ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 مايو 2019
هذه القبائل تدعم عمليات الجيشحقيقة نقل الباخرة التركية لإرهابيين الى ليبياإغلاق الطريق المزدوج تاجوراءشئون الحرمين تحشد أكثر من 2000 عامل وعاملة وقت هطول الأمطار على المسجد الحرام"أقوم بإعداد شعبي للدفاع عن وطننا".. رئيس فنزويلا يحتفل بالذكرى السنوية لإعادة انتخابهروحاني: ظروف اليوم ليست ظروف تفاوض وإنما مقاومة في وجه الضغوط الأمريكيةمؤسس "هواوي": "جوجل" تبحث مع الشركة سبل التعامل مع الحظر الأمريكي عليهاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 21 مايو 2019بن نايل: عودة ضخ المياه مجدداًوثائقي ليبي يحصد جائزة دوليةاطلاق النسخة الثالثة من «نجوم الغد العرب»هل تتحول حرب طرابلس إلى حرب بالوكالة بين القوى الإقليميةأهمية تناول الطعام في نفس الوقت يومياًحقيقة الطائرة التي تغير وجهتها فجأة من إسطنبول إلى طرابلس نحو مصراتةحصيلة اشتباكات طرابلسالتحذير من إندلاع حرب اقتصادية في ليبياادانة أممية لوقف ضخ مياه النهر الصناعيتفعيل الشرطة الزراعية بسرتالرئاسي يدين قطع المياه عن طرابلسالإمارات تنفي صحة الأنباء عن سقوط طائرة في دبي

إنبي يحقق فوزًا مثيرًا على طلائع الجيش

- كتب   -  
إنبي (2)

كتب: علي الزيني

لم يحتاج فريق إنبي أكثر من 14 دقيقة قبل نهاية مواجهته أمام طلائع الجيش لتحقيق الفوز بثلاثة أهداف مقابل لا شيء في المباراة، التي أقيمت بينهما على ملعب جهاز الرياضة العسكري في مصر الجديدة، مساء اليوم الأربعاء في ختام مباريات الجولة الثانية من مباريات الدوري الممتاز، أحرز أهداف إنبي في اللقاء حمدي فتحي في الدقيقة 80، وأضاف المهاجم المغربي نوح وائل الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 82 و94 من عمر اللقاء.

الفوز رفع رصيد إنبي إلى 3 نقاط بعد خسارته في المباراة الأولى أمام بيراميدز بهدف دون رد، بينما توقف رصيد طلائع الجيش عند نقطة واحدة، من التعادل في المباراة الأولى أمام نجوم إف سي.

قدم لاعبو إنبي مباراة جيدة، واستطاع خالد متولى المدير الفني للفريق البترولي، تقسيم المباراة على مدار شوطي اللقاء من أجل تحقيق الفوز رغم أنه كان متواجدا في المدرجات تنفيذًا لعقوبة الإيقاف، في الوقت الذي حاول لاعبو الطلائع خطف هدف، لكن محاولاتهم لم ترق للخطورة المطلوبة على مرمى عمرو حسام حارس إنبي.

مصطفى محمد، مهاجم الطلائع، لم يجد الإمداد الكافي من أجل إحراز أهداف، خاصة من ظهيري الجنب أحمد سمير وبوشا، بخلاف أن حسن يوسف لاعب الوسط المهاجم لم يستطع الاختراق من العمق أو تمرير أي كرات بينية لرأس الحربة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

مع بداية الشوط الثاني لم يختلف الحال كثيرًا، وظل النبي الأخطر لكن التبديل الذي أجراه خالد متولى المدير الفني لإنبي بنزول المغربي نوح وائل وشيكا منح الفريق البترولي الأفضلية، حيث استغل سرعاتهما في المساحات الموجودة بين مدافعي الطلائع الأبطأ في التحرك، ما ساهم في تهديد مرمى محمد بسام، الذي كان أفضل لاعبي فريقه في الشوط الأول.

فريق إنبي نجح في إحراز هدفه الأول في الدقيقة 80، وأضاف المهاجم المغربي نوح وائل الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 82 و94 من عمر اللقاء ليخطف الفريق البترولي ثلاث نقاط غالية ومستحقة.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات