ايوان ليبيا

الخميس , 22 فبراير 2018
تعرف على ترتيب الدوري الإسباني بعد فوز ريال مدريد اليومريال مدريد ينافس بايرن ميونخ ويوفنتوس على لاعب ليفربولالحريري يبحث الإعداد لمؤتمر "سيدر" لدعم لبنان مع مبعوث الرئاسة الفرنسيةواشنطن طلبت دعم الأمم المتحدة لخطتها المتوقعة للسلام في الشرق الأوسطمؤتمر ميونخ للسلام والأمن: مسخرة العرب وأحلام صهيون تتحققّ بالجُملة!! ... بقلم / محمد الامينتساؤلات حول الجغرافية وعلاقتها بتأزمنا الليبي ... بقلم / البانوسى بن عثمانإيمري يبدأ الحرب: ريال مدريد لا يعرف ماذا ينتظره في باريسالمحمدي: نأمل في التخلص من هدف عبد الغني.. وكوبر ضمن العظماء (حوار)إيطاليا توقع عقود لإنشاء 140 مشروع إنمائي لمساعدة اللاجئين والمهاجرين والنازحين في ليبياطريقة عمل دجاج كنتاكي في المنزل بأقل التكاليف«مونكلر» تودع عروض الأزياء التقليدية وتطلق مجموعات جديدة (صور)الاعلان عن تأسيس المجلس الأعلى لفزان في سبهادبلوماسيون عن "الجنادرية 32": صافحنا عراقة التاريخ السعوديقبرص تتحدى تركيا: التنقيب عن الغاز سيستمر في المتوسطمعرض للفنان معتوق أبوراوي فى مدريد الإسبانيةحالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الاربعاء 21 فبراير 2018وطننا ليبيا يحتاج للجميع.... بقلم / حسين سليمان بن ماديالدولية للهجرة توزع مستلزمات وحفاظات أطفال لـ170 أسرة من مهجري تاورغاءقرار بتعيين 18 ألف شخص من طبرق وضواحيهاأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 21 فبراير 2018

محلل سياسي : أكثر من مليون وثيقة وهوية ليبية تم تزويرها بعد 2011

- كتب   -  

 

ايوان ليبيا - وكالات :

قال المحلل السياسي إبراهيم هيبة، “إن هناك حديث ومؤشرات خطيرة على أن هناك تزوير للوثائق، والأرقام الوطنية الليبية، بل أن هناك من يتحدث عن أن هناك أكثر من مليون وثيقة وهوية ليبية تم تزويرها بعد سنة 2011”.

 

وأكد هيبة، في تدوينة نشرها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أن هذا الأمر خطير جداً، ويهدد الأمن القومي، والهوية الليبية واستقرار الدولة الليبية، السياسي، والاجتماعي، والاقتصادي، متسائلا “لماذا لا تشكل لجنة من القضاة المشهود لهم بالنزاهة للتحقيق في هذا الموضوع، ومحاسبة المتورطين في عمليات التزوير وبيع الوثائق الليبية، وسحب الوثائق الليبية، ممن تثبت عليه أنه تحصل عليها بالمخالفة للقانون قبل الذهاب إلى أي انتخابات جديدة؟”.

وأضاف متسائلا، لماذا لا يتم تحصين السجل المدني، ومنظومة الرقم الوطني، ومراجعة كافة الوثائق علي أقل تقدير من 2010 إلى عام 2018؟، قائلا “إن الدولة الليبية مخترقة على جميع الأصعدة ولا استبعد أن تكون الهيئة العليا للانتخابات، ومنظومتها، وقاعدة بياناتها مخترقة هي أيضاً”

وأشار المحلل السياسي، إلى أن هناك أعداد ضخمة جداً من المهاجرين غير الشرعيين خصوصا القادمين من مالي، والنيجر، والتشاد، وغالبيتهم يدعي أنه ليبي، مؤكدا أنه علي الدولة الليبية التحقيق في الموضوع لأن الأمر خطير جداً، بحسب وصفه.

التعليقات