ايوان ليبيا

الجمعة , 21 سبتمبر 2018
المغرب تعلق على قطع العلاقات مع إيرانبريطانيا تشكل قوة إلكترونية للتصدي لخطر روسياالجزائر تلغي الحماية الأمنية للسفارة الفرنسية وقنصلياتهاقبائل ترهونة تدافع عن اللواء السابعتأجيل فتح مطار معيتيقةحفتر يتحضر للانطلاق نحو طرابلسمركزي البيضاء يرحب بخطة اصلاحات الرئاسيتونس تحتضن المنتدى الاقتصادي التونسي الليبيسفير سنغافورة يترأس الاجتماع الشهري للسفراء الآسيويين في مصرالصين تحقق مع مسئول كبير في مجال الطاقة بتهمة الفسادقمة بين رئيس وزراء اليابان والرئيس الأمريكي في 26 سبتمبرلواء الصمود يهاجم البعثة الأمميةاشتباكات عنيفة بمنطقة خلة الفرجانصنع الله في أسبانيا لبحث التعاون في مجال التصنيعمقتل تسعة في حادث سير بولاية أريزونا الأمريكيةمنظمة الصحة: أوغندا مستعدة لمواجهة الإيبولا في حالة انتقاله من الكونجومقتل أربعة في إطلاق نار بولاية ماريلاند الأمريكية بينهم المشتبه بهامسعود بارزاني: نستهدف تأسيس علاقات جديدة مع الحكومة العراقيةالخسارة الثالثة.. اتحاد جدة يسقط بخماسية أمام التعاون في الدوري السعوديالدوري الأوروبي.. أشبيلية يقسو على ستاندر وبشكتاش يفوز على ساربسبورج

خسارة يونايتد من بروميتش «حجازي» تمنح السيتي لقب البريميرليج

- كتب   -  
مانشستر سيتي

كتب- محمود السيد

حقق فريق ويست بروميتش ألبيون مفاجأة من العيار الثقيل بالتغلب على مضيفه مانشستر يونايتد بهدف نظيف ضمن مباريات الجولة الـ34 من منافسات الدوري الإنجليزي، التي أقيمت بملعب "أولد ترافورد" بمشاركة لاعب منتخبنا الوطني أحمد حجازي.

ومنح فوز بروميتش لقب الدوري الإنجليزي إلى مانشستر سيتي، الذي انتصر أمس على توتنهام 3-1.

بدأ فريق مانشستر يونايتد بالضغط الكبير على ضيفه ويست بروميتش ألبيون من أجل تسجيل فريق البرتغالي جوزيه مورينيو هدف يفك طلاسم اللقاء.

وجاءت أول تسديدة في اللقاء من الضيوف عن طريق جاك ليفرمور في الدقيقة 12، لكن ديفيد دي خيا تعامل معها بصورة رائعة.

وخلال الربع ساعة الأولى من اللقاء، سيطر فريق مانشستر يونايتد على الكرة بنسبة 62%، لكنه فشل في خلق الفرص على مرمى الضيوف الذين اعتمدوا على الهجمات المرتدة.

وحاول روميلو لوكاكو، مهاجم مانشستر يونايتد مباغتة حارس ويست بروميتش لكن الأخير تعامل مع تسديدة البلجيكي بصورة جيدة.

مع بلوغ الدقيقة 30 لم يستطع مانشستر يونايتد صنع فرص خطيرة على مرمى الضيوف الذين دافعوا بصورة قوية من أجل الحفاظ على شباكهم نظيفة.

وخلال أحداث الشوط الأول من مباراة مانشستر يونايتد وويست بروميتش لم يخلق أصحاب الأرض فرصا حقيقة على مرمى الضيوف، بل الفرصة الأخطر في الشوط الأول كانت لبروميتش.

وأجرى البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، تغييرا مبكرا في بداية الشوط الثاني بخروج أندريا هيريرا ودخول خيسي لينجارد بدلا منه.

وضغط فريق مانشستر يونايتد بقوة في الشوط الثاني من أجل التسجيل في شباك الضيوف الذين ركنوا للدفاع الصلب.

ودفع مورينيو بالفرنسي أنتوني مارسيال بدلا من مواطنه بول بوجبا في الدقيقة 58 من أجل زيادة عدد المهاجمين في منطقة جزاء ويست بروميتش ألبيون لتسجيل الهدف الأول في ظل الصلابة الدفاعية من الضيوف بقيادة الدولي الوطني أحمد حجازي.

مع بلوغ الدقيقة 65 من زمن اللقاء، لم يتغير أي جديد من قبل الطرفين بمواصلة استحواذ مانشستر يونايتد على الكرة، بينما بروميتش ألبيون استمر في دفاعه القوي واللعب على الهجمات المرتدة.

وتألق بن فوستر في رأسية البلجيكي روميلو لوكاكو، مهاجم مانشستر يونايتد في الدقيقة 66 من زمن اللقاء بعد عرضية رائعة من نيمانيا ماتيتش.

وافتتح جاي رودريجيز التهديف لضيوف من رأسية قوية بعد سوء تمركز دفاع مانشستر يونايتد في الدقيقة 73 من زمن اللقاء.

وفشل فريق مانشستر يونايتد في العودة في نتيجة اللقاء ليحقق ويست بروميش ألبيون الانتصار بهدف.

ورفع بروميتش رصيده بهذا الفوز لـ24 نقطة في مؤخرة الجدول بينما يونايتد في وصافة البريمير ليج برصيد 71 نقطة.

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات