ايوان ليبيا

الأثنين , 24 سبتمبر 2018
وسائل إعلام عمانية تدعو إلى عمل دولي مشترك لوضع حد للإرهابإضراب شامل بمرافق "أونروا" بغزة احتجاجا على تسريح موظفين وتقليص خدماتهاروسيا تعلن تزويد سوريا بنظام "إس 300" المضاد للصواريخالإنفاق الجنوني في طرابلس والبيضاء.. تبديد أموال الليبيين، إلى أين؟ ... بقلم / محمد الاميننصف مليون طفل بطرابلس في خطر مباشرالهلال الأحمر ينقذ 31 عائلة جنوب طرابلسبحجة حماية المدنيين...العملاء يستنجدون بأسيادهم ... بقلم / ميلاد عمر المزوغيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاثنين 24 سبتمبر 2018ميليشيات مصراتة ترسل قوات الى طرابلس لمساندة ميليشيا صلاح بادىالمصرف المركزي يتسبب بالغاء رحلات الطيران الإفريقي نحو اسطنبولميسي على خطى كريستيانو رونالدو يقرر عدم حضور حفل جوائز “The Best”إيران: وقف صادرات النفط الإيرانية لن يتحققفرص عمل خلال ملتقى التوظيف ببنغازيالخليج العربي للنفط في اجتماع الجزائرالرسوم الأمريكية على واردات صينية بـ 200 مليار دولار تدخل حيز التنفيذجيرونا يوقف انتصارات برشلونة بتعادل مثير في الكامب نولواء الصمود يستخدم الهاوزر والجراد عشوائياًتشكيلات مسلحة بالمنطقة الغربية تدعو لوقف إطلاق النارسبعة الاف جريح خلال شهر بطرابلسلائحة بأسماء منتهكي القانون الإنساني لفرض عقوبات عليهم

أكثر من مليون شخص في مخيمات المهجرين بسبب الفيضانات في الهند

- كتب   -  
مخيمات المهجرين بسبب الفيضانات في الهند

أعلنت السلطات الهندية الثلاثاء أن أكثر من مليون شخص تم إيواؤهم في مخيمات أقيمت للمهجرين في ولاية كيرالا بجنوب البلاد التي ضربتها أمطار موسمية عنيفة، أسفرت عن سقوط اكثر من 410 قتلى.


ويكشف انحسار المياه تدريجيًا بسبب تراجع غزارة الأمطار، حجم الدمار في هذه المنطقة التي تشكل وجهة للسياح في المواسم الأخرى.

وقال الناطق باسم الحكومة سوباش تي في لوكالة فرانس برس إن "عدد الأشخاص المقيمين في المخيمات الإنسانية بلغ الآن مليونًا و28 ألف شخص".

وعثر رجال الإنقاذ أمس على ست جثث أخرى لترتفع بذلك حصيلة الضحايا الى أكثر من 410 قتلى منذ أن بدأت في يونيو الأمطار الموسمية التي تعد من الأكثر غزارة منذ قرن.

وفي شينغانور إحدى المدن الأكثر تضررًا، ما زالت المياه التي بلغ مستواها أكثر من ستين سنتمترا، تغلق طرقا عديدة، كما ذكر فريق من وكالة فرانس برس. وما زالت الأمطار تهطل لكن بكثافة أقل.

وقال الجيش الهندي الذي يعمل على الأرض إن أكثر من ألف شخص ما زالوا موجودين في بيوت غمرتها المياه في المدينة.

وذكر جندي طلب عدم كشف هويته أن معظم هؤلاء السكان لا يريدون إجلاءهم بل يطلبون الحصول على مواد غذائية ومياه للشرب فقط.

وقال كي جي بيلاي الذي يقيم في المدينة وبلغ ارتفاع المياه في منزله 2,5 متر قبل ان يتمكن رجال الإنقاذ من مساعدته، لفرانس برس "في الماضي لم يتجاوز مستوى المياه 30 سنتمترا واعتاد الناس على ذلك".

وقال ساشي تارور النائب عن كيرالا والمسئول السابق في الأمم المتحدة إن الأمطار دمرت حوالى خمسين ألف مسكن على ما يبدو.

وقدرت السلطات المحلية قيمة الخسائر بثلاثة مليارات دولار وهو مبلغ يرجح أن يرتفع مع انحسار المياه الذي يكشف حجم الأضرار.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات