ايوان ليبيا

الجمعة , 23 فبراير 2018
موكب «الرايات البيضاء» للمصالحة ينطلق من طرابلس إلى هراوةتوقيع إتفاق مصالحة بين قبيلتي التبو و الزوي برعاية أممية في تونسالأهلي طرابلس يتعادل مع المدينة ويحتفظ بصدارة مجموعتهتعرف على سبب نزول الدولار و مكاسب الدينار امام العملات الاجنبية مع نهاية التعاملات في السوق الموازيطارق متري.. الانتخابات في ليبيا، و"حكاية الهروب إلى الأمام" ... بقلم / محمد الاميناندلاع اشتباكات عنيفة بمحيط مقر اللواء السادس بسبهابيليه: البرازيل مرشح دائم للتتويج بلقب كأس العالممانشستر يونايتد يحدد سعرا خياليا لبيع دي خياليبيا تكسب قضية تحكيم أمام الغرفة التجارية بباريس تجنبها خسارة 129 مليون دينارتشعرين بملل من ملابسك؟.. هكذا يمكنك تجديدهاهيومان رايتس ووتش تتهم تركيا باستهداف المدنيين في سورياكوريا الجنوبية تدافع عن اعتزامها استقبال جنرال من نظيرتها الشماليةرأي حول ندوة قناة 218 الاخبارية في ذكرى فبراير ... بقلم / خالد محمد بشير الهونيأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الجمعة 23 فبراير 2018حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الجمعة 23 يناير 2018مهمة إيقاف هازارد.. صداع معتاد في رأس مورينيوقبل صدام السيتي.. فينجر وملعب ويمبلي قصة عشق لا تنتهيالحكومة الألمانية تشكو من صعوبة دخول المواد الإغاثية سورياروسيا قدمت تعديلات لمشروع القرار حول سوريا في مجلس الأمنإصابة شرطيين والقبض على متظاهرين اثنين خلال اشتباكات في شمال إيطاليا

الثني: المجلس الرئاسي أثبت فشله وبريطانيا "عدوة الليبيين"

- كتب   -  

ايوان ليبيا - وكالات :

قال رئيس الحكومة الليبية المؤقتة، عبدالله الثني، الثلاثاء، إن المجلس الرئاسي الليبي، برئاسة فايز السراج، أثبت فشله، قائلا، إن غالبية الليبيين يرفضون الرجل "المفروض عليهم من بريطانيا".

وأوضح الثني، في لقاء مع سكاي نيوز عربية، قائلا: "تم فرض السراج على الليبيين، نتيجة أن الدول الأوروبية، وخاصة بريطانيا، لديها مصالح خاصة في مجال النفط، وتريد تسويقها عبر السراج".

وأضاف رئيس الحكومة المنبثقة عن البرلمان المنتخب، أن بريطانيا "هي عدو الشعب الليبي"، وهي تدعم السراج من أجل "تسويق مصالحها النفطية".

وأكد الثني، أن أهالي شرق ليبيا وجنوبها، وجزء من غربها، يرفضون حكومة الوفاق، برئاسة السراج، والتي تحظى فقط بدعم المتشددين.

وجدد الثني اتهام قطر وتركيا بدعم الجماعات الإرهابية في بلاده، مشيرا إلى السفينة التركية المحملة بالأسلحة التي وصلت إلى ميناء مصراته مؤخرا، وتم اعتراضها.

لكن الثني أشار إلى أن الجماعات الإرهابية الموالية لقطر، بدأت تضعف مع انخفاض الدعم مؤخرا، نتيجة الإجراءات العربية تجاه الدوحة.

ولم تلق حكومة الوفاق المنبثقة عن اتفاق الصخيرات، الإجماع، منذ اتخاذها طرابلس مقرا في مارس 2016، تحت حماية الميليشيات، وما زالت عاجزة عن فرض سلطتها على أنحاء واسعة في البلاد ما زالت خاضعة لعشرات الفصائل المسلحة.

وتعاني حكومة الوفاق من أزمة في الشرعية، لأنها لم تحظ بثقة البرلمان المنتخب في طبرق، وهو ما ينص عليه اتفاق الصخيرات.

 

التعليقات