ايوان ليبيا

الأحد , 21 أبريل 2019
ماكرون يندد باعتداءات سريلانكا ويصفها بـ "الشنيعة"منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي على مركز مباحث الزلفي بالسعوديةبومبيو: مقتل العديد من الأمريكيين في اعتداءات سريلانكارئيس البرلمان العربي يدين بأشد العبارات الهجمات الإرهابية الجبانة في سريلانكامكتبين لتسليم الجوازات الجاهزة في طرابلستوحيد قواعد بيانات النازحينقوات «الوفاق» تعزز مواقعها على أبواب طرابلسمشائخ الجنوب يطالبون برفع الحظر عن تسليح الجيشلجنة “دفاع النواب” تتهم بريطانيا بنشر الفوضى داخل ليبيااجتماع وزراء حكومة الوفاقمقدونيا الشمالية تجري انتخابات رئاسية وسط انقسامات عميقة بعد تغيير اسمهاصدمة فى "جزيرة الشاى".. دموع السريلانكيين تكشف مظاهر إرهاب "الأحد الدامى" | صورأبو الغيط: الدعم العربي للقضية الفلسطينية ثابت وراسخ ولا يتزعزعسفارة السعودية: 33 مشروعا فندقيا في 13 منطقة سعودية بـ1.1 مليار ريالحراك كتاب وادباء ومثقفي ليبيا يؤيد ويساند تقدم الجيش الوطني نحو المنطقة الغربيةالفاتيكان يدعو إلى وقف المعارك في ليبيامعاشات أبريل ومايو بالمصارف غدًا بالمنطقة الغربيةإعادة فتح المجال الجوي في مطار معيتيقةانقطاع الكهرباء عن مناطق متفرقة من طرابلسأصحاب السنام.. سخرية إيطاليا من يوفنتوس التي حولها جمهوره إلى فخر

الشرطة الأمريكية: إطلاق نار في كاليفورنيا

- كتب   -  
الشرطة الأمريكية

أعلنت الشرطة الأمريكية، أن المسلح الذي قتل الأربعاء خمسة أشخاص من بينهم زوجته قبل أن يقدم على الانتحار كان في خضم إجراءات طلاق لكن علاقته بالضحايا الأخرين لا تزال مبهمة.


وصرح دوني يونغبلود، مسئول شرطة منطقة كيرن، خلال مؤتمر صحافي في بيكرزفيلد المدينة التي شهدت إطلاق النار على بعد نحو 150 كلم شمال لوس أنجليس، "يبدو أن المشتبه به استهدف كل ضحاياه عمدا".

وتابع "يونغبلود"، أن مطلق النار واسمه خافيير كاساريز (54 عاما) كان في خضم إجراءات طلاق، وأن زوجته بيترا كاساريز، تقدمت بطلب الحضانة وتقاسم الأملاك بين الزوجين.

وقال: إن كاساريز حضر الأربعاء مع زوجته إلى شركة للشحن البري، وتشاجر الزوجان مع رجل كان موجودا في المكان ثم أرداه خافيير قبل أن يوجه سلاحه النار ضد زوجته ويلاحق رجلا ثالثا ويقتله.

بعدها توجه خافيير إلى منزل في بيكرزفيلد حيث قتل امرأة في الـ31 ووالدها.

وأضاف يونغبلود، أن خافيير، استولى تحت تهديد السلاح على سيارة امراة كانت فيها مع طفلها لكن سمح لهما بالرحيل قائلا: إنه "ليس رجلا شريرا".

وأقدم خافيير، على الانتحار عندما لحقت به الشرطة أمام متجر. ونشرت الشرطة تسجيل فيديو للمشهد من كاميرا مثبتة على أحد عناصرها.

وعملية إطلاق النار هي الثالثة الأكثر دموية في الولايات المتحدة هذا العام بعد الاعتداءالذى تم  في مدرسة باركلاند (فلوريدا) حيث قتل 17 شخصا في فبراير الماضي وإطلاق النار في مدرسة في سانتا-فيه (تكساس) في مايو والذي راح ضحيته 10 أشخاص.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات