ايوان ليبيا

الثلاثاء , 18 ديسمبر 2018
آخر تطورات إغلاق حقل الشرارةتنفيذ مشروع منطقة صناعية بالفتائحضبط 2 مليون طلقة مسدس قادمة من تركياصنع الله للنائب العام: الهجرسي ولجنته واجهة للتستر على عصابات التهريبترتيبات تجري لإجراء الانتخابات في ربيع العام المقبلالبرلمان العراقي يعقد جلسة مخصصة لاستكمال الحكومة.. وترجيحات بتأجيلهاإعصار فيثاي يضرب شرق الهندالانتهاء من تشكيل الحكومة اللبنانية قبل نهاية الأسبوعأمريكا تفاوض طالبان على وقف لإطلاق النار لمدة 6 أشهرالخطاب الديني المتشدد لايستهدف الوعي بل التشويش الايدولوجي ... بقلم / محمد الامينمعرض للتشكيلي محمد التومي ببني وليدأونيس يشارك بإحتفالية «الرياض عاصمة الإعلام العربي»يوم ثقافي علمي بأجدابياعلاج الشوكة العظمية بالحجامةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 18 ديسمبر 2018حالة الطقس اليوم الثلاثاء‎إخضاع الموظفين بالقطاعات العامة لدورة تأهيليةالسراج والسائح يبحثان إحتياجات المفوضيةآمر الكفرة العسكرية : معاملة الأجانب كإرهابيينمن يقف خلف ماكرون ... بقلم / تييري ميسان

عايزة ابنك ما يطلعش غشّاش؟.. 5 طرق هتساعدك

- كتب   -  
الغش

ملخص

عندما يعتمد أبناؤنا على الغش في حل الامتحانات ولا يبذلون الجهد والاستعداد المناسب له فلا بد أن نتوقف لمعرفة أسباب انتشار هذه المشكلة وإيجاد طرق تساعدهم على الامتناع عن الغش. إليك خمس طرق مفيدة.

لماذا أصبح الغش هو الوسيلة الأسهل والأسرع لتحقيق الطالب هدفه بدلا من أن يبذل جهدا أفضل في المذاكرة؟ 
عندما يكون النجاح هو الغاية التي يسعى إليها الطالب فإن هناك عدة أسباب تؤدي به لاستخدام الغش كوسيلة سهلة لتحقيقه ومنها:
١- تلعب صعوبة المادة دورا كبيرا في لجوء الطلاب إلى الغش في الامتحانات فعندما تكون المادة صعبة ولا يستطيع فهمها بالشكل الكافي أو الانتهاء منها قبل موعد الامتحان فإن ذلك يدفع الطالب إلى اللجوء إلى الغش سواء للتأكد من إجابته أو لحل الأسئلة التي لا يعرف إجابتها حتى ينجح فيها.
٢- يصبح الغش نتيجة طبيعية لاستهتار بعض الطلاب بالمواد والامتحانات وعدم الالتزام بالمذاكرة، فعندما يحين موعد الامتحان فإن هؤلاء الطلاب لا يكونون مستعدين له ولا تكون إجاباتهم كافية للنجاح فيه وبالتالي يلجأون إلى الغش حتى يتفادون الرسوب فيها.
٣- من الأمور الهامة أيضا التي تساعد الطلاب على الاستعداد النفسي للغش هو مطالبتهم بامتحان أكثر من مادة في نفس اليوم والجاهزية التامة لهم وذلك يتسبب في تشتت الطالب بين مقررين لمادتين مختلفتين وأحيانا يكون الوقت غير كافٍ لمراجعة المادتين.
٤- من صفات المرحلة التي يمر بها الطلاب (مرحلة المراهقة) هي التحدي للآخرين سواء للمدرسين أو زملائه وأيضا رفضه لما يراه محاولات منهم لمنعه من الغش أو التحكم فيه وهنا يصبح الغش وسيلة من الطلاب لتحدي هؤلاء ورفضه لمحاولاتهم فهو هنا وسيلة وليس غاية في حد ذاته.
٥- أما عن السبب الأكبر والذي يحتاج إلى وقفة وإلى مراجعة التغير في المجتمع ويحتاج أيضا هذا السبب إلى بذل الجهد للتخلص منه فهو أن كثيرا من الطلاب لا يرون أي مشكلة أو خطأ في اللجوء للغش بل وأحيانا أصبح الوالدان في بعض الحالات يشجعون أبناءهم عليه ويعاتبونهم إذا لم يقوموا به عند الحاجة فجميعهم يرى أنهم لا يضرون بذلك الفعل أحدا.

نحتاج جميعا في هذه الحالة لمساعدة أبنائنا عن طريق الأساليب التالية: 

١- يجب أن يعرف الأبناء أولا ما هي أهمية الامتحانات والغرض الأساسي منها بعيدا عن الدرجات حتى يصبح لديهم هذا الامتحان مجرد وسيلة لتحقيق أهدافهم وليس غاية في حد ذاته فالوظيفة الأساسية من الامتحانات هي تحديد مدى استفادة  الطالب من المواد المقدمة له وقدرته على التقدم إلى المستوى الأعلى فيها.
٢- يجب على كل أم أن تساعد أبنائها على تقبل النتائج التي تترتب على مجهودهم ومذاكرتهم بدون الغش حتى إذا كانت غير مرضية لنا وإلى جانب ذلك نساعدهم على استخدام طرق أفضل لتحسين هذه النتائج من خلال تنظيم المذاكرة ومتابعتها معهم أولا بأول والاستعداد الجيد للامتحانات.
٣- بالإضافة إلى إمكانية مساعدتهم من خلال وضع أو تحديد أهداف يسعى الطالب إلى تحقيقها مما يشجعه على بذل الجهد من أجل هذه الأهداف وليس فقط لأجل اجتياز هذا الامتحان ويتحول الامتحان من مجرد  هدف إلى وسيلة لتحقيق ما يريد.
٤- يمكننا استخدام الحوار مع الطالب وأساليب التشجيع واستخدام المكافآت في حال الالتزام وبذل الجهد والاهتمام بالمذاكرة مما يساعده على الالتزام والابتعاد عن الغش.

٥- يجب أن نقدم لأبنائنا العديد من النماذج التي تستطيع تحقيق النجاح والتفوق دون الاعتماد على الغش والإهمال ولكن يجب أثناء ذلك الابتعاد عن المقارنة حتى لا يكون لذلك تأثير سلبي على الأبناء ويؤدى إلى العناد وزيادة المشكلة.

إن مساعدة أبنائنا على التخلص من الغش ينم من خلال توصيل مبادئ هامة جدا لهم وللمجتمع الذي يعيشون فيه منها الأمانة والصدق والاجتهاد، وكل ذلك يساعد أبنائنا على تكوين حياة أفضل لهم ويمكنهم من تحقيق أحلامهم والنجاح فيها.

*أفكار شائعة تؤدي إلى الغش في الامتحانات:-

-  المذاكرة تتم فقط لاجتياز الامتحان والاهتمام به في حين أنه مجرد وسيلة لتحديد استفادة الطالب من المادة. 

- ينظر الطلاب والأهل للامتحان باعتباره موعدا مرعبا ومخيفا ويساعد ذلك على زيادة توتر الطالب وعدم قدرته على التركيز والثقة في نفسه وقدراته.

- اختزال أهمية الدراسة في اجتياز الامتحانات مما يجعل معظم الطلاب لا يبدأون مذاكرة إلا قبل الامتحانات مباشرة.

التعليقات