ايوان ليبيا

الأثنين , 19 أغسطس 2019
ترامب: مايك بنس سيخوض معي انتخابات 2020 نائبا ليترامب: الاقتصاد الأمريكي الأفضل في العالم حتى الآنترامب: قمع تظاهرات هونج كونج على طريقة مجزرة "تيان إنمين" سيضر بعلاقتنا مع الصينتعرف على مكافأة منتخب مصر للناشئين بعد فوزه ببطولة العالم لكرة اليدجوندوجان منتقدا التحكيم: يجب تغيير بعض القوانينتوخيل: لا يمكننا خسارة نيمار دون إتمام صفقات جديدة.. علينا التحسنبالفيديو – أتليتكو يبدأ المشوار بانتصار معتاد على خيتافيكوكا يشارك في خسارة براجا أمام سبورتنج لشبونةارتفاع حصيلة ضحايا انفجار صهريج الوقود في تنزانيا إلى 95 قتيلاضجة بسبب تصريحات عنصرية لدبلوماسية كرواتية في العاصمة الألمانية100 مليار دولار سنغافوري تنقذ سنغافورة من الغرقذكرى "عبور خط الموت"..الأمريكيون يتذكرون 18/08/1981، ويتحدثون عن معمر القذافيالجرائم الإنسانية والإخفاء القسري في طرابلس تفنّد أكاذيب أدعياء المدنية ... بقلم / محمد الامينترامب مستاء من "فوكس نيوز".. وهذه هى قناته المفضلةتشاد تعلن حالة الطوارئ في شرق البلاد بعد مقتل العشرات في أعمال عنفثلاثة قتلى وسبعة جرحى في أعمال شغب بين مشجعين لكرة قدم في هندوراسشرطة زيمبابوي تحظر مسيرات احتجاجية للمعارضةفان بيرسي يكشف: أرسنال لم يرغب في استمرار "زواجنا"تشامبرلين: تحركات صلاح وترينت تساعدني في العودة لمستوايتقرير - تشان يخرج من حسابات ساري.. سان جيرمان وبايرن مهتمان بضمه

حسني بي يتحدث عن سعر الصرف في السوق الموازي

- كتب   -  
حسني بي يتحدث عن سعر الصرف في السوق الموازي
حسني بي يتحدث عن سعر الصرف في السوق الموازي

ايوان ليبيا - وكالات

تكهن رجل الأعمال الليبي حسني بي بامكانية وصول سعر الدولار إلى أقل من 3 دينار و 90 قرش وذلك حسب المعادلات النقدية والإقتصادية فعند طرح 7 مليار و 400 مليون دولار من خلال الـ 1000 دولار للفرد الليبي بسعر جنيه و 40 قرش و هناك تقريباً طرح 7 مليار دينار بـ 3 جنيه و 90 قرش.

و استبعد حسني  أن يكون السوق الموازي أغلى من السوق الرسمي بكثير، متوقعاً بأن يكون أقل من 5 – 10 % مما هو عليه في المصارف.

وفيما يتعلق بمدى إستفادة القطاعين العام والخاص من قرار فرض الرسوم والقيمة التي حددت أكد على أن المهم هو المواطن الليبي كما أن جميع الأسواق سواء أكانت قطاع عام أو خاص هم ليبيين ، لافتاً إلى أن الدينار الليبي إنهار لأبعد حد.

وتابع قائلاً :” المصرف المركزي كان يبيع الدولار بدينار و 40 قرش لكن لا أحد في السوق يجده بأقل من 10 دينار بالتالي ما حصل ليس تقليل من قيمة الدينار بقدر ما هو تقوية الدينار كما أن السعر الحقيقي للدينار ليس الذي كان يصرف بمصرف ليبيا المركزي بل السعر الحقيقي هو سعر السوق ولم نرى في السوق خلال السنوات الـ3 أي شيء مسعر بسعر أقل من 4 دينار للدولار بالتالي اختيار سعر دينار و 90 قرش هو لاستقرار المواد الاساسية والتقليل من سعر قيمة مواد البناء بصفة عامة”.

حسني بي شدد على ضرورة ممارسة الرقابة الصارمة من قبل مصرف ليبيا المركزي لمعاقبة كل من يحاول في المصارف التجارية أن يفسد الإصلاحات التي تعتبر تعديل لسعر الصرف بطريقة ملتوية نوعاُ ما، مبدياً ترحيبه بهذا التغير في ظل وجود الانقسام السياسي.

وأضاف :”توقيت تغيير سعر الصرف وإقرار سعر شبه توازني للجميع متروك لكل واحد هذا سيكون بمثابة تجفيف مصادر الفساد والخوف الكبير هو أن ندعوا للفساد في المصارف التجارية لأنه كان فيها فساد كبير قبل أن يتولى المصرف المركزي النقد الأجنبي”.

ويرى أنه بعد تحديد قيمة الرسم المفروض على مبيعات النقد الاجنبي فسيتم معالجة الفساد بنسبه لا تقل عن 80% وتوفير البضائع سيعالج بنسبة 100% كما سيشهد السوق إنخفاض كبير جداً بالنسبة للمعدات الكهربائية والحديد والإسمنت حيث سيكون سعر الحديد والإسمنت للطن حوالي 200 دينار.

كما ختم حسني بي بالتركيز على أهمية إعطاء  الحرية للشعب بشأن إختيار البنك الذي يتعامل معه وعدم تخصيص المبالغ في بنوك معينة.

التعليقات