ايوان ليبيا

الأربعاء , 15 أغسطس 2018
العاهل السعودي يكلف الشيخ حسين بن عبد العزيز آل الشيخ بإلقاء خطبة عرفةواشنطن: المتاعب الاقتصادية في تركيا تتجاوز نطاق العقوبات التي فرضت مؤخراالولايات المتحدة تعتبر أن المحادثات مع كوريا الشمالية تتحرك "في الاتجاه الصحيح"اليابان تحيي الذكرى الـ 83 لاستسلامها في الحرب العالمية الثانية|صورالسوبر الأوروبي.. هل يعادل ريال مدريد رقم برشلونة والميلان؟إصابة صلاح والهجوم على رونالدو وماضي كورتوا.. راموس يتحدثبيراميدز يتصدر الدوري بأقدام برازيليةفنزويلا: اعتقال 14 شخصا بينهم جنرال على خلفية محاولة اغتيال الرئيسمسئول أمريكي يحذر تركيا من مزيد من العقوبات إذا لم تطلق سراح قسالبيت الأبيض: ترامب محبط لعدم إفراج تركيا عن القس برانسونحرب كلامية بين حسن نصر الله والمتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي: من الأقوى؟الوطنية للنفط تدين تهديد مليشيات طرابلس لرئيس لجنة إدارة شركة البريقة6 أسلحة تقرب ليفربول من التتويج بلقب البريميرليج هذا الموسمسباليتي يمدد تعاقده مع إنترميلان حتي 2021واشنطن تصف دعوة بكين وموسكو إلى معاهدة بشأن التسلح في الفضاء بـ"الخبيثة"ارتفاع حصيلة قتلى انهيار جسر جنوة الإيطالي إلى 35 شخصًاسعد الحريري: عدم تشكيل الحكومة حتى الآن فشل لبناني بحتبرج خليفة يتزين بألوان علم باكستان احتفالاً بيوم استقلالهاالمتحدث الرسمي باسم مجلس النواب : جلسة اليوم خلصت إلى التوافق على مشروع قانون الاستفتاء على الدستور الدائمطريقة عمل تشيز برجر في البيت

طارق فهمي: محاولة اغتيال الحمد الله لن تؤثر علي مسار المصالحة.. ومصلحة إسرائيل تقتضى تعميق جراح الانقسام

- كتب   -  
الدكتور طارق فهمي

أكد الدكتور طارق فهمي، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمدلله، لن تؤثر  علي مسار المصالحة بين الفصائل الفلسطينية، أو جهود الوسيط المصري، قولًا واحدًا.


وأشار إلي أن هناك قوة تتربص بالمصالحة وبالاتفاق، ولا يروق لها الوصول إلي خطة تمكين حكومة الوفاق  الوطنى، وبناء عليه قامت بهذا العمل الإجرامي.

كما أكد أنه سيتوجب تشكيل لجنة تحقيق للوصول لمن قام بهذا العمل، مضيفا أنه يعتقد أن الهدف من ذلك العمل الإرهابي، هو التشويش علي مواقف السلطة الفلسطينية وموقف الوسيط المصري، وفي كل الأحوال سيكون هناك استمرارية في وجود إرادة سياسية تستمر بطرح الدور بصورة أو بآخري.

وفي سياق أخر أوضح الدكتور طارق فهمي، أنه من مصلحة إسرائيل استمرار سياسة الأمر الواقع في قطاع غزة، وعدم تمكين حكومة التوافق الوطني، وأن تستمر العلاقة بين الضفة والقطاع بهذا الشكل من الانقسام والتوتر، بما يخدم السياسات الإسرائيلية، وبناء عليه تعمل إسرائيل علي استمرارية السير علي هذا النهج، فيما لوحظ في الفترات الأخيرة أن إسرائيل تدعو لتأهيل قطاع غزة وفرض خطط تنفيذ جديدة لهيكلة القطاع.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات