ايوان ليبيا

الجمعة , 23 فبراير 2018
موكب «الرايات البيضاء» للمصالحة ينطلق من طرابلس إلى هراوةتوقيع إتفاق مصالحة بين قبيلتي التبو و الزوي برعاية أممية في تونسالأهلي طرابلس يتعادل مع المدينة ويحتفظ بصدارة مجموعتهتعرف على سبب نزول الدولار و مكاسب الدينار امام العملات الاجنبية مع نهاية التعاملات في السوق الموازيطارق متري.. الانتخابات في ليبيا، و"حكاية الهروب إلى الأمام" ... بقلم / محمد الاميناندلاع اشتباكات عنيفة بمحيط مقر اللواء السادس بسبهابيليه: البرازيل مرشح دائم للتتويج بلقب كأس العالممانشستر يونايتد يحدد سعرا خياليا لبيع دي خياليبيا تكسب قضية تحكيم أمام الغرفة التجارية بباريس تجنبها خسارة 129 مليون دينارتشعرين بملل من ملابسك؟.. هكذا يمكنك تجديدهاهيومان رايتس ووتش تتهم تركيا باستهداف المدنيين في سورياكوريا الجنوبية تدافع عن اعتزامها استقبال جنرال من نظيرتها الشماليةرأي حول ندوة قناة 218 الاخبارية في ذكرى فبراير ... بقلم / خالد محمد بشير الهونيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 23 فبراير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الجمعة 23 يناير 2018مهمة إيقاف هازارد.. صداع معتاد في رأس مورينيوقبل صدام السيتي.. فينجر وملعب ويمبلي قصة عشق لا تنتهيالحكومة الألمانية تشكو من صعوبة دخول المواد الإغاثية سورياروسيا قدمت تعديلات لمشروع القرار حول سوريا في مجلس الأمنإصابة شرطيين والقبض على متظاهرين اثنين خلال اشتباكات في شمال إيطاليا

السفارة الإيطالية تطالب بتنفيذ اتفاق "تاورغاء- مصراتة" لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا

- كتب   -  
السفارة الإيطالية تطالب بتنفيذ اتفاق "تاورغاء- مصراتة" لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا
السفارة الإيطالية تطالب بتنفيذ اتفاق "تاورغاء- مصراتة" لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا

 

 

 

ايوان ليبيا - وكالات :

طالبت السفارة الإيطالية لدى ليبيا، بتنفيذ الاتفاق الموقع بين تاورغاء ومصراتة، لتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة في ليبيا.

وقالت السفارة الإيطالية في ليبيا في تغريدة على موقعها الرسمي عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر، “إن تنفيذ الاتفاق بين تاورغاء ومصراتة، يعد خطوة أساسية في اتجاه المصالحة الوطنية الشاملة”، مؤكدة على دعمها لجهود المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، لضمان حق أهالي تاورغاء وكل النازحين في البلاد في العودة الى ديارهم سالمين.

التعليقات