ايوان ليبيا

الأثنين , 20 أغسطس 2018
الاعلان عن تشكيلة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم بمباراة جنوب إفريقياانسحاب توتال الفرنسية رسميا من إيران تخوفا من العقوبات الأمريكية على الشركاتجموع غفيرة في صلاتي الظهر والعصر في عرفاتيكتسي البياض في يوم عرفة.. تعرف على "مسجد نمرة" الذي شهد "خطبة الوداع"أول نائبة مسلمة في مجلس الشيوخ الأسترالي تؤدي اليمينهكذا سيقضي أهالي تاورغاء العائدون إلى ديارهم عيد الاضحى في ظل غياب الحكومةحملة لمقاضاة المصارف لعدم صرف أموال الليبيينبالفيديو : فيلم وثائقي عن تاريخ كسوة الكعبة المشرفة و مراحل صناعتهاحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاثنين 20 اغسطس 2018الشرطة الإسبانية تطلق النار على مسلح حاول مهاجمتهااليونان تخرج رسميا من برنامج الإنقاذ المالي الدوليحركة طالبان تختطف العشرات في شمال أفغانستانغارات جوية تقتل عشرات المسلحين وقادة من طالبان في شمال أفغانستانأمير مكة: "التهجم على المملكة لن يعرقل خدمة الحجيج"أنقرة ترفع حظر السفر المفروض على الصحفية الألمانية ميسالي تولو المعتقلة منذ عامإصابة 7 أشخاص بجروح خطيرة بينهم 5 أطفال في حريق قرب باريسالريال يفوز على خيتافى بثنائية في الدوري الإسبانيالعراق.. تحالف "كتلة برلمانية" تمهيدا لتشكيل الحكومةالمصرف الليبي الخارجي يندد بتسريب مسودة ديوان المحاسبة لم تتم مناقشتها مع إدارة المصرفوزير الداخلية الإيطالي يهدد بإعادة المهاجرين العالقين إلى ليبيا

الاتحاد الأوروبي يحذر تركيا بشأن التنقيب في حقل غاز قريب من قبرص

- كتب   -  

 

 

حثت المفوضية الأوروبية، اليوم الإثنين، تركيا على تجنب زيادة التوترات بسبب منعها التنقيب عن الغاز الطبيعي في حقل محتمل قبالة ساحل قبرص.

وقالت متحدثة باسم المفوضية الأوروبية -الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي- "تركيا بحاجة للالتزام بشكل صريح بعلاقات الجوار وتجنب أي مصدر للخلاف أو للتهديد أو للدعاوى".

حالت السفن الحربية التركية دون وصول شركة مستأجرة من قبل شركة الطاقة الإيطالية "إيني" إلى منطقة التنقيب جنوب شرقي لارنكا.

وأعلن وزير الخارجية القبرصي ايوانيس كاسوليدس، يوم السبت الماضي ، أنه تم إبلاغ الحكومة الإيطالية والاتحاد الأوروبي بهذه الخطوة.

وذكرت شركة "إيني" التي تنقب في المنطقة في اتحاد مع توتال الفرنسية، الأسبوع الماضي عن اكتشاف غاز في "حقل واعد".

وأدى هذا التنقيب إلى تأجيج التوترات القديمة في جنوب شرق البحر المتوسط بشأن قبرص، وهى جزيرة انقسمت إلى شطر جنوبي يسيطر عليه القبارصة اليونانيون، وآخر شمالي يسيطر عليه القبارصة الأتراك منذ عام 1974 عقب انقلاب يوناني وغزو تركي.

وأصبحت جمهورية قبرص عضوا في الاتحاد الأوروبي منذ عام 2004 ولكن القواعد الأوروبية لا تنطبق سوى على الجزء اليوناني الجنوبي. ولم تعترف سوى أنقرة بالشطر الشمالي المأهول بالعرقية التركية.

وفشلت محاولات متكررة لإعادة توحيد الجزيرة، وكان أحدثها في يوليو 2017، لأن تركيا أصرت على الاحتفاظ بـ35 ألف جندي في الجزء الشمالي من الجزيرة.

وبعد أن بدأت شركتا "إيني" و توتال الحفر في يوليو، أصرت تركيا على عدم إمكانية تحرك الإدارة القبرصية اليونانية من جانب واحد لاستغلال الموارد، ونشرت سفينة عسكرية بالمنطقة في نوفمبر الماضي.

أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات