ايوان ليبيا

الخميس , 21 فبراير 2019
الحاسي يعلن السيطرة على كامل مدينة مرزقشهيدان من الجيش في عملية تحرير مرزقاستراتيجية جديدة للبنك الدولي لدعم ليبيابحث استئناف الرحلات التركية لليبياالاعتراف بإدارة مؤسسة الاستثمار المعيّنة من حكومة الوفاقالاستماع لشهادة السنوسي بقضية تمويل حملة ساركوزيفتح مسارات الطرق والشوارع في درنةمصرع 56 شخصا في حريق ببنجلاديشمقتل 7 أشخاص جراء انهيار أرضي في بيروبالفيديو – الأقدام الأوروجوانية تصنع الفارق.. أتليتكو يصعق يوفنتوس بثنائية في ذهاب دور الـ16كيلليني: عرفنا نقطة قوة أتليتكو ولم نكن في قمة تركيزنا.. علينا القتال في العودةساني بعد انتفاضة شالكه: لا نستسلم أبدا.. وسترلينج: لا يمكننا الفوز 3-0 في كل مباراةخيمينز: يجب أن نسجل في تورينو لنحسم التأهلجوايدو يطالب سويسرا بتجميد حسابات قادة فنزويليينرئيسة وزراء بريطانيا تشارك في القمة العربية - الأوروبية بشرم الشيخترامب: الرسوم الجمركية على السيارات تتوقف على التوصل لاتفاق تجاري مع أوروباالجيش الليبي.. بين سندان الاخوان ومطرقة القبلية المقيتة ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيمورينيو: يوفنتوس يستطيع الفوز بدوري الأبطال أو أتليتكو يقصيه.. الكفة متساويةبالفيديو - إشبيلية يكرر انتصاره على لاتسيو ويحجز أولى بطاقات ثمن نهائي الدوري الأوروبيتشكيل #ليلة_الأبطال - عودة كوستا رفقة جريزمان مع أتليتكو.. ورونالدو يقود يوفنتوس

ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..

- كتب   -  
ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..
ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..

 

محمد الامين يكتب :

ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..


لن تجد عبر التاريخ سياسيا غربيّا أشد صراحة ووضوحا في تعامله مع العرب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .. الرئيس الذي ينفذون تعليماته ويتسابقون لإرضائه من ارصدة شعوبهم ومواردها بُغية كسب ودّه.. لكن طمع ساكن البيت الأبيض لا حدود له.. يأخذ من هذا وذاك.. ويبتزّ الجميع ويصنع خلافاتهم وخصوماتهم ويبرم الصفقات بالمليارات بالتخويف والترهيب..

دخول ترامب على خط الخصومة الخليجية-الخليجية، والخصومة الخليجية-الإيرانية، والخصومة العربية-العربية أمّن له عائدات استراتيجية متدفقة من الطاقة والسيولة و"الهدايا الأسرية" بشكل غير مسبوق عبر تاريخ علاقات واشنطن بدول الجزيرة العربية.

اليوم يزداد توجه ترامب وضوحا بتصريحات تويترية ترقى الى مستوى التعليمات الصارمة الى جماعة "أوبك" ومنها عرب كثيرون طالبا خفض اسعار النفط وزيادة الانتاج رابطا بين التقيد بتعليماته وأمن دول الخليج كبيرها وصغيرها.. والتهديد الترامبي ليس كتهديدات غيره من القادة الامريكيين الذين يتركون دوما خط رجعة مع الخصم والحليف.. ولا بدّ أن لديه حزمة من الإجراءات الابتزازية التي ستضمن له تحقيق ما يريد.. أولها تغذية المناكفات الثنائية بينهم، ثم التلويح بإمكانيات وفرص التفاوض مع خصمهم الإيراني لغرض الضغط عليهم.. ولن تتوقف التهديدات ولن تتوقف المطالب ما دام "في ضرع البقرة بعض من حليب"..

تقف دول الخليج وحيدة دون ظهر ولا حليف أمام السيد الامريكي الذي أتخذته أباً وأمّاً وحامياً وصديقا أوحد.. ولا فرصة أمام لإعادة حسابات أمنها القومي بكل بساطة لأن هذا الأمن مرتبط بالأمريكي، ولا أمن لها ولا مستقبل إلا معه، ما دام موجودا على الساحة.. عبودية أبدية، وتبعية أزلية.. والله المستعان.

التعليقات