ايوان ليبيا

الثلاثاء , 22 مايو 2018
سقوط قتلى في هجوم صاروخي للحوثيين على مدينة مأرب باليمن"البيت الأبيض" يصدر ميدالية بمناسبة القمة المرتقبة بين ترامب وكيمزلزال شدته 5.6 درجة يضرب المحيط الهاديروسيا: إسقاط طائرة بدون طيار اقتربت من قاعدة حميميم في سورياميراني نائبا عن "الديمقراطي الكردستاني" للتفاوض مع "بغداد" على تشكيل الحكومة الجديدةمسؤولون: الرئيس الفلسطيني يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاءبنس: ترامب مستعد للانسحاب من اجتماع القمة مع كوريا الشماليةمفاجأة في قائمة الأرجنتين النهائية للمونديالأنشيلوتي يقود نابولي خلال ساعاتبعثة الأمم المتحدة تنفي وجود اتفاق لنقل مسلحي مجلس شورى درنة إلى طرابلسترحيل 32 مهاجرا غير شرعياً إلى النيجر من طرابلسغسان سلامة : حان الوقت لطي صفحة تعديل الاتفاق السياسيجائزة جديدة لمحمد صلاح.. المهيمن على أرقام إنجلترامرشحو الرئاسة المكسيكية يجمعون على انتقاد ترامب وتسهيل عبور سكان أمريكا الوسطى للولايات المتحدةبومبيو: واشنطن جاهزة للرد إذا استأنفت إيران البرنامج النوويجينا هاسبل تؤدي اليمين الدستورية مديرا جديدا لوكالة الاستخبارات الأمريكية بحضور ترامببكين تنفي "عسكرة" بحر الصين الجنوبيننشر رواية الردع الخاصة عن عملية اعتقال عناصر بارزة مقربة من النظام السابقايطاليا تساهم ب 2 مليون يورو لجمع قمامة طرابلسالكبير يأمر بالتحقيق حول اتهامات ديوان المحاسبة لعدد من الشركات بتهريب العملة الأجنبية

ثمانية وخمسون [58]شهيدا في غزّة وملحمة الصمود مستمرة.. حتى يدرك الخونة والمتآمرون حجم تواطؤهم عليك يا قُـــدس..

- كتب   -  
ثمانية وخمسون [58]شهيدا في غزّة وملحمة الصمود مستمرة.. حتى يدرك الخونة والمتآمرون حجم تواطؤهم عليك يا قُـــدس..
ثمانية وخمسون [58]شهيدا في غزّة وملحمة الصمود مستمرة.. حتى يدرك الخونة والمتآمرون حجم تواطؤهم عليك يا قُـــدس..

 

محمد الامين يكتب :

ثمانية وخمسون [58]شهيدا في غزّة وملحمة الصمود مستمرة.. حتى يدرك الخونة والمتآمرون حجم تواطؤهم عليك يا قُـــدس..


الرصاص الصهيوني يُسقِطُ ثمانية وخمسون مارقاً عن الإجماع الصهيوعرباني.. متمردين على شِرعة الخيانة ومواثيق الاستكانة والنذالة..

لن تستطيعوا أيها المستكبرون أن تدجّنوا الحجارة والمقلاع.. ولن تستطيعوا تعقيم أرحام الماجدات من حرائر غزة المحاصرة، والمطحونة والمذبوحة بتآمركم والنذالة التي تجري في عروقكم مجرى الدم..

تعلّموا الرجولة من نساء غزة، وتعلّموا الجلَد من أطفالها وصباياها ، وتعلّموا الكرامة من مبتوريها وهم يواجهون الرصاص فوق الكراسي المتحركة، وببقايا أطراف بترتها أيدي المحتل المتغطرس بتأييدكم المستكبر ببيانات "قلقكم" الخجولة ومناشداتكم للضحية بالتزام الهدوء، وللجلاّد بضبط النفس!!

أين هي دباّباتكم الصدئة وطائراتكم المسيّرة بأنظمة صهيون والمشحونة ببطاريات كراهية فلسطين واحتقار المقاومة والنقمة على القدس وشيطنة الأحرار والحرائر؟ وأين هي أسلحتكم التي لا تستعذب إلا صدور شعوبكم؟ وأين هي خططكم واستراتيجياتكم وتدريباتكم؟

دُمّر العراق وأنتم تخططون وتستنكرون.. ذُبحت ليبيا وأنتم تخططون وتشجبون.. وقُضي على سورية وأنتم تخططون وتدينون...

صمود شباب فلسطين أقام الحجّة عليكم وكشف عوراتكم، وسيلاحقكم الخزي مع كل شهيد يسقط وكل بيت يهدم وكل أسرة تُشردُ.. المجد للشهداء والعار والخزي لكم ولعساكركم الجبانة ولسلاحكم الصدئ النجس المعمّد بدماء الأبرياء في كل مكان.. خسئتم ولُعِنتُم أبد الدهر..

التعليقات