ايوان ليبيا

الثلاثاء , 17 سبتمبر 2019
خطة تركية للاستيلاء على الهلال النفطيموعد نتائج امتحان الشهادة الثانويةالحصيلة النهائية للهجوم على الزعفران وأبو هاديوصول تعزيزات عسكرية من مصراتة الى سرتوزير خارجية المجر يعلن رفضه لخطط "فون دير لاين" بشأن الهجرةخارطة طريق لدعم اللامركزية في ليبياحقيقة بيع خفر سواحل الوفاق لمهاجرينخسائر قوات الوفاق خلال الاشتباكات بمحاور طرابلس#ليلة_الأبطال – مؤتمر كونتي: بناء إنتر؟ روما لم تشيد في يومدورتموند وبرشلونة.. معركة السيطرة#ليلة_الأبطال - ليفربول ونابولي.. كتيبة كلوب من أجل عدم تكرار رقم سيئ في إيطالياعودة دوري أبطال أوروبا.. ليلة البحث عن الصدارةترامب: لست مستعدا لزيارة كوريا الشمالية"رابطة العالم الإسلامي": نقف مع السعودية ضد الهجوم الإرهابي على "أرامكو"الخارجية السعودية: الهجوم على "أرامكو" استهدف إمدادات النفط العالمية في المقام الأولوزير الدفاع الأمريكي: ندرس كل الخيارات المتاحة لمواجهة الاعتداءات على السعوديةوزير خارجية بريطانيا: سنعمل مع الشركاء الدوليين لصياغة رد أكثر فعالية على هجوم "أرامكو"ترامب: لا نريد حربا مع إيران لكن واشنطن أكثر استعدادا للحرب من أي دولة أخرىالتشكيل – مع إيقاف تريزيجيه.. المحمدي احتياطي مع أستون فيلا ضد وست هام#ليلة_الأبطال – مؤتمر لامبارد: أحذر اللاعبين من منافسة مختلفة.. ولم أتوقع شيئا من أبراهام

بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة

- كتب   -  
بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة
بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة

 

ايوان ليبيا - وكالات :

نشرت قوة الردع الخاصة، اليوم الجمعة، مقطعًا مصورًا قالت إنه اعترافات لـ3 عناصر مسؤولة عن الهجوم على مطار معيتيقة، الذي خلف حوالي 20 قتيلا و63 جريحًا، مشيرة إلى أن «المقطع يكشف من كان وراء الهجوم ومن يدعم هؤلاء المجرمين ويقوم بتحريضهم على الهجوم على المطار والسجن وكيف كانت عملية التنسيق للهجوم من عدة محاور، ومن يقود هذه المحاور».

وبحسب المقطع فإن «مهاجمي مطار معيتيقة هم المهدي عيد نوفل الكيلاني، من مواليد 1988 من منطقة قرطبة، وسيد عبد الله فرج الورفلي الملقب بـ«اجتهادات»، من سكان منطقة بنغازي، وخالد محمد صالح جربوع، ، من مواليد 1988، يتبع «سرايا بنغازي».

وقال المهاجمون في المقطع الذي بثته قوة الردع الخاصة، إنهم «تلقوا مبلغًا ماليًا ومنصات حرارية لضرب مطار معيتيقة»، مؤكدين أنهم «ألقوا قذائف هاون باتجاه المطار».

 

كما نشرت «قوة الردع» في المقطع الذي بثته مكالمة هاتفية بين شخص يدعى الشريف الجويلي وخالد الخفيفي، وفي الخلفية أصوات قذائف ودوي إطلاق نار.

وكانت قوة الردع الخاصة أعلنت أن «قوات تتبع بشير خلف الله المعروف باسم (البقرة)، هجمت على مطار معيتيقة الدولي»، مؤكدة أن من بين المهاجمين «مجرمين مطلوبين لدى قوة الردع بعد هروبهم وانضمامهم لهذه الميليشيا».

وأسفر الهجوم عن إلحاق أضرار كبيرة بطائرات شركة الخطوط الجوية الليبية والخطوط الأفريقية، ما دفع الشركتين إلى نقل طائراتهما من المطار إلى أماكن أخرى بعيدًا عن مواقع الاشتباكات التي دفعت الخطوط الأفريقية إلى وقف رحلاتها الجوية لثلاثة أيام.

وكانت مديرية أمن طرابلس التابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني أعلنت في وقت سابق، القبض على عدد من المهاجمين «الخارجين عن القانون الذين استهدفوا قاعدة معيتيقة ومرافقها»، مؤكدة في بيان صادر عنها، أنها اتخذت الترتيبات اللازمة للدفاع عن مؤسسات الدولة والحفاظ على أمن الوطن والمواطن.

التعليقات