ايوان ليبيا

الأثنين , 25 مارس 2019
بدء إعادة جثامين ضحايا مجزرة مسجدي نيوزيلندا إلى بلادهمجيش الاحتلال الإسرائيلي: إطلاق صافرات الإنذار تحذيرا من هجوم صاروخيجيش الاحتلال: إطلاق صاروخ من قطاع غزة سقط على منزل وإصابة 6 إسرائيليينإيرادات رسوم بيع النقد الأجنبي 2019حقيقة إصدار لائحة بأسماء المشاركين في الملتقى الوطنيالبدء الفعلي في تنفيذ مشروع التعليم التفاعليالمشري يؤكد تواجد لقوات المعارضة السودانية والتشادية في ليبياالتوأمة بين المستشفيات الروسية والليبيةتعزيز التعاون الاقتصادي بين تونس وليبياتفاصيل اجتماع المجموعة الرباعية المعنية بليبيا في تونسرئيس مالي يعزل اثنين من الجنرالات بعد مذبحة عرقية وهجوم للمتشددينالكونجرس يتلقى "رسالة" من وزارة العدل بشأن تحقيق مولرالمدعي العام الأمريكي: لا مقاضاة لترامب في مسألة عرقلة سير العدالةالبيت الأبيض: تقرير مولر عن التدخل الروسي في الانتخابات يبرئ ترامبعن السيادة والطائرات والبارجة ... بقلم / مصطفى الفيتورىإستقرار امدادات المحروقات إلى مدن الجنوب الليبيقبائل ورفلة تبارك انتصارات الجيش لتطهير البلاد من جماعة الإخوان و الإرهابسياسات لا تُراعي الأولويات،، وساسةٌ يستغلّون موارد الدولة لحساباتهم الخاصة.. كرة القدم نموذجا..حزب الخضر الألماني يدعو إلى تحويل الاتحاد الأوروبي إلى "جمهورية أوروبية فيدرالية"مقتل 7 أشخاص في النيجر في هجمات لـ"بوكو حرام"

نادال ودجوكوفيتش يجذبان الأنظار اليوم في ربع نهائي روما

- كتب   -  
نوفاك دجوكوفيتش

لم يتوقع الثنائي نوفاك دجوكوفيتش والياباني كي نيشيكوري قبل أسبوع أن يصلا إلى ربع نهائي بطولة روما للأساتذة على الملاعب الترابية، ولكنهما تمكنا من تقديم مستويات مميزة هذا الأسبوع وصلا بها إلى ربع النهائي حيث سيصطدما اليوم في مباراة من العيار الثقيل.

ويحاول دجوكوفيتش استعادة أفضل مستوياته منذ أن تعافي من العملية الجراحية التي أجراها في مرفقه الأيمن، وتمكن من الوصول إلى أول ربع نهائي له هذا العام، وتمكن من الفوز بثلاث مباريات متتالية في روما للمرة الأولى هذا العام منذ أن حقق 3 انتصارات متتالية في بطولة أستراليا المفتوحة مطلع العام الجاري.

وتمكن دجوكوفيتش من الوصول إلى ربع النهائي دون خسارة أي مجموعة وذلك بعدما تغلب على بطل بطولة الأرجنتين المفتوحة ألكساندر دولجوبولوف كما تغلب على اللاعب الجورجي القادم من التصفيات نيوكلاس باسيلاشفيلي وأخيرًا تغلب في الدور الثالث على اللاعب الإسباني ألبرت راموس فينالوس.

ويملك دجوكوفيتش أرقام مميزة للغاية في بطولة روما، ففي الـ12 مشاركة السابقة تمكن من الوصول إلى ربع النهائي على أقل تقدير، وعن هذا الأمر قال اللاعب الصربي "أحاول التطور بالإعتماد على الطاقة التي استمدها من الجماهير هنا، فتاريخيًا، دائمًا ما ألعب بصورة جيدة في روما، وأشعر بأنني أتحسن مباراة بعد أخرى".

وبدوره عاد اللاعب الياباني من إصابة في معصمة الأيمن هو الأخر، ولكنه لا يملك تاريخًا كبيرًا في العاصمة الإيطالية، حيث حقق أفضل نتائجه بالوصول إلى نصف نهائي عام 2016.

ويقدم نيشيكوري منذ تعافيه من الإصابة مستويات جيدة على الملاعب الترابية، حيث وصل إلى نهائي بطولة مونتي كارلو بعد التغلب على مارين سيليتش وألكساندر زفيريف قبل الخسارة أمام رافائيل نادال، ولكنه خسر في الدور الأول من بطولة برشلونة على يد الإسباني جيليرمو جارسيا لوبيو، وخسر في الدور الأول من بطولة مدريد على يد دجوكوفتش.

وبشكل عام يتفوق دجوكوفيتش في المواجهات المباشرة 12- 2، وفاز بالمباراتين السابقتين بينهما في روما عامي 2015 و2016، وعن مباراة اليوم قال دجوكوفيتش "سبق وأن تواجهنا في العديد من المباريات المثيرة، وأرى أن تلك المباراة تأتي في الوقت المناسب لكل منا لمعرفة إلى أي مستوى وصلنا في الوقت الحالي".

وفي إطار مباريات ربع النهائي، يواجه بطل روما 7 مرات في السابق اللاعب الإسباني رافائيل نادال، نظيره الإيطالي فابيو فونيني، ويتفوق نادال في المواجهات المباشرة 10-3، ويملك فونيني العديد من المباريات المثيرة في السابق أمام نادال ولعل أبرزها مواجهتهما في أمريكا المفتوحة عام 2015، عندما تقدم نادال بمجموعتين دون رد قبل أن يفوز اللاعب الإيطالي بالمباراة في نهاية المطاف.

وفي حال واصل نادال انتصاراته وتمكن من الفوز بلقب روما، فسيستعيد صدارة التصنيف العالمي من غريمه روجر فيدرير يوم الإثنين المقبل.

ومن جانبه يواجه حامل اللقب اللاعب الألماني ألكساندر زفيريف نظيره البلجيكي ديفيد جوفين والذي تأهل إلى هذا الدور بعد إنسحاب خوان مارتن ديل بوترو، في الوقت الذي تغلب فيه زفيريف الذي فاز في 11 مباراة على التوالي وأخر 22 مجموعة على التوالي، على اللاعب البريطاني كيلي إيدموند.

وتمكن زفيريف في أخر أسبوعين من التتويج بلقبي ميونيخ ومدريد، ولم يخسر أي مباراة منذ خسارته أمام نيشيكوري في نصف نهائي مونتي كارلو يوم 21 أبريل الماضي، وتغلب زفيريف على جوفين في مواجهتهما الوحيدة السابقة بمجموعتين دون رد على الملاعب الترابية في بطولة نيس عام 2016.

أما المباراة الأخيرة في ربع النهائي، فستجمع بين المصنف الخامس عالميًا مارين سيليتش والـ11 عالميًا بابلو كارينو بوستا، وسبق وأن وصل سيلستش إلى ربع نهائي بطولات الأساتذة التي تقام على الأراضي الترابية 5 مرات من قبل وخسرهم جميعًا ومن بينهم هزيمتين في روما عام 2011 و2017، ولكن يتفوق اللاعب الكرواتي على بوستا في المواجهات المباشرة 2-0، ولكنهما تواجها في المباراتين على الملاعب الصلبة.

ويحاول كارينو بوستا في مباراة اليوم التأهل إلى نصف نهائي بطولات الأساتذة للمرة الثانية هذا العام، بعدما وصل إلى نصف نهائي بطولة ميامي قبل الخسارة أمام ألكساندر زفيريف، ويملك بوست 3 انتصارات و22 هزيمة في مواجهاته السابقة أمام المصنفين العشر الأوائل على العالم. 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات