ايوان ليبيا

الأربعاء , 15 أغسطس 2018
العاهل السعودي يكلف الشيخ حسين بن عبد العزيز آل الشيخ بإلقاء خطبة عرفةواشنطن: المتاعب الاقتصادية في تركيا تتجاوز نطاق العقوبات التي فرضت مؤخراالولايات المتحدة تعتبر أن المحادثات مع كوريا الشمالية تتحرك "في الاتجاه الصحيح"اليابان تحيي الذكرى الـ 83 لاستسلامها في الحرب العالمية الثانية|صورالسوبر الأوروبي.. هل يعادل ريال مدريد رقم برشلونة والميلان؟إصابة صلاح والهجوم على رونالدو وماضي كورتوا.. راموس يتحدثبيراميدز يتصدر الدوري بأقدام برازيليةفنزويلا: اعتقال 14 شخصا بينهم جنرال على خلفية محاولة اغتيال الرئيسمسئول أمريكي يحذر تركيا من مزيد من العقوبات إذا لم تطلق سراح قسالبيت الأبيض: ترامب محبط لعدم إفراج تركيا عن القس برانسونحرب كلامية بين حسن نصر الله والمتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي: من الأقوى؟الوطنية للنفط تدين تهديد مليشيات طرابلس لرئيس لجنة إدارة شركة البريقة6 أسلحة تقرب ليفربول من التتويج بلقب البريميرليج هذا الموسمسباليتي يمدد تعاقده مع إنترميلان حتي 2021واشنطن تصف دعوة بكين وموسكو إلى معاهدة بشأن التسلح في الفضاء بـ"الخبيثة"ارتفاع حصيلة قتلى انهيار جسر جنوة الإيطالي إلى 35 شخصًاسعد الحريري: عدم تشكيل الحكومة حتى الآن فشل لبناني بحتبرج خليفة يتزين بألوان علم باكستان احتفالاً بيوم استقلالهاالمتحدث الرسمي باسم مجلس النواب : جلسة اليوم خلصت إلى التوافق على مشروع قانون الاستفتاء على الدستور الدائمطريقة عمل تشيز برجر في البيت

الحركة الوطنية الشعبية تكشف فحوى لقاء سلامة مع قيادات النظام الجماهيري في القاهرة

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال المتحدث الرسمي باسم الحركة الوطنية الشعبية الليبية إن المبعوث الاممي الى ليبيا غسان سلامة  التقى مع قيادات النظام الجماهيري في القاهرة  بينهم عدد من قيادات الحركة

وأضاف   بيان صادر عن ناصر سعيد المتحدث ياسم الحركة انهم عقدوا  حوارا مطولاومعمقا حول الأزمة الليبية وسبل الخروج منها، ومناقشة خطة سلامة  التي تبناها مجلس الأمن الدولى للحل.

وخلال اللقاء تم التطرق إلى المسؤولية السياسية والأدبية للأمم المتحدة على ما وصلت له الأحوال في ليبيا، وتم اعطاء أمثلة لما تعانيه ليبيا سياسياً وأمنياً واقتصادياً.

ووفق البيان  قدمت الحركة الوطنية رؤيته  للخروج من الأزمة والتي تتلخص في أهمية إطلاق مصالحة وطنية حقيقية على أسس ثابتة من أهمها دور واجب على الأمم المتحدة إلغاء القوانين الاقصائية والضغط على المليشيات لإطلاق سراح الآف المعتقلين ظلما وفي مقدمتهم القيادات السياسية والعسكرية والإجتماعية التى كان ذنبها الوحيد القيام بواجباتها في الدفاع عن ليبيا دولة موحدة مستقلة مستقرة.

كما تم التطرق إلى المؤتمر الوطني الجامع الوارد في الخطة وتم التأكيد على أهميته شريطة أن يكون مؤتمراً تأسيسياً يهدف إلى وضع قواعد راسخة لليبيا جديدة، وأن يتم التوافق على أطرافه بحيث لا تكون من القوى المسيطرة التي هدفها الوحيد إبقاء الوضع على ما هو عليه.

 

وكذلك تم التطرق إلى طبيعة الموضوعات الجوهرية التي ينبغي أن يناقشها، ومن أهمها النظام السياسي الأمثل ، وقضايا الحكم المحلي، والمصالحة الوطنية، والإستحقاقات الدستورية، ومعالجة بناء القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، وأيضا مناقشة الملف الإقتصادي من حيث معالجة الإختناقات الشديدة التي يعانيها الإقتصاد الليبي الذي وصل حافة الإنهيار، ووضع أسس للنظام الإقتصادي الليبي.

كما تناول اللقاء  موضوع إنتشار السلاح وسطوة الميليشيات، وأيضا تم التطرق إلى موضوع الإنتخابات وإستحالة اجراؤها في ظل إنتشار السلاح وهيمنة المال الفاسد على المشهد وعدم وجود قانون واضح يضع الضوابط لإجرائها في جو من الحرية والنزاهة.

ووفق البيان تم التطرق كذلك  إلى أهمية إلغاء القيود الغير مبررة التى وضعتها الأمم المتحدة علي تحركات الأفراد.

وأكدت الحركة الوطنية الشعبية الليبية التى تضم عدد من قيادات وكوادر النظام الجماهيري  أنها مؤمنة بضرورة العمل الجدي مع كل الأطراف لإيجاد مخارج حقيقية وآليات فعالة لمعالجة الأزمة.

وجددت  دعمها للبعثة الأممية في وقت حملت فيه   المجتمع الدولي وخاصة الدول الكبري المسؤولية السياسية والأخلاقية على ما آلت إليه الأحوال في ليبيا ومسؤوليتها المباشرة على إنهيار مؤسسات الدولة وانتشار السلاح.

كما طالب البيان بضرورة المحافظة على الأموال الليبية المجمدة والتى تتعرض للعبث والنهب.

التعليقات