ايوان ليبيا

الجمعة , 20 يوليو 2018
حكومة مودى تواجه اقتراحا بحجب الثقة فى الهندتركيا وهولندا تقرران تطبيع العلاقاتترامب: الحديث مع بوتين لم يكن "توافقيا" طوال الوقتبمساعدة تركيا.. المعارضة السورية تصدر بطاقات هوية جديدةتظاهرات عارمة تعم أحياء طرابلس احتجاجا على سوء الخدماتالقبض على عصابة تختطف الشباب وتبتزهم بعد تصوير مقاطع مخلة لهم فى بنغازىتعليقاً على تصريحات فتحي المجبري بعد القفز من المركب.. وهم إمكانية الإصلاح الاقتصادي في ظل حكومة مؤقتة محدودة في الزمان والمكان..مجلس الأمن يطلب من سلامة تقديم مقترحات لتوحيد المؤسسات المالية والاقتصادية الليبيةفابينيو يحاول إقناع مبابي بالإنضمام إلى ليفربوللوريس: التغلب على الأرجنتين السر وراء تتويجنا بكأس العالمإيطاليا تهاجم فرنسا وتعارض اجراء الانتخابات فى ليبيا هذا العامالمخابرات الأمريكية تكشف عن مدة تفكيك السلاح النووى لكوريا الشماليةسياسى تركى يحلق لحيته احتفالا بإنهاء حالة الطوارئحكم جديد بالسجن ثمانى سنوات على الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبيةسفير روسيا فى واشنطن: نتائج التعاون بين البلدين واضحة فى سوريادخول 10 حافلات من مهجري كفريا والفوعة إلى معبر العيس في ريف حلب الجنوبي بسوريامصدر أمني: مقتل شرطي وإصابة 3 آخرين في هجوم لداعش شمال بغدادمسئول أمريكي يحذر من استمرار التهديد الإلكتروني للانتخاباتالأمم المتحدة: مقتل أكثر من 100 عامل إنساني في جنوب السودان منذ 2013رئيس الاستخبارات الأمريكية يؤكد عدم علمه بدعوة بوتين لواشنطن

الرئاسة الفلسطينية: الإدارة الأمريكية شريكة في العدوان على شعبنا

- كتب   -  
نبيل أبو ردينة

قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن "الخطوة الأمريكية المتمثلة بفتح البؤرة الاستيطانية الأمريكية في مدينة القدس المحتلة، وتحريض سفرائها في الأمم المتحدة، وإسرائيل، جعلت الإدارة الأمريكية شريكة في العدوان على شعبنا الفلسطيني".

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، اليوم الأربعاء، عن "أبو ردينة" قوله: إن "هذه السياسة الأمريكية أدت ومنذ الإعلان عن القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها إليها، إلى استشهاد المئات من الفلسطينيين وتشجيع المتطرفين الإسرائيليين بالاستمرار في أفعالهم واستيطانهم، واستمرار عدوانهم على الشعب الفلسطيني.

واعتبر أن "الاستفزاز الأمريكي والاستهتار بالعالم العربي والمجتمع الدولي ساهم في زيادة عدم الثقة غير الموجودة أصلا، وتوتير العلاقة المشحونة بالشك وعدم المصداقية، وسقوط وهم إقامة سلام مع العرب بدون الفلسطينيين، من خلال تجاوز مبادرة السلام العربية، والمساس بالتوازن الوطني والقومي".

وأَضاف أن "المنطقة تتعرض لحالة ارباك في مرحلة تعج بالمشاكل، وعدم الاستقرار، الأمر الذي يتطلب موقفا فلسطينيا، وعربيا موحدا لمواجهة هذا العدوان الاسرائيلي- الأمريكي على المقدسات، والحقوق الوطنية، وعلى قرارات الشرعية الدولية".

وأكد أن "التاريخ الطويل من إراقة الدماء الفلسطينية والعربية نتيجة هذه السياسة، يتطلب إعادة تقييم ودراسة لحالة الفراغ السياسي، وإنهاء حالة الوهم، من أجل تحصين الموقف الوطني والقومي، وسط سياسة معادية، ومؤامرات تحاك، وتحديات متعددة للنيل من الهوية الوطنية لدول المنطقة بأسرها".

وشدد على أن "تضحيات شعبنا الفلسطيني، وصموده، وثبات موقف قيادته الوطنية، ستبقى الرافعة الحقيقية للوصول إلى الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس".


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات