ايوان ليبيا

الثلاثاء , 23 أكتوبر 2018
موعد رفع الدعم عن الوقودالشحومي: أسباب ارتفاع الدولار بالسوق السوداءقنص الإرهابي “الطشاني” في درنةأمطار هامة خلال الساعات القادمة في هذه المناطقمخبأ سرّي لتنظيم داعش جنوب شرق سرتعسكري الزنتان يعلن موقفه من توحيد المؤسسة العسكريةكونتي: انتخابات ديسمبر المقبل «أمل غير حكيم»الصين تؤكد حالتي إصابة جديدتين بحمى الخنازير الإفريقية وسط البلاد وإعدام 546 خنزيراماني جاهز لمواجهة رد ستار في دوري الأبطال"التحالف الدولي": ضربة جوية تستهدف داعش في مسجد بسورياانتهت - أرسنال (3) - (1) ليستر.. فوز جديد للمدفعجيةشاكيري: وصلت لقمة السعادة لنجاحي في تنفيذ تعليمات كلوببونوتشي: عودتي إلى يوفنتوس جعلتني أرفض مانشستر يونايتدبالفيديو – أرسنال يرسم لوحة رائعة ويخمد ثورة ليستر بثلاثيةسفينتان حربيتان أمريكيتان تعبران مضيق تايوانالإعصار ويلا يكتسب قوة كبيرة ويقترب من سواحل المكسيكبوتين يفرض عقوبات ضد أوكرانياالمطالبة بتعيين آمر منطقة عسكرية للجنوبمناقشة ملف إثبات الهوية الليبيةاحتجاز أعضاء نقطة الشرطة بمحكمة استئناف سبها

الحركة الوطنية الشعبية تكشف فحوى لقاء سلامة مع قيادات النظام الجماهيري في القاهرة

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال المتحدث الرسمي باسم الحركة الوطنية الشعبية الليبية إن المبعوث الاممي الى ليبيا غسان سلامة  التقى مع قيادات النظام الجماهيري في القاهرة  بينهم عدد من قيادات الحركة

وأضاف   بيان صادر عن ناصر سعيد المتحدث ياسم الحركة انهم عقدوا  حوارا مطولاومعمقا حول الأزمة الليبية وسبل الخروج منها، ومناقشة خطة سلامة  التي تبناها مجلس الأمن الدولى للحل.

وخلال اللقاء تم التطرق إلى المسؤولية السياسية والأدبية للأمم المتحدة على ما وصلت له الأحوال في ليبيا، وتم اعطاء أمثلة لما تعانيه ليبيا سياسياً وأمنياً واقتصادياً.

ووفق البيان  قدمت الحركة الوطنية رؤيته  للخروج من الأزمة والتي تتلخص في أهمية إطلاق مصالحة وطنية حقيقية على أسس ثابتة من أهمها دور واجب على الأمم المتحدة إلغاء القوانين الاقصائية والضغط على المليشيات لإطلاق سراح الآف المعتقلين ظلما وفي مقدمتهم القيادات السياسية والعسكرية والإجتماعية التى كان ذنبها الوحيد القيام بواجباتها في الدفاع عن ليبيا دولة موحدة مستقلة مستقرة.

كما تم التطرق إلى المؤتمر الوطني الجامع الوارد في الخطة وتم التأكيد على أهميته شريطة أن يكون مؤتمراً تأسيسياً يهدف إلى وضع قواعد راسخة لليبيا جديدة، وأن يتم التوافق على أطرافه بحيث لا تكون من القوى المسيطرة التي هدفها الوحيد إبقاء الوضع على ما هو عليه.

 

وكذلك تم التطرق إلى طبيعة الموضوعات الجوهرية التي ينبغي أن يناقشها، ومن أهمها النظام السياسي الأمثل ، وقضايا الحكم المحلي، والمصالحة الوطنية، والإستحقاقات الدستورية، ومعالجة بناء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، وأيضا مناقشة الملف الإقتصادي من حيث معالجة الإختناقات الشديدة التي يعانيها الإقتصاد الليبي الذي وصل حافة الإنهيار، ووضع أسس للنظام الإقتصادي الليبي.

كما تناول اللقاء  موضوع إنتشار السلاح وسطوة الميليشيات، وأيضا تم التطرق إلى موضوع الإنتخابات وإستحالة اجراؤها في ظل إنتشار السلاح وهيمنة المال الفاسد على المشهد وعدم وجود قانون واضح يضع الضوابط لإجرائها في جو من الحرية والنزاهة.

ووفق البيان تم التطرق كذلك  إلى أهمية إلغاء القيود الغير مبررة التى وضعتها الأمم المتحدة علي تحركات الأفراد.

وأكدت الحركة الوطنية الشعبية الليبية التى تضم عدد من قيادات وكوادر النظام الجماهيري  أنها مؤمنة بضرورة العمل الجدي مع كل الأطراف لإيجاد مخارج حقيقية وآليات فعالة لمعالجة الأزمة.

وجددت  دعمها للبعثة الأممية في وقت حملت فيه   المجتمع الدولي وخاصة الدول الكبري المسؤولية السياسية والأخلاقية على ما آلت إليه الأحوال في ليبيا ومسؤوليتها المباشرة على إنهيار مؤسسات الدولة وانتشار السلاح.

كما طالب البيان بضرورة المحافظة على الأموال الليبية المجمدة والتى تتعرض للعبث والنهب.

التعليقات