ايوان ليبيا

الثلاثاء , 19 يونيو 2018
"خارجية" تركيا: جنودنا يتقدمون صوب قنديل في شمال العراقالخارجية الإثيوبية: زعيم متمردي جنوب السودان يلتقي سلفا كيرمقتل جنديين في تفجيرات بجنوب شرق تركياالرئيس اللبناني يؤكد رفض قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدسساعات طرح الاحمال اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018ننشر نص تصريحات المسمارى حول تحرير درنة و الهجوم الارهابى على الهلال النفطىحزب جماعة الاخوان يجدد انحيازه للعمالة للاجنبى و يطالب بتدخل دولي لحماية الهلال النفطيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الثلاثاء 19 يونيو 2018سادس أيام المونديال.. الظهور الأول للسنغال بذكريات 2002جولوفين المتوهج.. أخطر أسلحة الدب الروسي أمام الفراعنةهاري كين رجل مباراة إنجلترا وتونسالأرقام تؤكد تفوق إنجلترا.. وتألق دفاع نسور قرطاجبلجيكا تضرب بنما بثلاثية نظيفة بالمونديالنجوم بلجيكا يظهرون للعالم «العين الحمراء».. والأرقام تنصف «بنما»إنجلترا تخطف الفوز من نسور قرطاج بالمونديالالولايات المتحدة تدين هجوم جضران الارهابى على منطقة الهلال النفطىإسرائيل تتهم وزيرا سابقا بالتجسس لصالح إيرانالإمارات: التحالف حريص على المدنيين.. والطريق السياسي مفتوح أمام الحوثيينمدرب روسيا: مصر أمهر من السعودية.. وغير قلقين من صلاح

الخزافة الليبية ميسون عبد الحفيظ .. إبداع فن ما بعد الأطر التقليدية

- كتب   -  
الخزافة  الليبية ميسون عبد الحفيظ .. إبداع فن ما بعد الأطر التقليدية
الخزافة الليبية ميسون عبد الحفيظ .. إبداع فن ما بعد الأطر التقليدية

ايوان ليبيا - كتب / د. عادل الميالي (فنان عراقي)

  تجربة الفنانة الليبية ميسون عبد الحفيظ من التجارب المتميزة في مجال الخزف , اذ اكدت حضورها الفاعل في المشهد التشكيلي الليبي عبر العديد من الاعمال الخزفية القائمة على الابداع والابتكار والخروج عن اطر التقاليد الخزفية الشائعة , فهي تخلق في اعمالها بعدا جديدا للخزف , معتمدة بالدرجة الاولى على البعد الجمالي في اطار بنية خزفية متطورة وباسلوبية فردية خاصة , مع ايجاد مناخ خاص للمتلقي داخل منجزها الفني , وبذلك جاء الشكل الخزفي للفنانة ميسون بسمات وخصائص تحمل صفات التغير والتبدل والتحول في الرؤية والتشكيل , اذ لم يعد الشكل الخزفي عبارة عن شكل وظيفي بل تحول الى نظام جمالي خالص من خلال تنويع الاداة البنائية التكوينية والتقنيات المرافقة له .

يتجلى في اعمال الفنانة ميسون التجدد والتمازج بروحية اصيلة مع المحيط الجديد , فهي تعبر عن تجاوزها لمرحلة الصدفة الانية الى الدراسة العميقة والمتفهمة بصورة صحيحة للتراث للمحافظة على الماضي والحاضر وابتكاره في نفس الوقت

الخزف بالنسبة لها مجموعة رؤى وتجارب وهواجس ومعالجة ذاتية للروح , وهو رسالة انسانية ومنجز فني قابل للتفسير والفهم بهدف الارتقاء بالحواس وتوسيع الافاق والرؤيا الفنية .

اللون في اعمالها الخزفية لايستند الى قاعدة او نظرية علمية , بل هو ناطق باحاسيسها وتجاربها من خلال مايحمله من معاني ورموز وقيم جمالية .

اعمال الخزافة ميسون هي منجز فكري قبل ان تكون بصري , ذلك ان الفكرة عندها هي ولادة روحية تحمل نمط تفكيرها الذي يسعى لتطوير النمو المعرفي للمتلقي .

 وبالرغم من حداثة تجربة الخزافة ميسون , الا انها تستحق الوقوف عندها لما تحمله اعمالها من مضامين تعبيرية ومعاني جمالية , كما انها تعيش هاجس البحث الدائم عن افكار وتقنيات جديدة .

التعليقات