ايوان ليبيا

السبت , 22 سبتمبر 2018
وزير الخارجية: أمريكا تستعد لاتخاذ إجراءات ضد فنزويلا خلال أيامصحيفة: الصين تلغي محادثات تجارية مع أمريكا مع تصاعد التهديدات بشأن التعريفات الجمركيةالقبض على اجانب يزورون اوراق ثبوتية ب 150 ديناروضع خزانات النفط في طرابلس كارثيفتح بئر نفط مقفل منذ 16 عاماللواء السابع يعزز محاور القتال في طرابلسالجزائر تعزز تواجدها على حدود ليبيا بثلاثة آلاف جنديحملة للتضامن مع زوجة العقيد القذافيإجلاء 15 عائلة من مناطق الاشتباكاتالسعيد وشيفو يُشاركان في فوز الأهلي على الحزم بالدوري السعوديغاز مسيل للدموع في مواجهات الأمن والجماهير عقب مباراة النجم والترجيوفاق سطيف يُطيح بالوداد المغربي من دوري الأبطالسام مرسي يشارك في فوز ويجان على بريستول بالشامبيون شيبترامب يؤجل نشر وثائق متعلقة بالتحقيق في التدخل الروسيرئيس أوكرانيا يرفع دعوى تشهير ضد "بي بي سي"وزير خارجية إيران: إدارة ترامب تهدد السلام والأمن الدوليينعملة الأرجنتين تواصل الصعود وسط تفاؤل بشأن اتفاق مع صندوق النقد الدوليكلوب يدافع عن محمد صلاح قبل مواجهة ساوثهامبتونميسي وكاسياس يسيطران على أبرز أرقام الأسبوع من «فيفا»هل يتعمد «ماني» عدم التمرير لـ«صلاح»؟ الأرقام تجيب

الشرطة الأمريكية: إطلاق نار في كاليفورنيا

- كتب   -  
الشرطة الأمريكية

أعلنت الشرطة الأمريكية، أن المسلح الذي قتل الأربعاء خمسة أشخاص من بينهم زوجته قبل أن يقدم على الانتحار كان في خضم إجراءات طلاق لكن علاقته بالضحايا الأخرين لا تزال مبهمة.


وصرح دوني يونغبلود، مسئول شرطة منطقة كيرن، خلال مؤتمر صحافي في بيكرزفيلد المدينة التي شهدت إطلاق النار على بعد نحو 150 كلم شمال لوس أنجليس، "يبدو أن المشتبه به استهدف كل ضحاياه عمدا".

وتابع "يونغبلود"، أن مطلق النار واسمه خافيير كاساريز (54 عاما) كان في خضم إجراءات طلاق، وأن زوجته بيترا كاساريز، تقدمت بطلب الحضانة وتقاسم الأملاك بين الزوجين.

وقال: إن كاساريز حضر الأربعاء مع زوجته إلى شركة للشحن البري، وتشاجر الزوجان مع رجل كان موجودا في المكان ثم أرداه خافيير قبل أن يوجه سلاحه النار ضد زوجته ويلاحق رجلا ثالثا ويقتله.

بعدها توجه خافيير إلى منزل في بيكرزفيلد حيث قتل امرأة في الـ31 ووالدها.

وأضاف يونغبلود، أن خافيير، استولى تحت تهديد السلاح على سيارة امراة كانت فيها مع طفلها لكن سمح لهما بالرحيل قائلا: إنه "ليس رجلا شريرا".

وأقدم خافيير، على الانتحار عندما لحقت به الشرطة أمام متجر. ونشرت الشرطة تسجيل فيديو للمشهد من كاميرا مثبتة على أحد عناصرها.

وعملية إطلاق النار هي الثالثة الأكثر دموية في الولايات المتحدة هذا العام بعد الاعتداءالذى تم  في مدرسة باركلاند (فلوريدا) حيث قتل 17 شخصا في فبراير الماضي وإطلاق النار في مدرسة في سانتا-فيه (تكساس) في مايو والذي راح ضحيته 10 أشخاص.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات