الليبي بـ6 زوارق فرنسية مجهزة

مدرب ريال مدريد الأسبق: بيريز تخلى عن ماكاليلي لأنه لا يبيع القمصان.. وبيكام لعب في غير مركزه

- كتب   -  

كارلوس كيروش - رونالدو

كشف البرتغالي كارلوس كيروش المدرب الأسبق لريال مدريد، عن كواليس موسم 2003\2004 الذي أشرف خلاله على تدريب الفريق الملكي، وانتهى دون الفوز بأي بطولة كبرى.

كيروش تحدث إلى صحيفة "تريبونا إكسبريسو" عن الرحيل الجدلي للفرنسي كلود ماكاليلي والمهاجم فيرناندو مورينتس، وفشل التعاقد مع صفقات دفاعية، بجانب الاستخدام الخاطئ للإنجليزي دافيد بيكام.

واسترجع كيروش تعاقده مع ريال مدريد: "جاء إلي خورخي فالدانو أخبرني أنهم في حاجة إلى مدرب يقود المشروع، وأنهم وجدوا ضالتهم في شخصي. عندما تتلقى عرضا من ريال مدريد، فأول شيء تفعله هو أن تقبل به، وتفكر فيه لاحقا".

وأضاف: "خلال العام الذي قضيته هناك، كان ريال مدريد يميل إلى بيع اللاعبين وليس الشراء، لقد أرادوا تخفيض عجز الميزانية، وهو الشيء الذي وعد به رئيس النادي".

وواصل: "عندما جئت كانت سياسة النادي قد استقدمت 6 صفقات كبرى في الوسط والهجوم، مع الاكتفاء بلاعبين على شاكلة بافون في الدفاع. قبل أن يرحل (كلود ماكاليلي) و(فيرناندو) مورينتس".

باكو بافون كان مدافعا من خريجي مدرسة ريال مدريد، واستمر لعدة سنوات في الفريق الأول دون أن يرتقي مستواه لبقية التشكيلة في الخطوط الأمامية.

كيروش كشف حادثة غريبة تخص انتقال مورينتس إلى موناكو: "بعد مباراة كأس السوبر الإسباني مطلع الموسم، ذهبت إلى مورينتس للتحدث إليه، وقلت له: أراك يوم الثلاثاء، فأجاب: الثلاثاء؟ ألم تسمع بالأنباء؟ لقد أعاروني إلى موناكو".

وواصل استعراض الوضع الصعب مع التخلي مع ماكاليلي: "لم تكن عندي أي فكرة. وأخبرت نفسي أنني على الأقل ما زلت أملك ماكاليلي، مع قدرتي على إعادة (إيفان) إيلجيرا إلى عمق الدفاع والذي يجيد فيه. ولكن لم يمر الكثير من الوقت قبل أن يغادر ماكاليلي إلى تشيلسي لأنه لم يكن يبيع الكثير من القمصان، وحتى يكون (دافيد) بيكام قادرا على اللعب في الوسط".

معتبرا المشكلة مع بيكام كانت في استخدامه الخاطئ بالملعب: "بيكام كان يلعب في الأساس بمركز الجناح الأيمن، لكن هذا المركز كان مشغولا بـ (لويس) فيجو".

خط دفاع ريال مدريد كان قد شهد تغييرا بنهاية الموسم السابق عندما رحل القائد فيرناندو إييرو إلى الريان القطري، دون إحضار بديل حقيقي: "كنا قد فقدنا إييرو، وأنا احتجت إلى قلب دفاع، لذا أحضرنا جابرييل ميليتو، وقّع العقد المبدأي وخضع للفحص الطبي، ولكن بحلول المساء انهارت الصفقة. اقترحت إحضار لويزاو مدافع بنفيكا، أو بيبي الذي كان يلعب في ماريتمو حينها، كان متوفرا بـ1 ونصف مليون يورو فحسب، بعد سنوات أحضره ريال مدريد مقابل 30 مليون يورو".

مؤكدا: "تم ارتباك 3 أخطاء مميتة في ريال مدريد بذلك الصيف: ميليتو، ماكاليلي، مورينتس. تلك الأخطاء الثلاثة كلّفت 3 أو 4 مدربين وظائفهم من بعدي، وتسببت في صرف ملايين اليوروهات في إعادة بناء الفريق. تلك الأخطاء غيّرت كل شيء".

واختتم: "ولكن اليوم، لا أكن الضغينة، ولا أندم على وقتي كمدرب لريال مدريد، لو عاد بي الزمن، فسأقبل بالمهمة مجددا وأحاول من جديد".

وكان ريال مدريد قد عاش واحدا من أسوأ مواسمه، إذ خسر كل البطولات في ظرف بسيط، بسقوطه المدوي في الوقت الإضافي أمام سرقسطة في نهائي كأس الملك.

كما فرّط ريال مدريد في تقدمه 4-2 ذهابا على موناكو في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، وسقط 1-3 في الإياب، مع تسجيل مورينتس ذهابا وإيابا في شباك فريقه السابق.

أما السقوط الأعظم فحدث في الدوري، بعد أن فرّط الفريق في صدارته بالأسابيع الأخيرة، إذ خسر 7 مباريات في آخر 10 جولات.

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات