ايوان ليبيا

الثلاثاء , 22 مايو 2018
سقوط قتلى في هجوم صاروخي للحوثيين على مدينة مأرب باليمن"البيت الأبيض" يصدر ميدالية بمناسبة القمة المرتقبة بين ترامب وكيمزلزال شدته 5.6 درجة يضرب المحيط الهاديروسيا: إسقاط طائرة بدون طيار اقتربت من قاعدة حميميم في سورياميراني نائبا عن "الديمقراطي الكردستاني" للتفاوض مع "بغداد" على تشكيل الحكومة الجديدةمسؤولون: الرئيس الفلسطيني يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاءبنس: ترامب مستعد للانسحاب من اجتماع القمة مع كوريا الشماليةمفاجأة في قائمة الأرجنتين النهائية للمونديالأنشيلوتي يقود نابولي خلال ساعاتبعثة الأمم المتحدة تنفي وجود اتفاق لنقل مسلحي مجلس شورى درنة إلى طرابلسترحيل 32 مهاجرا غير شرعياً إلى النيجر من طرابلسغسان سلامة : حان الوقت لطي صفحة تعديل الاتفاق السياسيجائزة جديدة لمحمد صلاح.. المهيمن على أرقام إنجلترامرشحو الرئاسة المكسيكية يجمعون على انتقاد ترامب وتسهيل عبور سكان أمريكا الوسطى للولايات المتحدةبومبيو: واشنطن جاهزة للرد إذا استأنفت إيران البرنامج النوويجينا هاسبل تؤدي اليمين الدستورية مديرا جديدا لوكالة الاستخبارات الأمريكية بحضور ترامببكين تنفي "عسكرة" بحر الصين الجنوبيننشر رواية الردع الخاصة عن عملية اعتقال عناصر بارزة مقربة من النظام السابقايطاليا تساهم ب 2 مليون يورو لجمع قمامة طرابلسالكبير يأمر بالتحقيق حول اتهامات ديوان المحاسبة لعدد من الشركات بتهريب العملة الأجنبية

محسن ونيس القذافي يتحدّث عن جهود المجلس الأعلى لشيوخ ليبيا لتحقيق المصالحة الوطنية في ليبيا

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات :

قال محسن ونيس القذافي مستشار المجلس الأعلى لشيوخ ليبيا ورئيس لجنة التواصل الخارجي, في حديث اعلامى اليوم الجمعة 11 ماي 2018, إن تفعيل مشروع المصالحة الوطنية الشاملة الذي يقوده المجلس الأعلى لشيوخ ليبيا سيتمّ وفق اليات عمليّة تتمثّل في لجان متخصّصة تشمل كافة القبائل الليبية مع دمجها في منظومة قضائية ومالية بهدف الإنتقال بعملية المصالحة من حيّزها الإجتماعي إلى مسار العدالة الإنتقالية.

وأكد محسن ونيس القذافي أن المجلس الأعلى لشيوخ ليبيا سيقوم بتجهيز كافة القوانين والتشريعات لتفعيل المصالحة الشاملة ولمّ شمل الليبيين حول وحدة الوطن وتوحيد مؤسسات الدولة عبر العودة إلى دستور 1951 وتعديلاته.

كما أكد أن العودة إلى دستور 1951 وتعديلاته هو ضرورة حتمية لمعالجة كافة الإتفاقيات السابقة, ومن بينها الإعلان الدستوري واتفاق الصخيرات 2015.

ولفت محسن ونيس القذافي إلى أن كافة مواد دستور 1951 قابلة للتعديل والإضافة وفق إستفتاء شعبي.

وتابع بأن المجلس الأعلى لشيوخ ليبيا يعمل من أجل عودة كافة المهجّرين في الداخل والخارج وتفعيل العفو التشريعي العام وإعادة تأطير وتوحيد مؤسسات الدولة الليبية.

وأشار في السياق ذاته إلى أنه سيتمّ العمل على تأسيس مجلس شرعي واحد وموحّد, ممّا من شأنه تمهيد الطريق لقيام دولة المؤسسات وإعطاء الشرعية للدولة الليبية الموحّدة وذات السيادة لإنهاء حالة الإنقسام السياسي التي تشهدها البلاد.

وأضاف محسن ونيس القذافي أن بناء دولة ليبية موحّدة وذات سيادة وتفعيل المصالحة الوطنية الشاملة يتمّان تحت مسمّى إجتماعي وسياسي وقبلي ومجتمعي موحّد.

وتحت رعاية المجلس الأعلى للمصالحة وتحت عنوان “رؤية ليبيا بمجلس شيوخها” انعقد اواخر شهر أبريل الماضى ملتقى أجدابيا للمصالحة الوطنية في ليبيا.

ونصّت  مخرجات ملتقى أجدابيا على ضرورة إعادة التوازن التشريعى للدولة الليبية, وتأسيس المجلس الأعلى للشيوخ بناء على دستور عام 1951 وتعديلاته.

كما نصّت مخرجات الملتقى على ضرورة سنّ عفو تشريعي عام وتفعيل المصالحة الوطنية الشاملة ودمجها بالعدالة الإنتقالية, وعلى عودة المهجّرين قسرا في الداخل والخارج, إلى جانب الإفراج الفوري عن كافة المعتقلين.

وشارك في أشغال ملتقى أجدابيا مختلف شيوخ ليبيا من الشرق والغرب والجنوب, إلى جانب القبائل ومكوّنات المجتمع المدني.

 

ويهدف الملتقى إلى التوصّل إلى تفعيل المصالحة الوطنية الشاملة وتأسيس كيان تشريعى موحّد يقود البلاد ويضمن وحدة الدولة الليبية وبناء مؤسساتها الوطنية وسيادة ترابها.

 

التعليقات