ايوان ليبيا

السبت , 23 مارس 2019
إقامة صلاة الغائب على شهداء نيوزيلندا في الحرمين الشريفينباريس تستدعي القائم بالأعمال الإسرائيلي بعد اقتحام المركز الثقافي الفرنسي بالقدسالليرة التركية تهبط أكثر من 5% مقابل الدولاربريطانيا: لم نعترف بضم إسرائيل للجولان عام 1981.. ولا ننوي تغيير موقفنافرنسا: حظر مظاهرات "السترات الصفراء" غدا في باريس ومدن أخرىمن هم الشباب الذين حصلوا على الاستدعاء الدولي للمنتخبات الكبرى وماذا قدموا في الموسمتقرير: أتليتكو يستهدف قاهر برشلونة لتعويض قائدهتقرير: لاعب وسط نابولي أصيب بإنفلونزا الخنازيرالنيران تُحاصر روما.. شجار بالأيدي بين دجيكو والشعراوي وقرار رانييري "يُغضب الفرعون"مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية: تصريحات ترامب تحدِ لحقوق الشعب السوريطعن كاهن خلال قداس في كندا على الهواء مباشرةفرنسا: الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان مخالفا للقانون الدولياستشها فلسطينيين اثنين وإصابة العشرات في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي بغزةحقيقة تخفيض الرسوم المفروضة على بيع النقد الأجنبيمهلة لحكومة الوفاق لتنفيذ قرار زيادة مرتبات المعلمينموعد إحالة مرتبات أشهر يناير وفبراير ومارستقرير أممي عن المياه الصالحة للشرب في ليبيااستثناء ضريبة العناصر الطبية الوافدةخسائر «الطيران المدني» منذ أغسطس 2014كوريا الشمالية تنسحب من مكتب الارتباط المشترك بين الكوريتين

محكمة بلجيكية تصدر حكمها بحق المشتبه به في هجوم باريس صلاح عبد السلام

- كتب   -  
صلاح عبد السلام

يتوقع أن تصدر محكمة بلجيكية اليوم الإثنين حكمها بحق المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس الإرهابية، صلاح عبد السلام، على دوره المزعوم في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة في بروكسل.


ويُعتقد أن هذا الرجل الفرنسي البالغ من العمر 28 عاماً هو الناجي الوحيد من مجموعة من الإرهابيين الذين نسقوا هجمات عبر العاصمة الفرنسية في نوفمبر 2015، ما أسفر عن مقتل 130 شخصًا.

يذكر أن عبد السلام كان من أكثر المطلوبين في أوروبا قبل اعتقاله في بروكسل في 18 مارس 2016 - قبل أربعة أيام من هجمات إرهابية على العاصمة البلجيكية أسفرت عن مقتل 32 شخصًا.

وتتعلق محاكمة عبد السلام ومتهم واحد آخر يدعى سفيان عياري في بلجيكا بتورطهما في إطلاق النار على رجال شرطة خلال حملة أمنية ضد الإرهاب في 15 مارس 2016 .

وقتل الإرهابي المشتبه به محمد بلقايد خلال المطاردة ، التي أسفرت أيضا عن إصابة عدد من رجال الشرطة..

وفر عبد السلام وعياري من شقة كانا يختبئان بها بعد إطلاق النار على الشرطة ، وتم القبض عليهما بعد ذلك بأيام قليلة في مخبأ بحي مولنبيك في بروكسل .

ويواجه المتهمان في بلجيكا تهم الشروع في القتل وحيازة أسلحة بشكل غير مشروع في سياق إرهابي.

ويطالب الادعاء بسجنهما لمدة 20 عاما مع توقعات بصدور الحكم صباح اليوم الإثنين.

تم تسليم عبد السلام إلى فرنسا، حيث يتم احتجازه في سجن بضواحي باريس. ومن غير المتوقع أن يحضر جلسة المحكمة اليوم الإثنين.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات