ايوان ليبيا

الأربعاء , 23 يناير 2019
كاتب عربى : لو كان الزعيم الراحل معمر القذافي حيا لم يكن نتنياهو ليستطيع دخول أي عاصمة إفريقيةروسيا: ينبغي لإسرائيل وقف ضرباتها الجوية "العشوائية" على سورياالاتحاد الأوروبي يوافق على مساعدات لتونس بقيمة 305 ملايين يورورئيس البرلمان في فنزويلا يعلن نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.. وترامب يعلن اعترافه بهحارس أرسنال يرحل إلى ريدينج على سبيل الإعارةإيمري يرفض التعليق على ضم لاعب برشلونة "نرغب في إبرام صفقة أو 2"مغامرة جديدة.. رسميا - بالوتيلي ينضم إلى مارسيلياسولاري: لم نفقد الأمل في العثور على سالا.. و تقنية الفيديو تربكنافضيحة جديدة للدبلوماسية الليبية فى الخارجوصول أول طائرة شحن الى بنغازي قادمة من تركيا‎دفعة جديدة من المتدربين للقوات البحرية التابعة للجيش“الشاهد” : الأزمة الليبية أثرت على الاقتصاد التونسيالاتحاد الأوروبي يستعد لوضع حد لمهمة صوفيااقتطاع مبلغ مالي من منح الطلبة بالخارج مخالف للقانونتسجيل العمالة الوافدة بمراكز الشرطة ومصلحة الجوازاتالكذبة القطرية تنفضح.. الدوحة تحمي الرميحي بـ"الحصانة الدبلوماسية"روسيا: لا نرى أي إجراءات ملموسة تشير إلى انسحاب أمريكا من سوريااليمن: الاتفاق على شروط تبادل الأسرى مع الحوثيين خلال أيامدعوات التطبيع مع الكيان الصهيوني تخرج إلى العلن.. أو موسم حصاد ما زرعه برنارد ليفي في ليبيا.. كم لدينا من ابراهيم هيبه يا تُـــــرى؟؟تحطم مقاتلة لسلاح الجو الباكستاني.. ومقتل الطيار

الكشف عن تعيين سيالة أقارب اكثر من 90 برلمانيا في سفارات ليبيا بالخارج

- كتب   -  
الكشف عن تعيين سيالة أقارب اكثر من 90 برلمانيا في سفارات ليبيا بالخارج
الكشف عن تعيين سيالة أقارب اكثر من 90 برلمانيا في سفارات ليبيا بالخارج

 

ايوان ليبيا - وكالات :

نقلت عضوة مجلس النواب «سهام سرقيوة» تصريحا عن العضو بالمجلس الانتقالي السابق سلوى الدغيلي وصفته بـ«الهام»، وذلك في تعليقها على الحوار التليفزيوني الذي أجراه عادل الحاسي القنصل الليبي في الاسكندرية المستقيل، والذي فتح فيه عددا من ملفات الفساد التي تمس مسئولين كبار في الدولة الليبية.

وقالت «سرقيوة»، عبر صفحتها الرسمية «فيسبوك»: «إن زياد الدغيم ليس أول برلماني ولا آخر برلماني قام بتوظيف فرد من عائلته في الخارج».

 وأضافت عضوة مجلس النواب «سهام سرقيوة» نقلا عن عن العضو بالمجلس الانتقالي السابق سلوى الدغيلي: «إن هناك 97 عضوا في مجلس النواب تم تعيين أقاربهم في السفارات بواسطة وزير الخارجية محمد سيالة».

وكشف القنصل السابق لدى ليبيا في مصر عادل الحاسي خلال مقابلة تليفزيونية أمس الجمعة، عددا من ملفات الفساد المتربطة بمسئولين حاليين وسابقين في المؤسسات الكبرى بالدولة، وتحدث فيه عن أسماء لا تخطر على البال، ليوضح قضايا هدر أموال وممتلكات الدولة الليبية.

وكان من بين الملفات التي فتحها الدبلوماسي السابق، إن نائب رئيس المجلس الرئاسي علي القطراني حاول بالتزوير الاستيلاء على قطعة أرض مملوكة للدولة الليبية في مصر، التي تبلغ قيمتها أكثر من 15 مليار جنيه مصري (850 مليون دولار)، وتقع في مدينة القاهرة الجديدة، بجوار مواقع استثمارية وسياحية.

كما فتح الحاسي ملف موظفي الخارجية، حيث كشف عن قيام 4 مسؤولين بالدفاع عن صرف مرتب لموظف ثمانيني وتمديد زمن تقاعده، بمعدل يفوق 15 عاماً عن سن التقاعد في ليبيا، منهم والد عضو مجلس النواب «زياد دغيم»، قائلا: «إن وزير الخارجية المفوض في حكومة الوفاق “محمد الطاهر سيالة”، طلب منه هاتفياً أن يستمر في دفع مرتبات والد دغيم، كما كرر ذات الطلب، نائب رئيس المجلس الرئاسي فتحي المجبري، وكان أول من طلب ذلك وزير المالية أسامة حماد، بل امتد الأمر ليطلب وزير التعليم المفوض في حكومة الوفاق د. عثمان عبد الجليل عبر مراسلات رسمية تمديد عقد والد النائب واستثنائه من قوانين التقاعد».

ثالث القضايا التي تحدث عنها الحاسي كان منح الجنسية الليبية لأكثر من 5 آلاف شخص، حصل بعضهم بالفعل على بطاقات أو وثائق سفر، وينتظر آخرون الحصول على وثائقهم أو تجديدها.

 

التعليقات