ايوان ليبيا

الأثنين , 21 مايو 2018
أفيس يتوج بكأس البرتغال للمرة الأولى في تاريخه بعد إقصاء لشبونةليستر سيتي ووست هام يريدان التعاقد مع حجازيتشارلز وهاري.. هل يخطف ليفربول الجوهرة السادسة بـ«تميمة الأمراء»برشلونة يودع إنييستا بالفوز على ريال سوسيدادديوان المحاسبة يطالب بتجميد حسابات شركات محلية و أجنبية لهذا السببممثلو التبو وأولاد سليمان يوقعون اتفاقا جديدا للتعايش السلمي في منطقة الحجارة بسبهاالكحل يعالج الصداع ويقتل الجراثيم.. 6 فوائد إذا استخدمت نوعا مضموناالغاء رحلة الخطوط الجوية الإفريقية إلى إسطنبول لهذا السببسعر الدينار يواصل التراجع امام العملات الاجنبية في السوق الموازيبوفون ليس وحده.. 2018 موسم وداع الأساطيرفي ميلاده الـ37.. كيف أصبح كاسياس «قديس» ريال مدريد؟ميليشيا الردع تختطف قيادات فى الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا فى طرابلسأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 20 مايو 2018سفرتك في رمضان.. طريقة عمل الكبسة والفتوش.. والحلو دونتسمادورو ..سائق الأتوبيس "يتحدى العالم" في انتخابات فنزويلاوزير المالية الفرنسي: الاتحاد الأوروبي قد يعوض الشركات المتضررة من عقوبات إيرانأهالي الرقة ينعمون بالحرية في أول رمضان بعد تنظيم داعشرئيس كازاخستان يدعو الأمم المتحدة لتقنين التعامل بالعملات الافتراضية لحماية العالم من غسل الأموالمدرب برشلونة يصدم محبي ليونيل ميسي قبل لقاء ريال سوسيدادكونتي يتحدى إدارة تشيلسي بعد التتويج بكأس الاتحاد الإنجليزي

غسان سلامة يبحث مع وفد الجنوب الليبي آليات إنهاء الصراع بسبها

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

ناقش رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة مع وفد من جنوب غرب ليبيا سبل البحث عن آلية لإنهاء العنف الجاري في الجنوب وتعزيز حماية المدنيين.

وقالت بعثة الأمم المتحدة عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك إن سلامة أجرى مناقشات مع وفد من الجنوب الليبي وعلى رأسه عميد بلدية سبها حامد الخيالي في مقر بعثة الأمم المتحدة في العاصمة الليبية طربلس الإثنين.

وخلفت المواجهات المسلحة في مدينة سبها منذ اندلاعها في نهاية الشهر الماضي أكثر من 15 قتيلا بينهم مدنيون، بحسب المصادر الطبية في المدينة.

وبحسب شهود عيان من سكان مدينة سبها تندلع مواجهات عنيفة متقطعة في أكثر من منطقة في مدينة سبها بين فترة وأخرى منذ بداية الصراع في نهاية شباط فبراير الماضي.

 

وقال مصدر محلي إن الاشتباكات الأخيرة اندلعت بين مسلحي قبيلتي التبو وأولاد سليمان بسبب خلافات بين القبيلتين حول اللواء السادس مشاة، الذي يعتبره مسلحو أولاد سليمان أحد الأذرع العسكرية للدولة، بينما يقول مسلحو التبو إن اللواء السادس مجموعة مسلحة قبلية تأتمر بأمر قبيلة أولاد سليمان، وذلك عقب اتهام بعض الأفراد المنضمين للواء السادس بالمسؤولية عن مقتل عدد من أفراد قبيلة التبو خلال الشهرين الماضيين.

وأوضح المصدر أن قوات اللواء السادس متمركزة في قلعة سبها التي تقع على منطقة مرتفعة، مشيرا إلى أن مسلحي التبو موجودون في المنطقة المجاورة للقلعة، وهو ما يمنح مقاتلي اللواء السادس قدرة على حماية موقعهم الأساسي، ويمنعهم من الخروج من تمركزاتهم بسبب انتشار مسلحي التبو في المنطقة المحيطة بالقلعة.

واعتبر المصدر أن طرفي النزاع لن يستطيعا حسم المعركة لصالح أي منهما، مبينا أن بعض قيادات القبيلتين ستلجأ للمصالحة بعد حين حسب توقعاته.

وتجددت الاشتباكات الأسبوع الماضي عقب يومين فقط من وصول آمر غرفة العمليات الجوية التابع لعملية الكرامة محمد المنفور إلى قاعدة براك الشاطئ برفقة تجهيزات عسكرية لمساندة القوات التابعة لعملية الكرامة وإعلانه عن اتفاق لوقف إطلاق النار.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا قد أعربت في الأول من الشهر الجاري عن قلقها البالغ إزاء التصعيد العسكري في سبها عقب المواجهات الأخيرة وطالبت البعثة بوقف الاستخدام العشوائي للأسلحة في المناطق السكنية، والذي أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 6 مدنيين وإصابة 9 آخرين بجراح، بحسب البعثة.

وطالب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية بوقف إطلاق النار في سبها، ودعا أهالي المنطقة إلى مساندة وحدات الجيش الليبي.

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات