ايوان ليبيا

الثلاثاء , 21 أغسطس 2018
في مقام التضحية..قفوا مع ليبيا وانسوا خلافاتكم...أكثر من مليون شخص في مخيمات المهجرين بسبب الفيضانات في الهندمايكروسوفت: إحباط محاولة روسية للتسلل لمواقع جماعات محافظةمقتل 10 واستمرار فقدان آخرين جراء فيضانات جنوب إيطاليارئيس الوزراء اليوناني يعلن أن بلاده تستعيد زمام أمورها بعد "صفقة الإنقاذ"حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الثلاثاء 21 اغسطس 2018شركات توريد المواشي تتهم مركزي طرابلس بالتسبب في عدم توفير الأضاحيمجلس النواب يهنئ الليبيين والعالم الإسلامي بمناسبة عيد الأضحىإعصار قوي يهدد جنوبي اليابان.. وتحذير من انهيارات طينيةهجوم صاروخي على الحي الدبلوماسي في كابولطالبان تطلق سراح 160 مدنيا وتبقي على 20 رهينة على الأقلإيران تستأنف إمداد العراق بالكهرباءماذا قدم صلاح ورونالدو ومودريتش للترشح لجائزة الأفضل في أوروبا؟بعد فشل صفقة عموري.. النصر يضم نجم فناربخشةهل يهز «ماني» عرش صلاح في ليفربول؟السعودية: أكثر من 37.2 مليون حاج أدوا الركن الخامس في الإسلامإصابة 3 أشخاص في إطلاق نار بمحطة كينجزبري بلندنوزير الداخلية الإيطالي: لن نعيد المهاجرين لليبيا إذا أعاد الاتحاد الأوروبي توزيعهم14 قتيلا في عملية مشتركة للشرطة والجيش في ريو دي جانيروتركيا تشكو أمريكا أمام منظمة التجارة العالمية بسبب رسوم المعادن

الأمم المتحدة: أكثر من 108 آلاف أفغاني نزحوا بسبب الصراع والكوارث

- كتب   -  
الأمم المتحدة

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، اليوم الثلاثاء، إن أكثر من 108 آلاف أفغاني نزحوا في أفغانستان منذ بداية العام، بسبب الصراع والكوارث الطبيعية.

وجاء في تقرير نشر اليوم الثلاثاء، أن 108 آلاف و440 شخصا، نزحوا في الفترة من الأول من يناير الماضي حتى 13 مايو الجاري، بارتفاع بواقع 22 ألف شخص مقارنة بالأسبوع الذي سبقه، وتم تسجيل أعلى عدد في إقليم غازني بشرق البلاد بواقع 10 آلاف نازح، يليه إقليم باجلان بواقع أكثر من 4000 لاجئ. وقد تشرد أكثر من 10 آلاف شخص مؤقتا بسبب سيطرة طالبان على أجزاء من مدينة فرح الثلاثاء الماضي.

وتمكن مسلحو طالبان لأول مرة منذ عام 2015، من مداهمة والسيطرة على أجزاء من مدينة فرح، مما أثار قلق الحكومة الأفغانية وحلفائها الدوليين الذين كانوا على ثقة من عدم قدرة طالبان على شن هجمات مماثلة واسعة النطاق.

يذكر أن عدد النازحين بلغ أكثر من 445 ألف شخص في أفغانستان، العام الماضي.


التعليقات