ايوان ليبيا

الخميس , 24 يناير 2019
تعزيز أسطول الخطوط الليبية بطائرة الشحن A300حالة الطقس اليوم الخميسبادي : الإخوان كانوا معنا فى فجر ليبيا"سي إن إن": البنتاجون يرسل قوات إضافية لسوريابرلمان اليونان يجري تصويتا حول الاتفاق مع مقدونيا بشأن تعديل اسمهاتعيين سلطان ولاية باهانج تينجكو عبدالله ملكا لماليزيامحكمة بريطانية تكذب اثنين من مواطنيها بتعرضهما للتسمم في شرم الشيخ وتغرمهما 7500 إسترلينيتبادل المحتجزين بين طرابلس وترهونةعلامات وجود الماء في طرمبة البنزين و علاجهاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الخميس 24 يناير 2019أمريكا والناتو والأمم المتحدة ارتكبوا جرائم حرب في ليبياصراع المصالح بين روما و باريس يصب في مصلحة الجيش الليبيما الذي يجعل من قضية موسى الصدر ملفاً لا يغلق؟بومبيو: ليس من حق مادورو طرد الدبلوماسيين الأمريكيين من كاراكاسشمال اليابان يتأهب لعاصفة شتوية جديدةترامب يؤجل خطاب حالة الاتحاد حتى انتهاء الإغلاق الحكوميالحكم بتجميد أصول ضد مختلس تركي لاموال ليبيةاصدار أرقام وطنيّة لأرملة القذافي وأبنائهاالمسماري: سلامة أنكر إنجازات الجيشقضايا فساد ضد وكيل «صحة الموقتة»

عبدو بينيتيز يفوز في انتخابات باراجواي الرئاسية

- كتب   -  
ماريو عبدو بينيتيز

فاز ماريو عبدو بينيتيز، مرشح حزب "كولورادو" الحاكم وابن السكرتير الخاص للديكتاتور ألفريدو ستروسنر، في الانتخابات الرئاسية في باراجواي بنسبة 46 في المئة من الأصوات، حسبما أعلنت اللجنة الانتخابية مساء أمس الأحد بعد فرز 96% من الأصوات.


بينما حصل أقرب منافسيه، وزير الأشغال العامة السابق إيفرين أليجري، من تحالف المعارضة "جانار" (لنفوز) الذي يضم أحزاب يمين الوسط والأحزاب اليسارية، على 7ر42%.

ودافع عبدو 46/ عاما/، مقاول بناء ورئيس مجلس الشيوخ السابق، عن ستروسنر في مناسبات عديدة، لكنه أكد للناخبين مؤخرا أنه "لا يمكن لأحد أن يشكك في خطابي لصالح الديمقراطية".

ويحكم حزب كولورادو المحافظ الدولة التي يقطنها 8ر6 ملايين نسمة منذ ما يقرب من 70 عاما، بما في ذلك فترة حكم ستروسنر (1989-1954). ولم يتوقف حكم الحزب سوى خلال ولاية الرئيس اليساري فرناندو لوجو من عام 2008 إلى .2012

وحاول عبدو أن ينأى بنفسه عن الرئيس المنتهية ولايته هوراسيو كارتيس.

وجذبت الإصلاحات الضريبية التي نفذها قطب التبغ كارتيس الاستثمار الأجنبي، لكنه واجه أيضا احتجاجات، بما في ذلك إشعال نيران في مبنى البرلمان قبل عام، ضد محاولاته لتغيير الدستور بما يسمح له بولاية ثانية.

ويمثل الفساد أكبر مصادر القلق بين مواطني باراجواي (5ر25%) وتأتي في المركز الثاني الرعاية الصحية (8ر15%)، وفقا لاستطلاع أجرته مؤسسة الاستشارات "أتي سنيد".

واختار مواطنو باراجواي أيضا 80 مشرعا و 45 عضوا بمجلس الشيوخ و 17 حاكما.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات