ايوان ليبيا

الخميس , 21 مارس 2019
الأمم المتحدة ستطلق نداء لجمع التبرعات لمنكوبي الإعصار في إفريقياإيمري تشان عن إدانة رونالدو: يمكنه الاحتفال كما يحببوجبا عن ريال مدريد: هو حلم دائما لأي لاعب وأيضا زيدان يدرب الفريقبالفيديو – ألمانيا تتعادل مع صربيا وويلز تهزم ترينداد ودياأرنولد يغادر معسكر إنجلترا ويعود إلى ليفربول بسبب الإصابةترامب: مفاوضون أمريكيون وصينيون يستأنفون محادثات التجارة الأسبوع المقبلسفارة الإمارات بالقاهرة تحتفل باليوم العالمي للسعادة | فيديوتيريزا ماي: حان الوقت لاتخاذ قرار حول اتفاق الخروج.. "أعلم أنكم مللتم هذه اللعبة"سائق يضرم النار في حافلة تقل تلاميذ في إيطالياالقنصلية الفرنسية بالجزائر تنفي ما تردد عن تعليق تأشيرات سفر الجزائريينالبرلمان البريطاني يعقد جلسة طارئة اليوم بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبيماكرون يطلب تعزيزات من الجيش لدعم الشرطة في مواجهة "السترات الصفراء"تقرير: مدافع ليفربول على رادار أتليتكو مدريداستبعاد ماتيتش من قائمة صربياساديو ماني.. والحلم لا يُفارقك ولا تُفارقهبوجبا يعلنها صراحة: أرغب في بقاء سولشايرسلامة : المؤتمر الجامع سيحدد تاريخ الإنتخاباتالانتهاء من صيانة مهبط مطار الكفرة الدوليماذا قال المشري عن عودة سيف الإسلام القذافي للحياة السياسيةالسراج يناقش توحيد المؤسسة العسكرية

وزيرة العدل الألمانية تحذر من الإضرار بسيادة القانون على خلفية ترحيل حارس سابق لـ"بن لادن" إلى تونس

- كتب   -  
وزيرة العدل الألمانية كاتارينا بارلي

حذرت وزيرة العدل الألمانية كاتارينا بارلي، من إلحاق ضرر بسيادة القانون على خلفية ترحيل حارس سابق لـ"بن لادن" إلى تونس.


وقالت بارلي لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الأحد: "ما تقضيه محاكم مستقلة، يجب أن يسري"، مضيفة بقولها: "إذا كان هناك سلطات ستختار أي حكم قضائي تتبعه وأي حكم لا تتبعه، فإن ذلك سيكون نهاية دولة القانون"، وأكدت أن ربط الإدارة بالأحكام والقوانين يعد أمرا غير قابل للتفاوض.

يذكر أنه تم ترحيل الحارس الشخصي السابق المزعوم لزعيم تنظيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن من مدينة دوسلدورف بولاية شمال الراين-فيستفاليا غربي ألمانيا إلى موطنه تونس صباح أول أمس الجمعة.

وكانت المحكمة الإدارية في مدينة جلزنكيرشن الألمانية قضت عشية الترحيل بأن ترحيل التونسي المدعو سامي ايه، "غير قانوني على نحو فادح وينتهك المبادئ الأساسية لسيادة القانون"، لأن سامي إيه معرض لخطر التعذيب في موطنه، ولكنها لم تبلغ القرار إلا عندما أصبحت طائرة الترحيل في الجو بالفعل.

وتسعى المحكمة حاليا لإعادة سامي إيه، بينما تسعى السلطات في ولاية شمال الراي-فيستفاليا لتقديم شكوى ضد قرار المحكمة.

وكان سامي إيه،  قد تصدى لترحيله قانونيا.

وليس واضحا السبب وراء عدم إعلام المكتب الاتحادي للهجرة وشؤون اللاجئين والسلطات في ولاية شمال الراين-فيستفاليا المحكمة بموعد الترحيل.

ودافعت الوزيرة الألمانية عن إمكانية الذهاب إلى الطريق القضائي بالنسبة للأشخاص المهددين بالترحيل، وقالت: "من يرفض طرق الطعن على قرارات حكومية، فإنه يعرض بذلك جذور دولة القانون الخاصة بنا للخطر".

وأضافت بارلي: "ينتمي لأساس دولة القانون الخاصة بنا أن تكون قادرة على الدفاع عن نفسها في مواجهة أية قرارات حكومية. ذلك يعد جزءا من القانون والنظام".

وأعلنت وزيرة العدل الاتحادية جعل إجراءات المحاكم الإدارية أكثر كفاءة والإسهام بذلك في اتخاذ قرارات أسرع، وقالت: "يتعين على الجميع العمل على ذلك بشكل بناء، بدلا من الإضرار بالثقة في سيادة القانون من خلال إجراءات مشكوك فيها"


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات