ايوان ليبيا

الأحد , 21 أكتوبر 2018
آمر الكتيبة 177 مشاة يتوعد المعارضة التشاديةمستشفى تراغن يواصل استقبال جرحى وقتلى الاشتباكاتمنع السيارات ذات الزجاج المعتمالغرابلي : حفتر سيقوم بانقلابهل يعود الجيش الأمريكي إلى ليبياعائلة الزعيم معمر القذافي تطالب بمعرفة مكان قبرهمفوضية الانتخابات: الحزب الديمقراطي الكردستاني الحاكم يتصدر الانتخابات البرلمانية في كردستان العراقالعاصفة المدارية فينسنت تتجه صوب ساحل المكسيك على المحيط الهاديكلاسيكو دون ميسي ورونالدو.. متى حدث ذلك آخر مرةمؤتمر فالفيردي - الحفاظ على الأسلوب في غياب ميسي.. واحتضان مدربي برشلونة السابقينالسجل بالكامل.. تعرف على كل نتائج برشلونة دون ميسيمواعيد مباريات الأحد 21 أكتوبر 2018 – دربي الغضب.. ومحترفان في اليونانالجامعة العربية ترحب بالأوامر الملكية الصادرة عن خادم الحرمين الشريفين في قضية خاشقجيترامب يفضل اختيار امرأة لمنصب المندوب الأمريكي لدى الأمم المتحدةالدينار الليبي مصنوع من ورق القمامة ... بقلم / محمد علي المبروكخاشقجي وحرية الرأي والتعبير لدى آل سعود ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيمخرجات اجتماع القاهرة في مهب السجالات ... بقلم / محمد الامينقراءة فى الشأن الليبي من خلالمفّردة الوفاق واشتقاقاتها ... بقلم / البانوسى بن عثمانبالفيديو - تير شتيجن الخارق يتصدى لكرة مستحيلة أمام هجوم إشبيليةبالفيديو - نابولي يسحق أودينيزي بثلاثية ويقترب من يوفنتوس متصدر الدوري الإيطالي

حزب العمال البريطاني يفضل الانتخابات المبكرة على استفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد

- كتب   -  
جيريمي كوربين

قال زعيم حزب العمال البريطاني المعارض، جيريمي كوربين، اليوم الأحد، إن الحزب يفضل إجراء انتخابات جديدة على استفتاء آخر بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي، مما يزيد الضغوط على رئيسة الوزراء تيريزا ماي، التي تعثرت خططها للخروج من التكتل.


ويقاوم كوربين حتى الآن دعوات لمساندة إجراء "تصويت شعبي"، أو إجراء استفتاء جديد على قرار الخروج من الاتحاد الأوروبي. لكن الساحة السياسية تغيرت منذ أن تربص الاتحاد الأوروبي بماي يوم الخميس، بشأن خططها للخروج من الاتحاد، الذي يعد أكبر تحول في السياسة البريطانية منذ نحو نصف قرن.

ويتعرض حزب العمال لضغوط للبدء في وضع برنامج الخروج من الاتحاد الأوروبي، مع الحديث عن إجراء انتخابات جديدة، بعدما كادت خطة ماي التي يطلق عليها اسم "تشيكرز" تمزق تماما خلال قمة للاتحاد الأوروبي في النمسا الأسبوع الماضي، ومع تصاعد احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد دون خطة.

وقال كوربين، وهو من المتشككين في منطقة اليورو وصوت بلا عام 1975، لرفض عضوية بريطانيا فيما كان يعرف باسم المجموعة الأوروبية، إنه سيستمع إلى نقاش عن أي تصويت ثان محتمل على عضوية بريطانيا، لكنه يفضل إجراء انتخابات مبكرة إذا فشلت ماي في التوصل إلى اتفاق يمكن لحزب العمال أن يدعمه في البرلمان.

وقال لبرنامج أندرو مار شو على هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "تفضيلنا سيكون لانتخابات عامة، وعندئذ يمكننا التفاوض على مستقبل علاقتنا بأوروبا، لكن دعونا نرى ما الذي سيسفر عنه المؤتمر" وأضاف، أن حزب العمال مستعد للتصويت ضد أي اتفاق.

وقال "سنصوت ضده إذا لم يستطع اجتياز اختباراتنا من أجل إعادة الحكومة، إذا كانت لا تزال في السلطة، مباشرة إلى طاولة التفاوض، وإذا أجريت انتخابات عامة وتولينا السلطة فإننا سنتوجه مباشرة إلى طاولة التفاوض".

ومن المقرر أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في مارس من العام المقبل. وبعد أسابيع من إدلاء الطرفين بتصريحات إيجابية بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق خروج وشراكة تجارية مستقبلية، احتدت النبرة في سالزبرج بالنمسا يوم الخميس، عندما تقدم زعماء الاتحاد الأوروبي واحدا تلو الآخر لانتقاد خطة ماي.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات