ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 يوليو 2019
الصين تعارض فرض عقوبات أمريكية على شركة بسبب نفط إيرانالنواب الإسبان يصوتون اليوم بشأن إعادة انتخاب رئيس الوزراءوزارع الدفاع التركية: تدمير 7 أهداف سورية ردا على إطلاق قذيفتينإيران: وجود تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمنأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 23 يوليو 2019تفاصيل تحركات القوات المسلحة جنوب طرابلسالوفاق : قوات حفتر تقدم في محور عين زارةأسباب ارتفاع أسعار الأضاحيمركزي البيضاء: 377 مليون دينار سيولة للشرقعودة حركة الملاحة الجوية بمطار معيتيقةريبيري يشكر أهل مصر: أراكم قريباميلنر عن هزائم فترة الإعداد: لا يوجد ما يستدعي القلق بشأنهجوارديولا: جدول المباريات سيقتل اللاعبين.. بدأنا موسما جديدا ومحرز لم ينه السابقزعيم كوريا الشمالية يتفقد غواصة بنيت حديثامركز حقوقي يمني: الحوثيون يمارسون منهجا واضحا في إرهاب المواطنين عبر قتل الخصوم والتنكيل بجثثهمترامب يعلن التوصل إلى اتفاق بشأن الموازنة الاتحاديةاخر تطورات الأوضاع بجنوب طرابلساللواء 73 مشاة: الوفاق تفبرك الأخبار الكاذبةانتقادات روسية على اعتقال روسيين في طرابلسبعثة الأمم المتحدة: مراجعة الحسابات المالية لفرعي المصرف المركزي

اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»

- كتب   -  
اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»
اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»

ايوان ليبيا - وكالات

نقلت وكالة «فرانس برس»، عن مصادر متطابقة أن قضاة التحقيق المكلفين بملف الشكوك حول حصول حملة الرئيس الفرنسي الأسبق الانتخابية نيكولا ساركوزي على تمويل ليبي عام 2007، أمروا بتوجيه اتهامات جديدة لمدير حملته الانتخابية السابق كلود غيان، خاصة تهمة «الفساد السلبي».

وسبق أن اتهم غيان في عام 2005 في هذه القضية بـ«تبييض اختلاس مالي في إطار مجموعة منظمة»، قبل أن تُوجه إليه في الحادي عشر من سبتمبر الجاري تهم «الفساد السلبي» و«إخفاء اختلاس أموال عامة»، و«التواطؤ في تمويل غير قانوني لحملة انتخابية»، حسبما أفادت مصادر قضائية وقريبة من الملف للوكالة الفرنسية.

ووجهت إلى ساركوزي اتهامات بالفساد واستغلال النفوذ، حيث يقول الادعاء الفرنسي إن حملته الانتخابية في العام 2007 تلقت تمويلًا من القذافي بقيمة 50 مليون دولار، بينما ينفي ساركوزي تلك الاتهامات معتبرًا إياها «محاولة للتشهير به».

ولكنّ مسؤولين ليبيين سابقين أكدوا تلقي حملة ساركوزي على تمويل ليبي، حيث روى رئيس الحكومة الليبية السابق البغدادي المحمودي أن كلود غيان مدير حملة ساركوزي الانتخابية عام 2007 اتصل ببعض أصدقائه مثل بشير صالح فقام الأخير بتسليم غيان خلال لقاء جرى في فندق باريسي «أموالًا باليورو والدولار وُضعت في حقيبة».

كما أكد رجل الأعمال الفرنسي اللبناني زياد تقي الدين أنه سلم بين أواخر العام 2006 ومطلع العام 2007 ثلاث حقائب تحتوي على خمسة ملايين يورو من نظام القذافي إلى ساركوزي الذي كان يومها وزيرًا للداخلية وإلى كلود غيان الذي وجه إليه أيضًا الاتهام في إطار هذا الملف.

إلا أن مسؤولين ليبيين آخرين نفوا حصول هذا التمويل ولم يحصل المحققون بعد على أية أدلة مادية تؤكد حدوث الأمر.

التعليقات