ايوان ليبيا

الأثنين , 24 يونيو 2019
قاسم باشا يعلن تجديد تعاقد كريم حافظفان جال: ميسي يلعب بشكل فردي.. ويتحمل مسؤولية عدم فوز برشلونة بدوري الأبطالسقوط طائرتين من طراز "يوروفايتر" تابعتين للجيش الألمانيالجبير يحذر إيران: مزيد من العقوبات الاقتصادية إذا واصلت سياساتها العدوانيةوحدات من الصاعقة تتوجه الى طرابلس للمشاركة بالعملياتلافروف: لا بديل للحل السياسي في ليبياصالح يلتقي سلامةسيالة يشارك في اجتماعات 5 +5 بفرنساالإفراج على 1200 راتب متوقفتخريج ضباط من الكلية الملكية الاردنيةتونسيون عالقون في معبر رأس اجديرفيسبوك: لا دليل على أن روسيا استخدمت الموقع للتأثير في استفتاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبيوزير الخارجية الأمريكي: بحثت الأمن في مضيق هرمز مع العاهل السعودينائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية: "الحزام والطريق" توفر فرصا تنموية هائلة لدول القارة السمراءترامب: على الدول الأخرى فعل المزيد لحماية ناقلات النفط في الشرق الأوسطتقرير: 5 أندية إيطالية تتصارع للظفر بخدمات دي روسيفان دايك: مستقبل ليفربول يبدو مشرقا للغايةنيوكاسل يعلن رحيل بينيتيز عن قيادة الفريقميلان وإنتر يؤكدان هدم ملعب سان سيرومصادرة شاحنات وقود في طريقها لقوات الجيش

سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»

- كتب   -  
سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»
سقوط قذائف على «البريقة لتسويق النفط»

ايوان ليبيا - وكالات

أعلنت شركة البريقة لتسويق النفط، اليوم الخميس، عن سقوط قذيفة على مبني الإدارة العامة للمبيعات مما خلف أضرارًا مادية بالمبنى، مشيرة إلى أن جهود رجال البريقة ورجال الإطفاء والأمن والسلامة ما زالت مستمرة تحت وطأة النيران لمنع امتداد أية حرائق ولمنع وصولها إلى أجزاء أخرى.

وأكدت الشركة، في بيان صادر عنها اليوم، سقوط صاروخ في ساحة مبنى الشؤون المالية بالشركة، مسفرًا عن أضرار مادية ونشوب حرائق في مناطق عدة خلف أسوار المستودع.

وأعربت عن قلقها إزاء تأزم الوضع في جنوب مدينة طرابلس من جديد صباح اليوم، والذي يمثل مؤشرًا كارثيًا جديدًا يضاف لرصيد النزاعات والأضرار حول مستودع طرابلس النفطي، محذرة من «هذه الممارسات غير المسؤولة والانتهاكات الجسيمة التي تحدث لمرفق حيوي واستراتيجي يعد من أهم المرافق التي يعتمد عليها في سد حاجات المواطن الأساسية من محروقات، وكذلك تزويد المستشفيات والمصالح الحكومية والخدمية بحاجاتها من وقود الديزل المشغل الرئيس البديل في ظل تردي شبكة الكهرباء العامة ولساعات طويلة، علاوة على ذلك أن عمليات الصيانة وإعادة تشغيل هذه المرافق ستستغرق جهدًا كببرًا ووقتًا طويلاً وأموالاً طائلة لإعادتها لوضعها الطبيعي».

التعليقات