ايوان ليبيا

الخميس , 24 يناير 2019
سفير روسيا بالقاهرة: علاقاتنا مع مصر في ذروتها.. ووالداي يعتبرانها بلدهما الثانيالسفير الروسي: السياحة الروسية لمصر في تزايد.. وندرس تدشين رحلات شارتر بين مدن روسية ومصريةبيلوسي تمنع ترامب من إلقاء خطاب حالة الاتحاد في مجلس النواب حتى ينتهي الإغلاق الحكوميمادورو يعلن قطع العلاقات مع الولايات المتحدة ويمنح بعثتها الدبلوماسية 72 ساعة لمغادرة البلادمباشر كأس الملك - إشبيلية (1) برشلونة (0) بابلووو سارابيا يسجل"إيجوايين أزرق".. رسميا - الأرجنتيني يجتمع بمدربه السابق في تشيلسيرسميا - رحل إيجوايين فانضم بياتيك.. ميلان يعلن تعاقده مع مهاجم جنوىبالفيديو - في مباراة محسومة من قبل.. سيتي يكرر انتصاره على بيرتون ويصعد لنهائي الرابطةكاتب عربى : لو كان الزعيم الراحل معمر القذافي حيا لم يكن نتنياهو ليستطيع دخول أي عاصمة إفريقيةروسيا: ينبغي لإسرائيل وقف ضرباتها الجوية "العشوائية" على سورياالاتحاد الأوروبي يوافق على مساعدات لتونس بقيمة 305 ملايين يورورئيس البرلمان في فنزويلا يعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.. وترامب يعلن اعترافه بهحارس أرسنال يرحل إلى ريدينج على سبيل الإعارةإيمري يرفض التعليق على ضم لاعب برشلونة "نرغب في إبرام صفقة أو 2"مغامرة جديدة.. رسميا - بالوتيلي ينضم إلى مارسيلياسولاري: لم نفقد الأمل في العثور على سالا.. و تقنية الفيديو تربكنافضيحة جديدة للدبلوماسية الليبية فى الخارجوصول أول طائرة شحن الى بنغازي قادمة من تركيا‎دفعة جديدة من المتدربين للقوات البحرية التابعة للجيش“الشاهد” : الأزمة الليبية أثرت على الاقتصاد التونسي

القطراني غضبان!

- كتب   -  
القطراني غضبان!
القطراني غضبان!

 

عبدالرزاق الداهش يكتب :

القطراني غضبان!


على القطراني نائبا للسراج وفقا لفقه الإدارة، أما حسب فقه الواقع فهو سكرتير ثالث أو رابع للمشير حفتر.

مساحة الاجتهاد المتاحة للقطراني أو (سنفور غضبان) ضيقة جدا ،فالرجل مبرمج أن يقول لا للسراج ،حتى لو قال الأخير لا اله إلا الله.

هو لا يعرف الفيتو قراطية، ولكنه طالب بأن تكون قرارات الرئاسي بالإجماع، ولكي يكون العضو المعطل.

لا هو في المجلس الرئاسي، ولا هو خارجه، في الصباح يقوم بتوقيع الخطابات بصفة نائب رئيس المجلس، وفي المساء يصدر البيانات ضد المجلس الرئاسي، وعلى الفاضي والمليان.

صحيح أنه تاجر اعلاف، وصحيح أن هناك أسئلة حول ثرائه المجهول، وصحيح أنه جهوي، ولكن مع ذلك فالرجل أكد أنه مظلوم، وقد اثبت ذلك من خلال ظهوره الأخير على التلفزيون، ليس فيما يتعلق بما قاله الحاسي، بل بما اعترف به علي نفسه.

فالرجل يقول بكل بساطة او عباطة، أنه هو من رشح ابن عمه للسفارة، كمكافأة لما قدمه له في الحملة الانتخابية!

فالظلم ليس فقط أن تكلف وزير بمهمة غفير، فالأكثر ظلما هو ان تكلف غفير بمهمة وزير، في الأولى ظلم للوزير، وفي الثانية ظلم للغفير وللجميع.
والمشهد امامكم!!

التعليقات