ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 ديسمبر 2018
مندوب روسيا: نؤيد بالكامل دعوة جويتريش للحفاظ على الاتفاق النووي الإيرانيالشرطة الفرنسية تلاحق مرتكب حادث سوق عيد الميلاد في ستراسبورجرئيس الحكومة التونسية في السعودية غدا لـ"دفع العلاقات بين البلدين إلى آفاق أوسع"السجن ثلاثة أعوام لمحامي ترامب السابق مايكل كوهين.. ويعترف: "كان عملي التغطية على أفعاله القذرة"ستيرلنج لاعب شهر نوفمبر في الدوري الإنجليزيمباشر مونديال الأندية - العين (2) - (3) ولينجتون.. على مشارف العودةصانعو الأهداف.. شاهد مجموعة من أجمل "الأسيستات" في كرة القدمذاكرة الأبطال.. بايرن بطل أوروبا 2013.. وريال مدريد نادي القرن العشرينتعيين بوتشينو غريمالدي سفيرا لإيطاليا لدى ليبياداخلية الوفاق تنعي العميد السموعيغضب فزان: الاعتصام مستمر دون تعطيل للعملفتح سجل الناخبين للبلديات التي انتهت ولايتها العام 2018السراج و السفير الأوكراني يبحثان تأهيل المؤسسات الصحيةأردوغان: سنبدأ عملية عسكرية بشرق الفرات في غضون أيامالوزير اللبناني مروان حمادة يقدم اعتذارا في ذكرى استشهاد جبران تويني وفرنسوا الحاجإسبانيا تدين إغلاق حقل الشرارة النفطي الليبيالمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة تناقش سبل تعزيز صناعة الدواء في مصر وإفريقياكلوب يتغنى بأليسون بعد تصديه الرائع أمام نابوليأنشيلوتي: تقنية الفيديو جاءت بعد فوات الأوان.. ربما تعرض فان دايك للطردتوريرا: مكالمة إيمري قبل المونديال جعلتني سعيدا

ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..

- كتب   -  
ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..
ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..

 

محمد الامين يكتب :

ترامب لدول “أوبك”: "خفِّضوا الأسعار وإلا…" عن الارتهان العربي ومصائر العرب المجهولة..


لن تجد عبر التاريخ سياسيا غربيّا أشد صراحة ووضوحا في تعامله مع العرب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب .. الرئيس الذي ينفذون تعليماته ويتسابقون لإرضائه من ارصدة شعوبهم ومواردها بُغية كسب ودّه.. لكن طمع ساكن البيت الأبيض لا حدود له.. يأخذ من هذا وذاك.. ويبتزّ الجميع ويصنع خلافاتهم وخصوماتهم ويبرم الصفقات بالمليارات بالتخويف والترهيب..

دخول ترامب على خط الخصومة الخليجية-الخليجية، والخصومة الخليجية-الإيرانية، والخصومة العربية-العربية أمّن له عائدات استراتيجية متدفقة من الطاقة والسيولة و"الهدايا الأسرية" بشكل غير مسبوق عبر تاريخ علاقات واشنطن بدول الجزيرة العربية.

اليوم يزداد توجه ترامب وضوحا بتصريحات تويترية ترقى الى مستوى التعليمات الصارمة الى جماعة "أوبك" ومنها عرب كثيرون طالبا خفض اسعار النفط وزيادة الانتاج رابطا بين التقيد بتعليماته وأمن دول الخليج كبيرها وصغيرها.. والتهديد الترامبي ليس كتهديدات غيره من القادة الامريكيين الذين يتركون دوما خط رجعة مع الخصم والحليف.. ولا بدّ أن لديه حزمة من الإجراءات الابتزازية التي ستضمن له تحقيق ما يريد.. أولها تغذية المناكفات الثنائية بينهم، ثم التلويح بإمكانيات وفرص التفاوض مع خصمهم الإيراني لغرض الضغط عليهم.. ولن تتوقف التهديدات ولن تتوقف المطالب ما دام "في ضرع البقرة بعض من حليب"..

تقف دول الخليج وحيدة دون ظهر ولا حليف أمام السيد الامريكي الذي أتخذته أباً وأمّاً وحامياً وصديقا أوحد.. ولا فرصة أمام لإعادة حسابات أمنها القومي بكل بساطة لأن هذا الأمن مرتبط بالأمريكي، ولا أمن لها ولا مستقبل إلا معه، ما دام موجودا على الساحة.. عبودية أبدية، وتبعية أزلية.. والله المستعان.

التعليقات