ايوان ليبيا

الأحد , 15 يوليو 2018
دجوكوفيتش يتعرض للانتقادات بسبب تشجيع كرواتيامودريتش وبوجبا يعانيان من الموسم الأطول في مسيرتهما الاحترافيةالتشكيل الرسمي لنهائي المونديال بين فرنسا وكرواتيافرنسا بطل كأس العالم برباعية أمام كرواتياتحالف مؤيد لـ"فتح الله جولن": مستقبل تركيا سيكون أكثر سوداوية.. وأردوغان استغل الانقلاببوكو حرام تسيطر على قاعدة للجيش النيجيري تضم 700 جنديالجامعة العربية تناقش "مقابر الأرقام" و"تجارة البشر" في اليوبيل الذهبي للجنة العربية لحقوق الإنسانوزيرة العدل الألمانية تحذر من الإضرار بسيادة القانون على خلفية ترحيل حارس سابق لـ"بن لادن" إلى تونسطريقة عمل حمام محشي بالفريكساعات طرح الاحمال اليوم الاحد 15 يوليو 2018أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 15 يوليو 2018بدء خروج مسلحي درعا وعائلاتهم إلى الشمال السوريوزير الداخلية العراقي يقيل قائد شرطة النجفترامب: لدي "توقعات محدودة" بشأن لقائي مع بوتينجنوب إفريقيا تحيي مع أوباما ذكرى مانديلانهائي كأس العالم.. فرنسا للعودة إلى المجد وكرواتيا لكتابة التاريخنهائي كأس العالم.. هل يقود «قفاز سوباسيتش» منتخب كرواتيا لتحقيق المجد؟روسيا 2018.. مونديال الأخبار الكاذبةمبابي Vs مودريتش.. من يحسم صراع نهائي المونديال؟في ذكرى تدمير المطار....الحديث عن اعادة تأهيله ... بقلم / ميلاد عمر المزوغي

هل تم الاتفاق فعليا على تأجيل الانتخابات في ليبيا؟ ... بقلم / محمد الامين

- كتب   -  
هل تم الاتفاق فعليا على تأجيل الانتخابات في ليبيا؟ ... بقلم / محمد الامين
هل تم الاتفاق فعليا على تأجيل الانتخابات في ليبيا؟ ... بقلم / محمد الامين

 

هل تم الاتفاق فعليا على تأجيل الانتخابات في ليبيا؟ ... بقلم / محمد الامين

الأمر كان محض شائعة تداولتها بعض الأوساط إثر الاجتماع الذي استضافته روما منذ يومين.. لكن بإعلان الطليان اعتزامهم تنظيم مؤتمر دولي حول ليبيا بحلول الخريف المقبل، يمكننا أن نؤكد من الآن أن الاستحقاق الانتخابي المبرمج لنهاية العام قد أصبح في مهبّ الريح.. هذا لأن الطليان لن يقدموا على أمر من قبيل تنظيم مؤتمر من الحجم الثقيل دون أن يكون هنالك رهانٌ كبير في الميزان..

ورغم أن ظاهر الأمر هو أن المؤتمر الايطالي/ لقاء متابعة لمخرجات مؤتمر باريس، فإن الطليان على ما يبدو قد حسموا أمرهم بعدم السماح لمبادرة ماكرون أن تمرّ.. والإعلان عن نيّة روما عقد المؤتمر هو مجرد ترجمة سياسية لوعيد وزيرة الدفاع الايطالية الأسبوع الماضي.. وإثباتٌ لإصرارها على مقولة القيادة.

سيصبح الطليان المعرقل الأّول للانتخابات المقرّرة لنهاية 2018 لو سعى أي طرف آخر إلى فرض الموعد الذي نصّ عليها إعلان باريس.

والحقيقة أن مسألة انعقاد الانتخابات من عدمها مشكوك بها من أساسها، ويبدو أن هنالك شبه اتفاق بين مكونات أساسية وقوى إقليمية مؤثرة على إرجائها بسبب عدم اكتمال أشراطها اللوجستية ومتطلباتها القانونية والأمنية من ناحية، ولعدم استعداد الأطراف التي تحظى برعاية هذه القوى وشكوكها في مخرجات العملية الانتخابية وفي مدى قدرتها على المنافسة، من ناحية أخرى..

المستجدّ الأهمّ هو أن بيان أمريكا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا الذي صدر اليوم من مقر الخارجية الأمريكية قد تضمّن شيئا من هذا المعنى في فقرته ما قبل الأخيرة. فقد قال:"

[كما أنّنا نُعرب عن تضامننا مع قيادات ليبيا وهي تعمل تجاه عملية سياسية جامعة يملكها الليبيون وتفضي إلى إجراء انتخابات وطنية سلميّة وذات مصداقية ويتمّ الإعداد لها جيدا في أقرب وقت ممكن].

كلمة السّر إذن هي الإعلان الجيّد للانتخابات، وهي الصيغة التي ربّما وافق عليها الجانبان الفرنسي والبريطاني تفاديا لنشوب خلاف علني حول التاريخ الذي عُبّرَ عنه بـ "في أقرب وقت ممكن"!!.

التعليقات