ايوان ليبيا

الخميس , 21 مارس 2019
الأمم المتحدة ستطلق نداء لجمع التبرعات لمنكوبي الإعصار في إفريقياإيمري تشان عن إدانة رونالدو: يمكنه الاحتفال كما يحببوجبا عن ريال مدريد: هو حلم دائما لأي لاعب وأيضا زيدان يدرب الفريقبالفيديو – ألمانيا تتعادل مع صربيا وويلز تهزم ترينداد ودياأرنولد يغادر معسكر إنجلترا ويعود إلى ليفربول بسبب الإصابةترامب: مفاوضون أمريكيون وصينيون يستأنفون محادثات التجارة الأسبوع المقبلسفارة الإمارات بالقاهرة تحتفل باليوم العالمي للسعادة | فيديوتيريزا ماي: حان الوقت لاتخاذ قرار حول اتفاق الخروج.. "أعلم أنكم مللتم هذه اللعبة"سائق يضرم النار في حافلة تقل تلاميذ في إيطالياالقنصلية الفرنسية بالجزائر تنفي ما تردد عن تعليق تأشيرات سفر الجزائريينالبرلمان البريطاني يعقد جلسة طارئة اليوم بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبيماكرون يطلب تعزيزات من الجيش لدعم الشرطة في مواجهة "السترات الصفراء"تقرير: مدافع ليفربول على رادار أتليتكو مدريداستبعاد ماتيتش من قائمة صربياساديو ماني.. والحلم لا يُفارقك ولا تُفارقهبوجبا يعلنها صراحة: أرغب في بقاء سولشايرسلامة : المؤتمر الجامع سيحدد تاريخ الإنتخاباتالانتهاء من صيانة مهبط مطار الكفرة الدوليماذا قال المشري عن عودة سيف الإسلام القذافي للحياة السياسيةالسراج يناقش توحيد المؤسسة العسكرية

كوبا تعتمد قواعد جديدة للملكية الصناعية

- كتب   -  
كوبا

نشر مكتب الملكية الصناعية الكوبي مجموعة جديدة من القواعد الجمعة بهدف تعزيز التجارة والتعاون العلمي والابتكار.


ويبدأ سريان القواعد الجديدة -- قانونان وثلاثة مراسيم وخمسة قرارات -- في أكتوبر، لتوفير إطار قانوني يمكن من توجيه التعاملات التجارية بين الشركات الوطنية والأجنبية وتوفير الضمانات للاستثمار الأجنبي.

وقالت ماريا سانشيز توريس مديرة مكتب الملكية الصناعية الكوبي للصحفيين إن اللوائح المحدثة ضرورية، مضيفة أن القواعد تحمي العمليات الصناعية والتصاميم والعلامات التجارية، وهو ما يسهم بدوره في تعزيز الابتكار، وتنظم نقل التكنولوجيا والاستثمار الوطني والأجنبي وتجارة السلع والخدمات.

وفي الوقت نفسه، تمنع هذه القواعد إساءة استخدام حقوق الملكية الصناعية، التي تعمل على تقييد التجارة أو الحد من نقل التكنولوجيا.

وفي الوقت الحاضر، يعد تصدير منتجات التكنولوجيا البيولوجية والمستحضرات الصيدلانية البيولوجية أحد أكثر القطاعات ربحية في الاقتصاد الكوبي.

وقالت سانشيز أنه "من الأهمية بمكان الحفاظ على المهارات والاختراعات الكوبية وضمان حماية النتائج المستقبلية التي تنشأ عن التعاون مع الكيانات الأجنبية".

ووفقا لمكتب الإحصاءات الوطني، فقد طلبت كيانات أجنبية في عام 2016 مجموعة تضم 163 من براءات الاختراع الكوبية، 40 من براءات الاختراع هذه طلبتها شركات أمريكية رغم الحظر التجاري الذي تفرضه واشنطن على الجزيرة الكاريبية.

وقبل شهر، دعت الحكومة رواد الأعمال بالقطاع الخاص في كوبا إلى تسجيل علاماتهم التجارية وشعاراتهم المميزة لدى مكتب الملكية الصناعية الكوبي.

وذكر خبراء من شركة المحاماة الكوبية "ليكس أس.أيه" المتخصصة في الملكية الصناعية، للصحفيين أن ازدهار الأعمال الحرة أدى إلى زيادة أعداد أصحاب الأعمال الذين يسجلون علاماتهم التجارية.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات