ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
شغب وأحداث دموية في مباراة بشكتاش وفناربخشهليس الأهلي.. جوزيه يتغنى بهذا الناديشوبير: محمد صلاح يتوج بجائزة أفضل لاعب في البريميرليجيوفنتوس يخطط لتمديد عقد أليجريجددي مكياجك القديم.. 8 حيل بسيطة لإصلاح الروج والبودرةننشر نص حوار الرئيس القبرصي لـ"الأهرام العربي": تركيا لن تمنعنا من تنفيذ خطط استكشاف الغازالبنتاجون: سوريا قادرة على شن هجمات كيماوية محدودة في المستقبلإعفاء وزير الخارجية السودانية من منصبهعودة الهدوء لبلدية العمامرة عقب القلاقل وأعمال الشغبالأفريقية للطيران تطالب المسؤولين بتأمين المطاراتلاوجود لسيف الاسلام القذافي ولا وجود لخليفة حفتر ... بقلم / محمد علي المبروك«هناكل إيه النهارده؟».. 4 وجبات هندية جربيهاالسراج يزور جامعة طرابلستقرير من الخارجية الروسية عن مدى خطورة الوضع الصحي للمشير حفتر(الفرق بين الحضر..... وشبه الحضر ) خاصة في دولتنا..... ليبيا ... بقلم / حسين سليمان بن ماديروسي "شايل سيفه" يهاجم متجرا بعد رفضه بيع مشروب كحولي لهالشرطة النيجيرية تستعيد صولجانا سرق من البرلمانوزير من ميانمار: أوضاع مخيمات مسلمي الروهينجا اللاجئين "متردية للغاية"القوات السورية تحاصر بلدة في القلمونبين تهديد دوري الأبطال ومليارات السعودية.. مونديال الأندية في ثوبه الجديد

موسم التوظيف السياسي للدماء البريئة.. أشباه الساسة ينتفضون فيسبُوكيا لدماء أبناء الشرشاري..

- كتب   -  
موسم التوظيف السياسي للدماء البريئة.. أشباه الساسة ينتفضون فيسبُوكيا لدماء أبناء الشرشاري..
موسم التوظيف السياسي للدماء البريئة.. أشباه الساسة ينتفضون فيسبُوكيا لدماء أبناء الشرشاري..

 

محمد الامين يكتب :

موسم التوظيف السياسي للدماء البريئة.. أشباه الساسة ينتفضون فيسبُوكيا لدماء أبناء الشرشاري..


لم تبدأ مأساة أبناء الشرشاري يوم إعلان العثور على رُفاتِهم أو اعتراف السفاحين بتصفيتهم، بل بدأت قبل ذلك بكثير.. بدأت بعملية خطف انتقامية على غرار ما يجري اليوم وكل يوم في ليبيا.. وحدثت الكثير من العمليات المماثلة بل الأشدّ منها بشاعة ودموية بحق نساء وأطفال ومسنّين.. ولم نسمع لصوت إدانة أو شجب ضدّ هذا الإجرام ماعدا بعض الأصوات المتقطعة التي كانت ترتفع على استحياء مستخدمة خطابا هُلاميّاً/مائعاً/مواربًا لأسباب مرجعها الخوف والتملّق في آنٍ..

..طوال فترة اختفاء أبناء الشرشاري وعلى مدى شهور البحث المضني عنهم، واجهت أسرتهم آلامها ومعاناتها، وظلت متمزقة بين اليأس والرجاء. ولم نسمع لأحد من النخبة التي نعرفها والتي نراها يوميا على الشاشات والمواقع والصفحات، فقد أصَمُّوا آذانهم وابتلعوا ألسنتهم..

هؤلاء خرجوا من جحورهم يوم أمس يذرفون الدموع ويصدرون البيانات للمتاجرة بالدم ككل مرّة،، خرجوا والموسم الانتخابي على الأبواب لتمثيل دور المسئول والمتضامن والمهموم بحال البلد.. لا تصدّقوا هؤلاء ولا تنصتوا إليهم أيها الليبيون.. فإنه لا يمُرُّ يوم واحدٌ دون اعتداء أو خطف أو سطوٌ أو تصفية.. أما الانتهاكات ضدّ من كُتِبَ عليهم الاحتجاز في زنازينهم ومرابيعهم ومعسكراتهم فهي خبزٌ يوميّ للمظلومين والمساكين..

قتل أبناء الشرشاري بكل وحشية وغلظة حيث لا شريعة غير شريعة الغاب، ولا قانون غير الصراع من أجل بقاء الاقدر عنفاً وسفكاً للدماء.. وارتقت أرواحهم الطاهرة إلى بارئها تشكوه قسوة البشر ..

لا تصدّقوا أيّا من هؤلاء لأن بسبب جهلهم وسقوطهم سُلّمَ الوطن للعصابات وطغى فيه اللصوص والمجرمون

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات