ايوان ليبيا

الخميس , 16 أغسطس 2018
مجلس الشيوخ الأمريكي يبحث فاتورة إنفاق ضخمة وسط اعتراضات ترامببرشلونة بطلًا لكأس جامبر بعد الفوز على بوكا جونيورزمسيرة أسد كاميروني لا يستسلم.. 13 محطة في مشوار إيتو«خليكي أحلى في العيد» بـ8 وصفات طبيعية ورخيصة«الموف» موضة في الدهانات.. استخدميه مع هذه الألوانالبيت الأبيض يدين فرض الرسوم الجمركية التركية على واردات أمريكيةالبيت الأبيض: النظام الإيراني يسجن ويعتقل مواطنيه المدافعين عن حقوقهمإغلاق صالة بمطار بودابست لفترة وجيزة لوجود حاوية ساخنة بها أحد النظائرالسراج والمشري والكبير يناقشون برنامج الإصلاح الاقتصاديليبيا وطننا .... هكذا نريدها ... بقلم / حسين بن ماديالجيش يمنح 1000 دينار عيدية لأسر الشهداءبيان من مجلس النواب حول انباء صرف عيدية لأعضاء المجلسانطلاق اعمال المؤتمر العام الثاني للتجمع الوطني الليبيمن يحرس عرين الريال في موقعة السوبر الأوروبي؟إصابة خطيرة لدي بروين في تدريبات السيتيبوتين: روسيا تنتظر زيارة الرئيس الصينى فى سبتمبرتدشين أعمال ندوة الحج الكبرى في دورتها الـ 43 تحت عنوان "شرف الزمان والمكان"ارتفاع حصيلة كارثة فيضانات ولاية كيرالا الهندية إلى 67 قتيلامقتل 6 أطفال جراء انفجار صاروخ "كانوا يلعبون به" بأفغانستاناستغني عن الجاهز واعملي تشيكن رول في البيت

العرض الأول لفيلم وثائقي عن مهجري تاورغاء فى بنغازى

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أقيم أمس السبت في جامعة العرب الطبية مدرج سناء محيدلي في مدينة بنغازي العرض الأول للفيلم الوثائقي عن مهجري تاورغاء.

وصرح مخرج الفيلم مصطفى الزاوي ” لا أحد يستطيع نكران قضية تاورغاء التي أصبحت قضية رأي عام أمام الليبيين و العالم بالكامل ولكن لا تجد أبسط التفاصيل عن قضية مهجري تورغاء و تتعدد الرواية حول القضية.

وأضاف الزاوي أن الفيلم سيكون ردة فعل طبيعية عن الشيء فقمنا بدراسة عن تكاليف الفيلم والأماكن التي يجب أن نقوم بالتصوير فيها.

 

وتابع المخرج “من ثم انطلقنا في تصوير الفيلم، حيث أنه من إنتاج سراج الدين التاورغى  ويركز على أحداث 11/08/2011 وهو يوم التهجير من تاورغاء”.

وأفاد الزاوي أن نفس يوم عرض هذا الفيلم الوثائقي توافق الذكرى السابعة لتهجير أهالي تاورغاء ، لافتا إلى أن مدة الفيلم ساعة واحدة.

وواصل حديثه “لم نستطع تجسيد جميع الجرائم التي حدثت مع مهجري تاورغاء لكن قمنا بأقصى جهد لدينا ولكن مع ذالك استطعنا تسليط الضوء على جزء من قضيتهم و المواضيع الرئيسية من ضحايا مهجري تاورغاء”.

وأكد الزاوي أنه تم تصوير هذا الفيلم في خلال مدة لا تتجاوز الشهرين من تصوير و لقاءات ومونتاج والتجهيزات و تم التصوير في قرارة القطف والمخيمات في بنغازي و خارجها، مشيرًا إلى أنه لم توجههم أية صعوبات أو عراقيل.

وأفاد مخرج الفيلم أن الكل كان متعاون مع قضية تاورغاء والجزئية الوحيدة هي مجزرة جنزور فلم نستطيع تصويرهم أو اخذ تصريحات لهم.

 

التعليقات