ايوان ليبيا

الأثنين , 19 فبراير 2018
وفاة عازف الكمان الفرنسي الشهير ديدييه لوكوودسجناء يحتجزون حراسا رهائن خلال عصيان في البرازيلريال مدريد ينتقم من بيتيس بخماسية في الدوري الإسبانيقتلى وجرحى إثر انفجار سيارة مفخخة في مدينة القامشلي شمال سورياداعش تعلن مسئوليتها عن هجوم على كنيسة في روسياموريينيو وبوكيتينو مرشحان لتدريب باريس سان جيرمانالمستشار أبوشناف : اعتراف أبوسهمين بالجرافات جريمة مكتملة الأركانتوافق كردي- سوري على تواجد نظامي بمنطقة عفرين لصد الهجوم التركيالسعودية ترحب بمشروع قرار للأمم المتحدة يدين إيرانفي ذكرى فبراير "غير فوّح يا مسك اللّيل.."،، شعوب وحكومات ليبيا تتحدّى المَلَل ... بقلم / محمد الامينفى ذكراها السابعة ... غالبية الليبيين يرون فى فبراير نكبة و مصيبة .. نتائج استطلاع رأىننشر تفاصيل اجتماع حفتر مع القوات الخاصةالقضاء العراقي يحكم على ألمانية بالسجن 6 أعوام لإدانتها بالانتماء إلى داعشترامب: روسيا نجحت في زرع الشقاق داخل الولايات المتحدةليفربول يحاور صلاح.. ماذا قال عن لافتة «الملك المصري»؟حوار مع صاحب أشهر فضيحة تحكيمية في تاريخ دوري الأبطال: «الجميع يخطئون»أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاحد 18 فبراير 2018العفو و المصالحة ثم الغدر ... رحلة القذافى مع الجماعة المقاتلة و الاخوانقوة الردع الخاصة تقبض على 8 عناصر من شورى بنغازي مختبئين بطرابلسسقوط طائرة إيرانية على متنها 66 راكبا جنوب أصفهان

تداعيات الحملة العسكرية التركية بألمانيا: اشتباكات بين أكراد وأتراك والمعارضة تنتقد صمت برلين

- كتب   -  
قوات حماية الشعب الكردية

شهدت ألمانيا تداعيات سياسية وشعبية واسعة، بسبب الحملة العسكرية التركية على قوات حماية الشعب الكردية شمال سوريا، حيث اعتدى مجهولون على بعض الجمعيات الثقافية، والمساجد التركية، فى بعض المدن الألمانية، وتظاهر مئات من الأكراد فى بعض المدن الألمانية للتنديد بالحملة العسكرية التركية.

وسياسيًا، صعدت أحزاب المعارضة الألمانية من لهجتها فى انتقاد موقف حكومة ميركل من الحملة التركية، وطالبت القيادية فى حزب اليسار المعارض، ساره فاجنكنيشت، الحكومة الألمانية، بشجب الحرب العنيفة العدوانية التي تشنها تركيا"، وبوقف تسليم شحنات السلاح المتفق عليها إلى تركيا، وبسحب الجنود الألمان المستقرين في تركيا.

ومن جانبه، هاجم بشدة الحزب الليبرالي الحر العملية التركية في شمال سوريا، وزعم الكساندر لامبسدورف، القيادى فى الحزب، فى تصريحات صحفية "أن هذا الغزو لا يحظى بدعم الشرعية الدولية، ولا يوجد تفويض من الأمم المتحدة بشنه، كما أنه لا يعتبر دفاعاً عن النفس" حسب ما نقلت صحيفة "هايل برونر" الألمانية.

وكان وزير الخارجية الألمانى، ونائب المستشارة زيجمار جابريل، قد أعلن أنه اتصل بنظيره التركى، مولود أوجلو، وعبر له عن قلق ألمانيا من العملية العسكرية، محذرًا من تبعاتها على الأوضاع الإنسانية للسكان.

وشعبيًا، شهدت بعض المدن الألمانية تجمعات ومظاهرات للأكراد، تندد بالحملة العسكرية التركية على قوات حماية الشعب الكردية فى سوريا، مطالبين بوقفها، وقرب مطار مدينة هانوفر شمال ألمانيا، اشتبك أمس عشرات من الأكراد مع بعض الأتراك المقيمين فى ألمانيا، المؤيدين للرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، واضطرت قوات من الشرطة للتدخل بإطلاق المياه، ورذاذ الفلفل المسيل للدموع لفض الاشتباك.

وذكر بيان للشرطة في هانوفر، أن بعض الأشخاص قد أصيبوا بإصابات متوسطة، كما لحقت أضرار مادية بمنشآت المطار، وأوقفت الشرطة عدة أشخاص، وبدأت التحقيق معهم بتهمة الإيذاء الجسدي، والتسبب بأضرار مادية.

كذلك شهد ميدان ارنيست اوجاستين بالمدينة، مظاهرة للجالية الكردية، مساء أمس، احتجاجا على الهجوم التركي، انتهت بشكل سلمي. وتظاهر عشرات من الأكراد فى كل من برلين و كولونيا وبريمن وهامبورج وشتوتجارت.

والجدير بالذكر، أن جالية تركية كبيرة تعيش فى ألمانيا، ويصل عدد أفرادها أكثر من 3 ملايين، فيما يقيم عدد كبير من الأكراد، وينتمى جزء كبير منهم إلى منظمات وأحزاب تصنفها تركيا بأنها إرهابية.
ويرفض معظم الشعب الألمانى نقل الصراع السياسى فى تركيا إلى الأراضى الألمانية.


التعليقات