ايوان ليبيا

الأحد , 19 يناير 2020
قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر يصل إلى برلينفي الـ+90.. نيوكاسل يقتل تشيلسيحوار - صلاح: مانشستر يونايتد يلعب أمامي بشكل مختلف.. وهكذا أشوّش المدافعينلوبيتيجي عن الهدف الملغي أمام مدريد: لا أعلم إذا كانت كلمة عار مناسبة أم لارانييري بعد الهزيمة الخماسية: سألتهم اللاعبين أحياءًإضرام النار في مخيم احتجاج ببيروت وسط اشتباكات بين قوات الأمن ومحتجينعشرات المصابين خلال مواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين في وسط بيروت1517 عام النكبة.. كيف أحب المصريون طومان باى وخلدوه فى الوجدان الشعبى؟أسماء أعضاء مجلس الدولة الذين سيشاركون في الحوار السياسي بجنيفمؤسسة النفط تعلن حالة القوة القاهرةمخرجات مؤتمر برلين حول ليبيااعتماد سفير ليبيا في برلينتونس ترفض المشاركة في مؤتمر برلينولي عهد أبو ظبي يبحث مع ميركل إرساء السلام في ليبياقبل برلين ... دعوة أخرى للصلح والسلام ... بقلم / ابراهيم بن نجيمؤتمر ساري: الخوف من إنتر؟ إنها مجرد رياضةتشكيل ريال مدريد – خط هجوم مفاجئ.. وعودة مارسيلو أمام إشبيليةمباشر في إسبانيا - ريال مدريد (0) (0) إشبيلية.. الشوط الأولمباشر في إنجلترا - تريزيجيه يتحدى برايتون.. وسيتي يستقبل بالاسالسفارة السعودية: مصر بالمركز الرابع في عدد المعتمرين بالمملكة

عقيله صالح.. رئيس مجلس النواب بين حالة الإنكار السياسي والتغريد خارج السرب..

- كتب   -  
عقيله صالح.. رئيس مجلس النواب بين حالة الإنكار السياسي والتغريد خارج السرب..
عقيله صالح.. رئيس مجلس النواب بين حالة الإنكار السياسي والتغريد خارج السرب..

 

محمد الامين يكتب :

عقيله صالح.. رئيس مجلس النواب بين حالة الإنكار السياسي والتغريد خارج السرب..


في الوقت الذي يقرّر فيه مجلس النواب قانون الاستفتاء على الدستور ويوشك على تعديل الإعلان الدستوري استكمالا لمسار مصيري بالنسبة لليبيا وشعبها..وهو في كل الأحوال أداء لواجب تأخر كثيرا وتسبّب في نزف دماء وموارد لا أخال أن نواب طبرق وشلّة العرقلة قد تضرّروا منه أو رفّ لهم جفن لما تعرض له البلد وفقده من أنفس ودماء وثروات!! في هذا الوقت يخرج السيد رئيس مجلس النواب المنتهية ولايته، المطعون في شرعيته كسائر الأجسام الأخرى، المُمدّد له أمميّا، المحددة مهامه بموجب اتفاق الصخيرات.. كي يغرّد خارج سياق الأحداث وخارج مسار ينفّذه المجلس الذي يترأسه!!

صحيح أننا في زمن العجائب.. لكن ما نراه يصعب استيعابه بالفعل.. حين يعرض السيد عقيله "تصوّره" الخاص للمخرج من مأزق العملية السياسية، ويعتبر أن الحلّ في انتخابات رئاسية، ويسمح لنفسه بالدخول في شرح محيّر لمسألة الشرعية.. لا يهمّ، لعلّ السيد المستشار متعطش للديمقراطية ويريد أن يتمتع بها خارج البرلمان وليس من داخله..

المضحك والمحزن في الوقت نفسه هو دعوة رئيس مجلسَ النواب الشعب الليبي لمحاسبة النواب على تغيّبهم وإقامتهم بالخارج وتقصيرهم في واجبهم النيابي!!؟؟ ما الداعي إلى أن يكلف السيد عقيله نفسه عناء التحريض على نوابه في هذا الوقت بالذات؟ وهل يقدر الليبيون على فعل شيء لهؤلاء الآن؟؟ بل من الذي يتعيّن عليه معاقبتهم من الأصل؟

لا حرج على السيد عقيله الذي يطالب الليبيين بمعاقبة نواب المجلس وكأن الليبيين هم الذين يوقّعون على أذون صرف مرتبات نواب طبرق.. أو أن الليبيين هم من يحوّلونها إلى حسابات نواب مجلس العرقلة وإدامة الأزمة بالعملة الأجنبية!! ما الذي فعله عقيله صالح لردع نوابه وهو في منصبه منذ أربعة أعوام؟ هل اتّخذ إجراءً واحدا ضد نائب متغيّب أو مُقاطع؟ هل عرض مشروع قرار تجميد أو إسقاط عضوية أي نائب بسبب التغيب أو التقاعس عن أداء مهامه؟

هل جمّد رئيس مجلس النواب أية مكافآت أي عضو بالمجلس أو رواتبه أو علاواته أو حتى قام بتعليق العمل بها مؤقتا؟

لن يستطيع المستشار ردّا ولا إجابة بكل بساطة لأنه لا إجابة لديه.. لكنه مع ذلك يسمح لنفسه بالسقوط في الإسفاف والسفسطة والتّلبيس ليثبت أن منظومة فاسدة كالتي يترأسها لا تستحق أن تبقى في المشهد للحظة واحدة، وأنّ أية محاولة للتمديد في أنفاسها أو حتى إنعاشها عمل إجرامي في حق الوطن يرقى إلى مستوى الخيانة.. وللحديث بقية.

التعليقات