ايوان ليبيا

الخميس , 24 يناير 2019
الحكم بتجميد أصول ضد مختلس تركي لاموال ليبيةاصدار أرقام وطنيّة لأرملة القذافي وأبنائهاالمسماري: سلامة أنكر إنجازات الجيشقضايا فساد ضد وكيل «صحة الموقتة»شلوف: حفتر في الجنوب تمهيدا لدخول طرابلسوقفة احتجاجية للمطالبة بإبعاد الإخوان عن مؤسسات الدولةفتح الطريق الرابط بين طرابلس وترهونةبالفيديو – أزمة لسان جيرمان قبل مواجهة يونايتد؟ نيمار يخرج باكيا بسبب الإصابةأمير مرتضى: نحترم تركي آل الشيخ الذي دعم الزمالك كثيرا.. لكنه منافسنابرشلونة يحتاج معجزة لم تحدث في كأس ملك إسبانيا منذ 53 عامامواعيد مباريات الخميس 24 - 1 - 2019.. صدامات عنيفة في الدوري المصريوزير الخارجية الألماني يطالب بالشفافية في الكشف عن مدى الصواريخ النووية الروسيةسفير روسيا بالقاهرة: علاقاتنا مع مصر في ذروتها.. ووالداي يعتبرانها بلدهما الثانيالسفير الروسي: السياحة الروسية لمصر في تزايد.. وندرس تدشين رحلات شارتر بين مدن روسية ومصريةبيلوسي تمنع ترامب من إلقاء خطاب حالة الاتحاد في مجلس النواب حتى ينتهي الإغلاق الحكوميمادورو يعلن قطع العلاقات مع الولايات المتحدة ويمنح بعثتها الدبلوماسية 72 ساعة لمغادرة البلادمباشر كأس الملك - إشبيلية (1) برشلونة (0) بابلووو سارابيا يسجل"إيجوايين أزرق".. رسميا - الأرجنتيني يجتمع بمدربه السابق في تشيلسيرسميا - رحل إيجوايين فانضم بياتيك.. ميلان يعلن تعاقده مع مهاجم جنوىبالفيديو - في مباراة محسومة من قبل.. سيتي يكرر انتصاره على بيرتون ويصعد لنهائي الرابطة

"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!

- كتب   -  
"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!
"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!

 

محمد الامين يكتب :

"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!


لا أفهم سبباً لهذا الإصرار العجيب من حكومة السراج على المضي في ما يُسمى بالإصلاح الاقتصادي!! هل يفهم السراج دور حكومته خلال ما تبقى من عمر مدتها المثيرة للجدل؟ وهل يفهم هو وجماعة الرئاسي أن الفترة المتبقية في مهامهم إنما هي في الحقيقة تصريف للاعمال واستعداد للاستحقاقات التي ستمكّن الشعب من اختيار من يحكمه بنفسه، وكذلك من اختيار آليات حكمه وتوجهات بلده الكبرى في السياسة والاقتصاد والدفاع؟؟!! هل يفهمون هذا؟ وإن فهموه، فلماذا يريدون التصرف على خلاف المنطق والقانون والشفافية والمسئولية؟

لا يختلف إثنان في أن إقدام أية حكومة مؤقتة أو انتقالية في أواخر عهدها على الغوص في متاهات من قبيل الإصلاح الاقتصادي والإجراءات التقشفية والإصلاحات الاجتماعية والمالية "المؤلمة" هو في حدّ ذاته جهالة واستهانة بهذه المسائل الشائكة التي لا تكفي مدة ولاية واحدة كاملة ومكتملة لحسمها وتمريرها بل ودراستها من الأصل.. هذا جهل في الحد الأدنى.. لكنه اذا كان بمثل هذا الإصرار والغطرسة والبروباجندا والدوي الإعلامي والدبلوماسي.. وإذا تم في اطار اجتماعات مشبوهة مع دبلوماسيين يمثلون مصالح بلدانهم دون أدنى مراعاة لمصالح الشعب،، وفي حالة انفصال تام وقطيعة مع واقعه،، ودون اية استشارة وطنية مع اطراف الداخل ومكوناته،، إذا جرى هذا في مثل هذه الظروف وبمثل هذا الإيقاع المتسارع المتهور المنفلت، فإنه لا يمكنك أبدا التعاطي معه بحسن النية ولا بالسطحية او البراءة لما فيه من شبهات تآمر و"استفراد" ومسابقة للزمن.. وكأن الجماعة يعتقدون أو يريدون إيهامنا ان إصلاحات سعر الصرف ورفع الدعم عن الوقود والمواد الاستهلاكية والعبث بحجم مخصصات الأسرة الليبية من الصرف الأجنبي وغيرها قد تغير واقع الليبيين الى حال أفضل مع حلول موعد العاشر من ديسمبر؟؟!! طريقة تفكير ساذجة،، واستغفال للمواطن،، واحتقار له،، وعدم احترام لحقوقه ولذكائه،، والدافع الى هذه الأمور ليست سوى أن هؤلاء "مسئولين العازة " قد تورطوا في التزامات وصفقات وتفاهمات مع سادتهم في الخارج،، ومع مصاصي الدماء الدوليين ومؤسسات القتل الاقتصادي وفي طليعتها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي وغيرهما من منظمات القتل المعروفة.. وبهذا تكون دائرة الدمار قد اكتملت فيتحول المستقبل الى كابوس بعد كارثة الماضي والحاضر.. هذا بيان للناس، فاتعظوا يا أولي الألباب.. بلدكم يضيع قد لا تجدوا لكم فيه موطأ قدم.

والله المستعان..

التعليقات