ايوان ليبيا

الخميس , 21 يونيو 2018
كأس العالم.. كوستا الأفضل في مواجهة إسبانيا وإيرانالخارجية الأمريكية تدين بشدة هجمات على مواني نفطية ليبيةوزير إيطالي ينفي رفض بلاده استقبال سفينة المهاجرين "أكواريوس"أمريكا تنتقد منظمات حقوقية وتدعى أنها سبب في انسحابها من مجلس حقوق الإنسانالمفوضية الأوروبية تؤكد استغناء اليونان عن المساعدات المالية الدوليةمجلس اللوردات البريطاني يوافق على مشروع قانون الخروج من الاتحاد الأوروبيكأس العالم.. التشكيل الرسمي لمواجهة إسبانيا وإيرانبعد قيادته البرتغال لعبور المغرب.. ماذا قالت الصحف العالمية عن رونالدو؟كأس العالم.. مدرب السعودية: كنا الأفضل أمام أوروجواي ونواجه مصر بهذه الطريقةكأس العالم.. إسبانيا تحقق الفوز الأول على إيران بصعوبةنواب البرلمان يؤكدون وجود مرتزقة المعارضة التشادية ضمن ميليشيا ابراهيم الجضران ويطالبون الجيش بطردها بالقوةمعركة الوطن .. ومعركة قناة الحدث الليبية !! ... بقلم / مصطفى الدرسيتأملات شرق أوسطية في مهبّ رياح العولمة.. "إعصار" التفسخ القيمي حين يقتحم البيت الوطني المحافظ.. وإستراتيجية التدجين المعاصرة.شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز تنجح فى إخماد النيران في حظيرة خزانات النفطاستشهاد 4 جنود فى تفجير انتحاري عند تمركز للجيش فى درنةنتناياهو يحذر من أخطار إلكترونية يمكن أن تسقط الطائرات الحربية والمدنيةمجلس أوروبا يرى أن ترامب لم يعد "الزعيم الأخلاقى" للعالم الحرهيرو يكشف عن جاهزية كارفخال لمواجهة إيرانفي المونديال.. التشكيل الرسمي لمواجهة أوروجواي والسعوديةأحلام شعوب تقتلها منشطات روسيا.. تاريخ من التلاعب آخره مونديال 2018

إغلاق الطريق الساحلى عند بوابة الـ27 غرب طرابلس لليوم الثانى

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

يستمر لليوم الثاني إغلاق الطريق الساحلي الرابط بين العاصمة طرابلس ومدن المنطقة الغربية ومنفذ راس اجدير الحدودي، بعد اشتباكات عسكرية بمنطقة الماية الساحلية أمس الأربعاء.

وأغلق الطريق عند كوبري الـ27 الذى يبعد 27 كم على طرابلس باتجاه الغرب، عقب اشتباكات اندلعت صباح الأمس بين قوة الردع الخاصة التابعة لوزارة الداخلية من جهة، ومجموعة مسلحة من منطقة ورشفانة، من جهة أخرى.

 

وانسحبت قوات الحرس الرئاسي المشكلة من المجلس الرئاسي لحماية مؤسسات الدولة، من بوابة الـ27 التى كلفة بتأمينها عقب عملية ” تطهير منطقة ورشفانة من العصابات الإجرامية”، في ديسمبر الماضي.

وأشارت أنباء عن دخول القوة الوطنية المتحركة وكتيبة فرسان جنزور اللتين تؤمنان الطريق الساحلي حتى كوبري الـ17 بجنزور، لصد تقدم مجموعات مسلحة من ورشفانة تجاه طرابلس.

وكان المتحدث باسم قوة الردع الخاصة أحمد بن سالم، قد قال إن القوة قبضت أمس الإربعاء،على عصابة متورطة في قضايا خطف وعمليات حرابة بمنطقة ورشفانة جنوب طرابلس.

وأضاف بن سالم أن العصابة المتكونة من أحد عشر شخصا،  كانت تسيطر على فرع مصرف الصحاري بمنطقة الماية الساحلية غرب طرابلس، ويقودها ” أبوحميرة جويدة”  الذى قتل في اشتباكات الأمس.

 

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات