ايوان ليبيا

الجمعة , 19 أكتوبر 2018
بنود اجتماعات القاهرة لتوحيد الجيشضم الكتيبتين 165 مشاة و 303 مدفعية إلى اللواء 73 مشاةتسوية أوضاع العمالة الوافدةالمشروع الأوروبي بشأن المهاجرينأدوية الأمراض المزمنة: المشاكل و الحلولمؤتمر مورينيو - عن الاحتفال في ستامفورد بريدج.. ولماذا استحق لوك شاو البقاءمؤتمر جوارديولا - إعلان عودة دي بروين.. ومدة غياب جوندوجانرئيس بايرن: كان علي وصف أوزيل بالأحمق وليس مقرفامؤتمر كلوب - انتقاد دوري الأمم الأوروبية.. وما يحتاجه فابينيو للمشاركةرئيس وزراء باكستان يشارك في المؤتمر الاستثماري بالسعوديةالكوريتان تكملان إزالة الألغام في المنطقة الأمنية المشتركةتأجيل الانتخابات في إقليم قندهار الأفغاني لمدة أسبوعكبير مفاوضي "الأوروبي": اتفاق انفصال بريطانيا انتهى بنسبة 90%هيئة حماية البيئة تكشف عن تلوث المياه الجوفية في سبها بمياه الصرف الصحيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 19 اكتوبر 2018الجزائر تحظر ارتداء النقاب في أماكن العملالصين تلقي القبض على نائب سابق لوزير المالية بتهمة فسادمشادة بين اثنين من كبار مساعدي ترامب بسبب الهجرة غير المشروعةالزج بليبيا فى قضية خاشقجيالخارجية الإيطالية: مؤتمر باليرمو ليس للحلول

اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»

- كتب   -  
اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»
اتهام مقرب من ساركوزي بـ«الفساد»

ايوان ليبيا - وكالات

نقلت وكالة «فرانس برس»، عن مصادر متطابقة أن قضاة التحقيق المكلفين بملف الشكوك حول حصول حملة الرئيس الفرنسي الأسبق الانتخابية نيكولا ساركوزي على تمويل ليبي عام 2007، أمروا بتوجيه اتهامات جديدة لمدير حملته الانتخابية السابق كلود غيان، خاصة تهمة «الفساد السلبي».

وسبق أن اتهم غيان في عام 2005 في هذه القضية بـ«تبييض اختلاس مالي في إطار مجموعة منظمة»، قبل أن تُوجه إليه في الحادي عشر من سبتمبر الجاري تهم «الفساد السلبي» و«إخفاء اختلاس أموال عامة»، و«التواطؤ في تمويل غير قانوني لحملة انتخابية»، حسبما أفادت مصادر قضائية وقريبة من الملف للوكالة الفرنسية.

ووجهت إلى ساركوزي اتهامات بالفساد واستغلال النفوذ، حيث يقول الادعاء الفرنسي إن حملته الانتخابية في العام 2007 تلقت تمويلًا من القذافي بقيمة 50 مليون دولار، بينما ينفي ساركوزي تلك الاتهامات معتبرًا إياها «محاولة للتشهير به».

ولكنّ مسؤولين ليبيين سابقين أكدوا تلقي حملة ساركوزي على تمويل ليبي، حيث روى رئيس الحكومة الليبية السابق البغدادي المحمودي أن كلود غيان مدير حملة ساركوزي الانتخابية عام 2007 اتصل ببعض أصدقائه مثل بشير صالح فقام الأخير بتسليم غيان خلال لقاء جرى في فندق باريسي «أموالًا باليورو والدولار وُضعت في حقيبة».

كما أكد رجل الأعمال الفرنسي اللبناني زياد تقي الدين أنه سلم بين أواخر العام 2006 ومطلع العام 2007 ثلاث حقائب تحتوي على خمسة ملايين يورو من نظام القذافي إلى ساركوزي الذي كان يومها وزيرًا للداخلية وإلى كلود غيان الذي وجه إليه أيضًا الاتهام في إطار هذا الملف.

إلا أن مسؤولين ليبيين آخرين نفوا حصول هذا التمويل ولم يحصل المحققون بعد على أية أدلة مادية تؤكد حدوث الأمر.

التعليقات