ايوان ليبيا

الخميس , 18 يوليو 2019
جنرال أمريكي: سنعمل بدأب للتوصل إلى حل يتيح المرور بحرية في الخليجوزير الإعلام العماني في رسالة محبة لمصر: "حين نأتي إليها فإننا نسافر من البيت إلى البيت"مسئولة بالبنتاجون: أمريكا لا تشكل تحالفا عسكريا ضد إيران في الخليجترامب يعلن إسقاط طائرة إيرانية مسيرة فوق مضيق هرمزرابع صفقة دفاعية.. أتليتكو مدريد يضم هيرموسو من إسبانيولسكاي: إنتر حدد قيمة راتب لوكاكو وينتظر موافقة يونايتدتقارير: يوفنتوس يستهدف صفقة تبادلية للحصول على نيمارسكاي: زاها أخبر بالاس برغبته في الرحيل هذا الصيف.. أرسنال سيضغط لضمهرفع درجة الإستعداد القصوى في بنغازيالوفاق : إيقاف العلاج بالخارج بشكل كاململابسات وفاة مواطنة ليبية نتيجة خطأ طبي في مصرسفير ألمانيا يطالب بالإفراج عن سرقيوةخطط صنع الله لتزويد السوق المحلية بالغازسي.إن.إن ترك: تركيا تعبر عن "قلقها" من قرار أمريكا استبعادها من برنامج إف-35قائد الحرس الثوري: إستراتيجية إيران الدفاعية قد تصبح هجومية "إذا أخطأ الأعداء"روسيا تحث أوروبا على اتخاذ موقف أكثر وضوحا بشأن اتفاق إيران النووينتنياهو يدخل التاريخ كأطول رؤساء وزراء إسرائيل بقاء بالمنصبالنهر الصناعي: جفاف خزان القرضابيةلجان لتحديد إجراءات جلب العمالةروسيا تنفي مشاركة قواتها في القتال بشمال غرب سوريا

قاوم التنمر.. واحم ابنك من الانتحار

- كتب   -  
التنمر داخل المدارس

ملخص

يمر أبناؤنا بالكثير من الأحداث التي تؤثر فيهم بشكل كبير، وينجحون في تخطيها بشكل جيد ولكن في بعض الأحيان هناك أحداث أخرى لا يستطيعون تجاوزها، ومن هذه المواقف حكاية 《التنمر》 فعندما يقع أبناؤنا ضحية له فإنهم يحتاجون المساعدة لتخطي هذه الآثار النفسية السيئة وحتى نساعد هؤلاء الضحايا يجب أن نعرف من هم الأبناء الأكثر قابلية للتعرض للتنمر وما صفاتهم بالتحديد.

انتشر مصطلح "التنمُّر" في الآونة الأخيرة مع ارتفاع وقائع الإيذاء التي يمارسها بعض الأطفال ضد البعض حتى أنكم قرأتم بالفعل قصصا كثيرة عن أطفال يقررون الانتحار لهذا السبب. الناس كلها تتكلم عن التنمر: حملات على السوشيال ميديا، تقارير صحفية وتليفزيونية تناقش الظاهرة. سؤالنا: ما هي حكاية التنمر؟. كيف أكتشف أن ابني متنمر وكيف أعالج هذه الحالة؟. هل التنمر هذا وليد الحقبة الحديثة فقط؟.

في الحقيقة، يبدو اكتشاف الأبناء الأكثر قابلية للتنمر صعبًا، لكن من الممكن أن نعرف صفاتهم حتى نتمكن من الوصول إليهم ومساعدتهم.

لندخل في الموضوع. يمر أبناؤنا بالكثير من الأحداث التي تؤثر فيهم بشكل كبير وينجحون في تخطيها بشكل جيد ولكن في بعض الأحيان هناك أحداث أخرى لا يستطيعون تجاوزها، ومن هذه المواقف حكاية《التنمر》فعندما يقع أبناؤنا ضحية له فإنهم يحتاجون المساعدة لتخطي هذه الآثار النفسية السيئة وحتى نساعد هؤلاء الضحايا يجب أن نعرف من هم الأبناء الأكثر قابلية للتعرض للتنمر وما صفاتهم بالتحديد:

١- يكون هذا الشخص شديد الحساسية أي أنه يتأثر من أي موقف سواء صغيرا لا يستحق أو كبيرا وتكون الحساسية هنا من النوع السلبي الذي يؤدي بصاحبه إلى الضيق والحزن والقلق مهما كان الموقف ويتخذ إجراءات سلبية مثل العصبية والانسحاب بدلا من المواجهة، اعرف هنا أزاي تتعامل مع طفلك.

٢- من صفاته أيضا القلق من أي شيء سواء كان هناك ما يستدعي ذلك أو لا حيث يلازمه القلق وهو شخصية شديدة الحذر لتجنب أي موقف يضايقه أو يحرجه ويبتعد عنه على الفور، كما يمنعه خجله وخوفه من التعامل مع الآخرين مثل المعلمين أثناء الحصص والزملاء في الأنشطة.

٣- لا يستطيع هذا الضحية أن يدافع عن نفسه في أي موقف تتعرض له ولو بطلب المساعدة من الآخرين فهو له شخصية ضعيفة غير قادر على حماية نفسها من أي خطر ولو كان بسيطا أو من مضايقات الزملاء التي تكون أحيانا بسيطة وأحيانا أخرى مزعجة ومؤلمة، لا تفوت معلومات تفيدك في التعامل مع الطفل العنيد.

٤- هو شخص ضعيف الثقة بنفسه وبالتالي يكون من الصعب عليه القيام بالكثير من الأمور منها حماية نفسه أو تحقيق أي شيء لنفسه وإن حاول فإن ثقته الضعيفة بقدراته تتسبب له في الفشل.

للتنمر آثار نفسية كثيرة سيئة على الضحية منها:

١- قد يتحول المتنمّر لاستخدام العنف مع من هم أضعف منه حتى يكتسب ثقة زائفة في نفسه وقد يتحول هو مع مرور الوقت إلى متنمر على الآخرين.

٢- ينتج عنه شعور الضحية بالوحدة كنتيجة لابتعاده عن الآخرين وعدم انضمامه للتجمعات هربا من مواجهة المتنمرين وحتى لا تتكرر المضايقات التي يتعرض لها.

٣- يصاب بالاكتئاب نتيجة لشعوره بالعجز وعدم القدرة على الدفاع عن نفسه أمام أصغر المضايقات التي تحدث له أمام الآخرين وشعوره بالاضطهاد من زملائه واستضعافهم له.

يحتاج الضحية إلى تدخل نفسي بشكل ضروري ليشفى من هذه الآثار النفسية السلبية التي قد تصل به إلى الاكتئاب الحاد بل والانتحار ومن بين طرق عديدة لمساعدته هناك الآتي: 

١- يمكن مساعدته من خلال استخدام الأساليب التي تمكنه من زيادة ثقته بنفسه وهي من الجوانب الهامة جدا والتي تمكنه من مواجهة كثير من المواقف وتقليل قلقه واكتئابه وتشجيعه على عدم الانسحاب من المواقف المختلفة.

٢- يجب تدريب الضحية على الطرق التي تساعده على الدفاع عن نفسه أمام أي شخص يضايقه ويدافع عن نفسه سواء بالكلمة أو باتخاذ موقف أو إجراءات تحميه من هذا الخطر وبالتالي تزيد من ثقته بنفسه.

3- يجب أيضا مساعدته وتدريبه على زيادة مهاراته في التعامل مع الآخرين حتى يتمكن من إقامة علاقات مع زملائه تمكنه من استعادة الثقة بنفسه.

مساعدة ضحية التنمر تساعد بشكل كبير على تقليل ظاهرة التنمر من خلال مواجهة الضحية للمتنمر الذي يبدأ في التوقف عندما يلاحظ عدم تأثير التنمر على الطفل، ولكن الأمر الذي يساعد على التخلص منها هو مساعدة المتنمر على التوقف عن سلوكيات التنمر وهي النقطة الأكثر أهمية. 

التعليقات