ايوان ليبيا

الأثنين , 20 أغسطس 2018
أمير مكة: "التهجم على المملكة لن يعرقل خدمة الحجيج"أنقرة ترفع حظر السفر المفروض على الصحفية الألمانية ميسالي تولو المعتقلة منذ عامإصابة 7 أشخاص بجروح خطيرة بينهم 5 أطفال في حريق قرب باريسالمملكة السعودية تعرض أول فيلم وثائقي عن تاريخ كسوة الكعبة المشرفة| فيديوالريال يفوز على خيتافى بثنائية في الدوري الإسبانيالعراق.. تحالف "كتلة برلمانية" تمهيدا لتشكيل الحكومةالمصرف الليبي الخارجي يندد بتسريب مسودة ديوان المحاسبة لم تتم مناقشتها مع إدارة المصرفوزير الداخلية الإيطالي يهدد بإعادة المهاجرين العالقين إلى ليبياإستمرار الدولار بالارتفاع امام الدينار بالسوق الموازي اليومهيئة المسح الأمريكية: زلزال بقوة 7.2 درجة يضرب شمال شرقي لومبوك الإندونيسيةأمطار غزيرة على مكة عشية الوقوف بعرفة| فيديورئيس الاتحاد الألماني: كان يجب أن أحمي أوزيلبدأ نزيف النقاط مبكرا.. مانشستر يونايتد يسقط أمام برايتون في البريميرليجالشاعر الليبي سراج الدين الورفلي يفوز بالمركز الأول لجائزة محمد عفيفى مطر الشعرية لعام2018القاء القبض على قيادي بمجلس شورى مجاهدى درنة الإرهابيزيني سفرة الطعام بسلطة الكرنباستعدي للعيد ونظفي مطبخك.. حيل بسيطة ووصفات طبيعية تساعدك«نشاط زائد.. مش شقاوة عيال» ٤ مظاهر تفرق لك بينهمانوري المالكي يعلن قرب تشكيل الكتلة الأكبر في البرلمان العراقي"باب الرزق" لا يغلقه "الطوفان" فى ميانمار

"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!

- كتب   -  
"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!
"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!

 

محمد الامين يكتب :

"الإصلاحات المؤلمة" وتحالف الساسة ضد المواطن الليبي.. أنقذوا ليبيا من براثن مصاصي الدماء!!!


لا أفهم سبباً لهذا الإصرار العجيب من حكومة السراج على المضي في ما يُسمى بالإصلاح الاقتصادي!! هل يفهم السراج دور حكومته خلال ما تبقى من عمر مدتها المثيرة للجدل؟ وهل يفهم هو وجماعة الرئاسي أن الفترة المتبقية في مهامهم إنما هي في الحقيقة تصريف للاعمال واستعداد للاستحقاقات التي ستمكّن الشعب من اختيار من يحكمه بنفسه، وكذلك من اختيار آليات حكمه وتوجهات بلده الكبرى في السياسة والاقتصاد والدفاع؟؟!! هل يفهمون هذا؟ وإن فهموه، فلماذا يريدون التصرف على خلاف المنطق والقانون والشفافية والمسئولية؟

لا يختلف إثنان في أن إقدام أية حكومة مؤقتة أو انتقالية في أواخر عهدها على الغوص في متاهات من قبيل الإصلاح الاقتصادي والإجراءات التقشفية والإصلاحات الاجتماعية والمالية "المؤلمة" هو في حدّ ذاته جهالة واستهانة بهذه المسائل الشائكة التي لا تكفي مدة ولاية واحدة كاملة ومكتملة لحسمها وتمريرها بل ودراستها من الأصل.. هذا جهل في الحد الأدنى.. لكنه اذا كان بمثل هذا الإصرار والغطرسة والبروباجندا والدوي الإعلامي والدبلوماسي.. وإذا تم في اطار اجتماعات مشبوهة مع دبلوماسيين يمثلون مصالح بلدانهم دون أدنى مراعاة لمصالح الشعب،، وفي حالة انفصال تام وقطيعة مع واقعه،، ودون اية استشارة وطنية مع اطراف الداخل ومكوناته،، إذا جرى هذا في مثل هذه الظروف وبمثل هذا الإيقاع المتسارع المتهور المنفلت، فإنه لا يمكنك أبدا التعاطي معه بحسن النية ولا بالسطحية او البراءة لما فيه من شبهات تآمر و"استفراد" ومسابقة للزمن.. وكأن الجماعة يعتقدون أو يريدون إيهامنا ان إصلاحات سعر الصرف ورفع الدعم عن الوقود والمواد الاستهلاكية والعبث بحجم مخصصات الأسرة الليبية من الصرف الأجنبي وغيرها قد تغير واقع الليبيين الى حال أفضل مع حلول موعد العاشر من ديسمبر؟؟!! طريقة تفكير ساذجة،، واستغفال للمواطن،، واحتقار له،، وعدم احترام لحقوقه ولذكائه،، والدافع الى هذه الأمور ليست سوى أن هؤلاء "مسئولين العازة " قد تورطوا في التزامات وصفقات وتفاهمات مع سادتهم في الخارج،، ومع مصاصي الدماء الدوليين ومؤسسات القتل الاقتصادي وفي طليعتها صندوق النقد الدولي والبنك العالمي وغيرهما من منظمات القتل المعروفة.. وبهذا تكون دائرة الدمار قد اكتملت فيتحول المستقبل الى كابوس بعد كارثة الماضي والحاضر.. هذا بيان للناس، فاتعظوا يا أولي الألباب.. بلدكم يضيع قد لا تجدوا لكم فيه موطأ قدم.

والله المستعان..

التعليقات