ايوان ليبيا

الأربعاء , 19 ديسمبر 2018
الدوري الإيطالي - ميلان يرفض الابتعاد بالمركز الرابع ويكتفي بالتعادل أمام بولونيابالفيديو – بعد معاناة ركلات الترجيح.. سيتي يسقط ليستر ويحلق لنصف نهائي كأس الرابطةأنقذهم في 99 فهل يكررها بعد 20 عاما؟ سولشاير مدربا لـ مانشستر يونايتدرضا شحاتة: كان لدينا خطة في لجنة التعاقدات بالأهلي لخمس سنوات مقبلةبوتين: لا شيء يمنعنا من إضافة دول جديدة لمعاهدة نوويةسفير كازاخستان: شهادة الإمام الأكبر في حق بلادنا "تاج على رءوسنا"مدير "الثقافي الكوري": الطلبة المصريون أبهروني بقدرتهم علي تعلم اللغة الكوريةالقضاء الليبي يستفيق.. للانقضاض على حراك غضب فزّان!!.. ازدواجية المعايير والسقوط الأخلاقي المدوّي..ترامب يأمر الجيش الأمريكي بتأسيس قيادة عسكرية للفضاءماكرون يكلّف ساركوزي بتمثيل فرنسا في حفل تنصيب الرئيسة الجورجيةترامب يوافق على إغلاق مؤسسته الخيريةتقارير: مهاجم ليفربول قد ينتقل إلى كريستال بالاستقرير: رابيو وافق على شروط الانتقال لبرشلونةتليجراف: سولسكاير المرشح الأول لتدريب يونايتدمدرب بلجيكا: كنت سأضم ناينجولان إذا سمح لي بإشراك 12 لاعبا في الملعبمؤسسة النفط ترسل شحنة وقود إلى الجنوبركاب طائرة الخطوط الليبية في العراء بمطار برج العربمن وراء تعليق الرحلات الجوية بين الجزائر وليبياابن للقذافي بالتبنّي يرفض ترحيله إلى ليبيااستقالة وزير المالية في حكومة الوفاق

سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»

- كتب   -  
سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»
سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»

ايوان ليبيا - وكالات

أعلنت شركة البريقة لتسويق النفط، اليوم الخميس، عن سقوط قذيفة على مبني الإدارة العامة للمبيعات مما خلف أضرارًا مادية بالمبنى، مشيرة إلى أن جهود رجال البريقة ورجال الإطفاء والأمن والسلامة ما زالت مستمرة تحت وطأة النيران لمنع امتداد أية حرائق ولمنع وصولها إلى أجزاء أخرى.

وأكدت الشركة، في بيان صادر عنها اليوم، سقوط صاروخ في ساحة مبنى الشؤون المالية بالشركة، مسفرًا عن أضرار مادية ونشوب حرائق في مناطق عدة خلف أسوار المستودع.

وأعربت عن قلقها إزاء تأزم الوضع في جنوب مدينة طرابلس من جديد صباح اليوم، والذي يمثل مؤشرًا كارثيًا جديدًا يضاف لرصيد النزاعات والأضرار حول مستودع طرابلس النفطي، محذرة من «هذه الممارسات غير المسؤولة والانتهاكات الجسيمة التي تحدث لمرفق حيوي واستراتيجي يعد من أهم المرافق التي يعتمد عليها في سد حاجات المواطن الأساسية من محروقات، وكذلك تزويد المستشفيات والمصالح الحكومية والخدمية بحاجاتها من وقود الديزل المشغل الرئيس البديل في ظل تردي شبكة الكهرباء العامة ولساعات طويلة، علاوة على ذلك أن عمليات الصيانة وإعادة تشغيل هذه المرافق ستستغرق جهدًا كببرًا ووقتًا طويلاً وأموالاً طائلة لإعادتها لوضعها الطبيعي».

التعليقات