ايوان ليبيا

الأربعاء , 12 ديسمبر 2018
مندوب روسيا: نؤيد بالكامل دعوة جويتريش للحفاظ على الاتفاق النووي الإيرانيالشرطة الفرنسية تلاحق مرتكب حادث سوق عيد الميلاد في ستراسبورجرئيس الحكومة التونسية في السعودية غدا لـ"دفع العلاقات بين البلدين إلى آفاق أوسع"السجن ثلاثة أعوام لمحامي ترامب السابق مايكل كوهين.. ويعترف: "كان عملي التغطية على أفعاله القذرة"ستيرلنج لاعب شهر نوفمبر في الدوري الإنجليزيمباشر مونديال الأندية - العين (2) - (3) ولينجتون.. على مشارف العودةصانعو الأهداف.. شاهد مجموعة من أجمل "الأسيستات" في كرة القدمذاكرة الأبطال.. بايرن بطل أوروبا 2013.. وريال مدريد نادي القرن العشرينتعيين بوتشينو غريمالدي سفيرا لإيطاليا لدى ليبياداخلية الوفاق تنعي العميد السموعيغضب فزان: الاعتصام مستمر دون تعطيل للعملفتح سجل الناخبين للبلديات التي انتهت ولايتها العام 2018السراج و السفير الأوكراني يبحثان تأهيل المؤسسات الصحيةأردوغان: سنبدأ عملية عسكرية بشرق الفرات في غضون أيامالوزير اللبناني مروان حمادة يقدم اعتذارا في ذكرى استشهاد جبران تويني وفرنسوا الحاجإسبانيا تدين إغلاق حقل الشرارة النفطي الليبيالمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة تناقش سبل تعزيز صناعة الدواء في مصر وإفريقياكلوب يتغنى بأليسون بعد تصديه الرائع أمام نابوليأنشيلوتي: تقنية الفيديو جاءت بعد فوات الأوان.. ربما تعرض فان دايك للطردتوريرا: مكالمة إيمري قبل المونديال جعلتني سعيدا

مركزي البيضاء يرحب بخطة اصلاحات الرئاسي

- كتب   -  
مركزي البيضاء يرحب بخطة اصلاحات الرئاسي
مركزي البيضاء يرحب بخطة اصلاحات الرئاسي

ايوان ليبيا - وكالات

نشر مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء بيانا أمس الخميس تحصلت ايوان ليبيا على نسخة منه بيانا بشأن الاصلاحات الاقتصادية التى وقع عليها المجلس الرئاسي ومصرف ليبيا المركزي طرابلس الاسبوع الماضي حيث عربت إدارة المصرف عن ترحيبها بكل ما من شأنه أن يرفع المعاناة عن الليبيين .

وقال البيان ( ان مركزي البيضاء يقدر دور المجلس الرئاسي في ايجاد حل من خلال اقتراح وتنفيذ رسم على بيع النقد الاجنبي بعد ان تعثر الحل القانوني السليم من خلال تعديل سعر الصرف بسبب تعنت المحافظ المقال على تجاهل القانون وفرض الامر الواقع رغم انف الجميع ) في اشارة الى محافظ مركزي طرابلس الصديق الكبير.

 وجاء في البيان أنه  في الوقت الذي رحب فيه مركزي البيضاء بما صدر عن المجلس الرئاسي من خلال الرسم على النقد الاجنبي بواقع 3،900دينار لكل دولار امريكي يؤكد على النقاط التالية :


ـ ايلاء أهمية كبيرة لادارة هذا السعر بشكل منظم وعملي من خلال التدخل المنتظم في السوق وتوفير الاموال اللازمة في الوقت المناسب وتسهيل الاجراءات .

-  العمل على تجنب وجود سعرين للتعامل الرسمي فيما عدا منحة ارباب الاسر وذلك منعا لاستمرار السوق الموازية .

- المحافظة على سعر الصرف من اجل خلق التوازن العام يستوجب عدم تحفيز الطلب الكلي ( زيادة الانفاق العام ) لذلك نؤكد على اهمية وضرورة ان الاجراءات المصاحبة المتعلقة بالسياسات يجب ان تكون انكماشية لان كل زيادة في الطلب الكلي يتطلب زيادة في الطلب على النقد الاجنبي مما يستوجب الحذر والانتباه ).

 

التعليقات