ايوان ليبيا

الجمعة , 20 يوليو 2018
حكومة مودى تواجه اقتراحا بحجب الثقة فى الهندتركيا وهولندا تقرران تطبيع العلاقاتترامب: الحديث مع بوتين لم يكن "توافقيا" طوال الوقتبمساعدة تركيا.. المعارضة السورية تصدر بطاقات هوية جديدةتظاهرات عارمة تعم أحياء طرابلس احتجاجا على سوء الخدماتالقبض على عصابة تختطف الشباب وتبتزهم بعد تصوير مقاطع مخلة لهم فى بنغازىتعليقاً على تصريحات فتحي المجبري بعد القفز من المركب.. وهم إمكانية الإصلاح الاقتصادي في ظل حكومة مؤقتة محدودة في الزمان والمكان..مجلس الأمن يطلب من سلامة تقديم مقترحات لتوحيد المؤسسات المالية والاقتصادية الليبيةفابينيو يحاول إقناع مبابي بالإنضمام إلى ليفربوللوريس: التغلب على الأرجنتين السر وراء تتويجنا بكأس العالمإيطاليا تهاجم فرنسا وتعارض اجراء الانتخابات فى ليبيا هذا العامالمخابرات الأمريكية تكشف عن مدة تفكيك السلاح النووى لكوريا الشماليةسياسى تركى يحلق لحيته احتفالا بإنهاء حالة الطوارئحكم جديد بالسجن ثمانى سنوات على الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبيةسفير روسيا فى واشنطن: نتائج التعاون بين البلدين واضحة فى سوريادخول 10 حافلات من مهجري كفريا والفوعة إلى معبر العيس في ريف حلب الجنوبي بسوريامصدر أمني: مقتل شرطي وإصابة 3 آخرين في هجوم لداعش شمال بغدادمسئول أمريكي يحذر من استمرار التهديد الإلكتروني للانتخاباتالأمم المتحدة: مقتل أكثر من 100 عامل إنساني في جنوب السودان منذ 2013رئيس الاستخبارات الأمريكية يؤكد عدم علمه بدعوة بوتين لواشنطن

تحرير 21 مصريا تم احتجازهم و تعذيبهم على أيدي عصابات الهجرة

- كتب   -  
تحرير 21 مصريا تم احتجازهم و تعذيبهم على أيدي عصابات الهجرة
تحرير 21 مصريا تم احتجازهم و تعذيبهم على أيدي عصابات الهجرة

 

 

ايوان ليبيا - وكالات :

أفاد جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية القبة، بأنه قد تلقى بلاغاً من مركز شرطة المخيلي بالعثور على 21 مصرياً، محبوسين في بئر جنوب منطقة المخيلي بالجبل الأخضر، وبهم إصابات بالغة، وتبدو عليهم آثار تعذيب شديدة، مضيفاً أنه تم نقل البعض منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

يروى أحدهم، ويدعى عامر ربيع فضل، من محافظة المنيا بشمال صعيد مصر، أن إحدى العصابات قد اقتادتهم إلى بئر قديم، وقاموا بتوثيقهم وتعذيبهم بشكل وحشي بشكل يومي، مضيفاً أنهم طالبوهم بدفع 6500 دينار ليبي للفرد، مقابل إطلاق سراحه.

وتابع، “كانوا يقدمون لنا زجاجة مياه واحدة، يوميا، وكنا نتعرض لكل أصناف التنكيل وتوجيه السباب والتقييد بالسلك والحبال”، مشيراً إلى أنهم دخلوا إلى ليبيا بشكل غير شرعي، بمساعدة أفراد من قبيلة “أولاد علي” بمطروح.

 

الآخر طفلاً يدعى أحمد كامل، يبلغ من العمر 18 عاماً، يقول، “كانوا يخرجونني من البئر، ويضعون وجهي على صخرة، ويقفون على جسمه، ويقوموا بجلده باستخدام خرطوم، ويسكبون البنزين في عيني، بسبب أن والدي لم يدفع سوى نصف المبلغ المطلوب ”

ويستكمل الثالث القصة، ويدعى محمد علي، من مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية، قائلاً، “دخلت ليبيا تهريباً، بواسطة أفراد من قبيلة “أولاد علي”، حيث استقبلنا أناس لا نعرفهم، وأخذونا في سيارات دفع رباعي إلى أحد المخازن، حيث دخلت علينا مجموعة أخرى – الخاطفين-، تبادلوا إطلاق النار مع المجموعة التي استقبلتهم، الذين لاذوا بالفرار”

وتابع، “في بادئ الأمر أوهمونا أنهم يتبعون جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية، واقتادونا لمدة ساعتين سيراً في الجبل، حتى وصلنا إلى غرفة، حيث أدخلونا فيها واستولوا على كل متعلقاتنا، وأجبرونا على خلع ملابسنا، وبدأوا في ضربنا وتعذيبنا بشكل قاسي لساعات طويلة”

وأكمل، كان عددنا 21 فرداَ، وضعونا داخل مغارة تحت الأرض لمدة 4 أيام، وكانوا يعذبوننا يومياً، إلى أن تم العثور علينا من قبل بعض الأشخاص، حيث قاموا بدورهم بتسلمينا إلى مركز شرطة المخيلي، ثم تسلمنا جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات