ايوان ليبيا

الجمعة , 20 أبريل 2018
فينجر.. أشعل فتيل المدفعجية ودمرته طائرات الجماهيركل ما تريد معرفته على جائزة أفضل لاعب في البريمير ليج4 شهداء فلسطينيين و645 مصابا في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي اليومباريس تجدد المطالبة بتسهيل وصول خبراء منظمة الأسلحة الكيميائية إلى دوما السوريةاللورد جرين: علي بريطانيا التحرك فى اتجاه الصداقة مع بشار الأسدمليون دولار لمن يدلى بمعلومات عن صحفى أمريكى فقد في سورياإسرائيل تواصل عرقلة التسوية السلمية للنزاع السوريماذا حدث بالقنصلية الليبية بالأسكندرية ؟استبدل الملح بشفرات الحلاقة.. طرق بسيطة للتخلص من الشعراحمي بشرتك ونظفي أدوات مكياجك.. شامبو الأطفال حل مثاليالاعلان عن موعد متوقع لعودة المشير حفتر إلى البلادعلى وزارة التعليم ان تعمل او تغادر ؟؟ ... بقلم / المنتصر خلاصةجنوح قارب يقل 76 من مسلمي الروهينجا في إندونيسياملك سوازيلاند يغير اسم بلاده إلى "إي سواتيني"خبراء مجلس النواب الألماني: الضربات الغربية على سوريا غير مشروعةالعثور على أكبر مقبرة لعناصر داعش جنوبي الموصل العراقيةضبط شحنة أغذية تركية ملوثة موردة إلى ليبياتعرف على ماضي مدربي «البريميرليج» عندما تم تعيين «فينجر» مدربًا لأرسنالبالأرقام.. تاريخ عقود فينجر مع أرسنالالغموض يحيط بمستقبل نيمار في باريس سان جيرمان

بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة

- كتب   -  
بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة
بالفيديو : قوة الردع تنشر اعترافات مهاجمي مطار معيتيقة من ميليشيا البقرة

 

ايوان ليبيا - وكالات :

نشرت قوة الردع الخاصة، اليوم الجمعة، مقطعًا مصورًا قالت إنه اعترافات لـ3 عناصر مسؤولة عن الهجوم على مطار معيتيقة، الذي خلف حوالي 20 قتيلا و63 جريحًا، مشيرة إلى أن «المقطع يكشف من كان وراء الهجوم ومن يدعم هؤلاء المجرمين ويقوم بتحريضهم على الهجوم على المطار والسجن وكيف كانت عملية التنسيق للهجوم من عدة محاور، ومن يقود هذه المحاور».

وبحسب المقطع فإن «مهاجمي مطار معيتيقة هم المهدي عيد نوفل الكيلاني، من مواليد 1988 من منطقة قرطبة، وسيد عبد الله فرج الورفلي الملقب بـ«اجتهادات»، من سكان منطقة بنغازي، وخالد محمد صالح جربوع، ، من مواليد 1988، يتبع «سرايا بنغازي».

وقال المهاجمون في المقطع الذي بثته قوة الردع الخاصة، إنهم «تلقوا مبلغًا ماليًا ومنصات حرارية لضرب مطار معيتيقة»، مؤكدين أنهم «ألقوا قذائف هاون باتجاه المطار».

 

كما نشرت «قوة الردع» في المقطع الذي بثته مكالمة هاتفية بين شخص يدعى الشريف الجويلي وخالد الخفيفي، وفي الخلفية أصوات قذائف ودوي إطلاق نار.

وكانت قوة الردع الخاصة أعلنت أن «قوات تتبع بشير خلف الله المعروف باسم (البقرة)، هجمت على مطار معيتيقة الدولي»، مؤكدة أن من بين المهاجمين «مجرمين مطلوبين لدى قوة الردع بعد هروبهم وانضمامهم لهذه الميليشيا».

وأسفر الهجوم عن إلحاق أضرار كبيرة بطائرات شركة الخطوط الجوية الليبية والخطوط الأفريقية، ما دفع الشركتين إلى نقل طائراتهما من المطار إلى أماكن أخرى بعيدًا عن مواقع الاشتباكات التي دفعت الخطوط الأفريقية إلى وقف رحلاتها الجوية لثلاثة أيام.

وكانت مديرية أمن طرابلس التابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني أعلنت في وقت سابق، القبض على عدد من المهاجمين «الخارجين عن القانون الذين استهدفوا قاعدة معيتيقة ومرافقها»، مؤكدة في بيان صادر عنها، أنها اتخذت الترتيبات اللازمة للدفاع عن مؤسسات الدولة والحفاظ على أمن الوطن والمواطن.

التعليقات