ايوان ليبيا

الخميس , 21 مارس 2019
ترامب: مفاوضون أمريكيون وصينيون يستأنفون محادثات التجارة الأسبوع المقبلسفارة الإمارات بالقاهرة تحتفل باليوم العالمي للسعادة | فيديوتيريزا ماي: حان الوقت لاتخاذ قرار حول اتفاق الخروج.. "أعلم أنكم مللتم هذه اللعبة"سائق يضرم النار في حافلة تقل تلاميذ في إيطالياالقنصلية الفرنسية بالجزائر تنفي ما تردد عن تعليق تأشيرات سفر الجزائريينالبرلمان البريطاني يعقد جلسة طارئة اليوم بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبيماكرون يطلب تعزيزات من الجيش لدعم الشرطة في مواجهة "السترات الصفراء"تقرير: مدافع ليفربول على رادار أتليتكو مدريداستبعاد ماتيتش من قائمة صربياساديو ماني.. والحلم لا يُفارقك ولا تُفارقهبوجبا يعلنها صراحة: أرغب في بقاء سولشايرسلامة : المؤتمر الجامع سيحدد تاريخ الإنتخاباتالانتهاء من صيانة مهبط مطار الكفرة الدوليماذا قال المشري عن عودة سيف الإسلام القذافي للحياة السياسيةالسراج يناقش توحيد المؤسسة العسكريةاعتماد الترتيبات المالية للعام المالي 2019فريق عمل لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهابلماذا يزعج النفوذ الروسي في ليبيا الإسرائيليينبحث أوضاع العمالة الوافدة في ليبياحقيقة تعرض التونسيين المعتقلين في ليبيا للتعذيب

انتهاكات قطر للسيادة الليبية ومأساة تاورغاء

- كتب   -  
انتهاكات قطر للسيادة الليبية ومأساة تاورغاء
انتهاكات قطر للسيادة الليبية ومأساة تاورغاء

ايوان ليبيا - وكالات

عقدت مؤسسة حقوقيات وملتقى الحوار للتنمية وحقوق الانسان ندوة على هامش اجتماعات الدورة 39 للمجلس الدولي لحقوق الانسان في جنيف، لبحث انتهاكات قطر للسيادة الليبية.

وأكد سراج شعبان محامي اهالي الضحايا خلال الكلمة التي القاها في الندوة مدينة تاورغاء أن المدينة تشهد مأساة انسانية منذ عام 2011م، ولكن المأساة الأكبر هي الصمت المتعمد من المنظمات الدولية والمؤسسات المدافعة عن حقوق الانسان التي لم تتحمس للدفاع عن سكان تاورغاء رغم توثيق حالات انتهاك بحق سكان تاورغاء ممثلة في تهجير قسري لسكان تاورغاء وانتهاك حقوق اطفالها في العيش الكريم والتعليم والصحة، إضافة لانتهاك حقهم في حمايتهم من التعذيب والقتل والحبس دون وجه حق على يد ميليشيات مسلحة مدعومة من قطر.

وزاد شعبان، ” نحن لا نريد سوى إعادة أهالي تاورغاء إلى ديارهم وممارسة حقوقهم المشروعة التي كفلتها المواثيق والاتفاقيات الدولية، مطالباً المجتمع الدولي بملاحقة قطر واجبارها على عدم التدخل وتقديم الدعم اللوجيستي للميليشيات المسلحة.

ومن جانبه أكد الكاتب الصحفي مجدي حلمي أن قضية حقوق الإنسان في ليبيا ملف مسكوت عنه دوليا، رغم أن هذه البلد تشهد يوميا أبشع الانتهاكات التي تتم بصورة ممنهجة من كافة أطراف الصراع هناك والضحايا هم من المدنيين، مشيراً إلى أن المجتمع الدولي وخاصة أوروبا لا تهتم إلا بقضية الهجرة غير الشرعية أما انتهاكات حقوق الإنسان للمواطن والمقيمين على الأراضي الليبية لا تهم أحد.

وأكد أن الصراع في ليبيا تجاوز حدود الصراع الداخلي ولكن أصبح يهدد دول الجوار الليبي وحوض المتوسط، مشدداً على ضرورة ان يضع المجتمع المدني حداً لهذا الوضع في ليبيا قبل أن تتحول إلى كارثة إنسانية كبرى.

وأشار محمود بسيونى الباحث السياسي إلى ان التنظيمات الإرهابية حولت ليبيا من دولة إلى أشلاء، وهو ما تسبب في استمرار انتهاكات حقوق الانسان وتعريض حياة المدنيين للخطر.

ولفت إلى تحذير الامين العام للأمم المتحدة من تفاقم التنافس بين هذه التنظيمات على تهريب الوقود والاتجار في البشر، وتنامى ظاهرة احتجاز تلك التنظيمات للمدنيين بهدف مبادلتهم بشحنات وقود صادرها تنظيم منافس، مرجعا السبب في تنامى الانتهاكات الى افلات تلك التنظيمات من العقاب.

 والمح بسيونى إلى وجود استراتيجية تنفذها دولة قطر لدعم تلك التنظيمات واستغلالها للتدخل في الشأن الليبي واستمرار حالة الانقسام الوطني بدعمها لعناصر جماعة الاخوان الارهابية في ليبيا وهو ما أدى إلى استمرار تدهور الأوضاع الإنسانية والحقوقية وتهديد دول الجوار وتحديدا مصر.

وأوضح أن دولة قطر حولت ليبيا لمركز لإيواء وتدريب الإرهابيين وهو ما يمثل تهديد مباشر لأمن مصر وجنوب أوروبا كما تعمل قطر على اعادة فرض الاخوان كطرف سياسي وليس فصيل ارهابي، لافتا الى قيام قطر بدور السمسار في نقل وإعادة تشغيل العناصر الارهابية من والى خارج ليبيا.

التعليقات