ايوان ليبيا

الأربعاء , 15 أغسطس 2018
برلمان طبرق يكافح لكسب الوقت ومنع حقّ الاستفتاء عن الليبيين.. الثقافة الميليشيوية تتغلغل في أجسام "منتخبة"..تعليم الوفاق تلغي امتحانات الدور الأول للشهادة الثانوية في بلدية زوارةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 15 اغسطس 2018ميلشيا مسلحة تمنع وصول الوقود إلى الجبل الغربيدعوى قضائية ضد برج ترامب والسبب انتهاكات بيئيةرئيس وزراء الهند: نيودلهي سترسل أول مهمة مأهولة للفضاء بحلول 2022إطلاق نار بالقرب من مقر إقامة وزير الدفاع الأمريكي في البرازيلارتفاع عدد وفيات انهيار الجسر في جنوة إلى 35 قتيلاالعاهل السعودي يكلف الشيخ حسين بن عبد العزيز آل الشيخ بإلقاء خطبة عرفةواشنطن: المتاعب الاقتصادية في تركيا تتجاوز نطاق العقوبات التي فرضت مؤخراالولايات المتحدة تعتبر أن المحادثات مع كوريا الشمالية تتحرك "في الاتجاه الصحيح"اليابان تحيي الذكرى الـ 83 لاستسلامها في الحرب العالمية الثانية|صورالسوبر الأوروبي.. هل يعادل ريال مدريد رقم برشلونة والميلان؟إصابة صلاح والهجوم على رونالدو وماضي كورتوا.. راموس يتحدثفنزويلا: اعتقال 14 شخصا بينهم جنرال على خلفية محاولة اغتيال الرئيسمسئول أمريكي يحذر تركيا من مزيد من العقوبات إذا لم تطلق سراح قسالبيت الأبيض: ترامب محبط لعدم إفراج تركيا عن القس برانسونحرب كلامية بين حسن نصر الله والمتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي: من الأقوى؟الوطنية للنفط تدين تهديد مليشيات طرابلس لرئيس لجنة إدارة شركة البريقة6 أسلحة تقرب ليفربول من التتويج بلقب البريميرليج هذا الموسم

تداعيات الحملة العسكرية التركية بألمانيا: اشتباكات بين أكراد وأتراك والمعارضة تنتقد صمت برلين

- كتب   -  
قوات حماية الشعب الكردية

شهدت ألمانيا تداعيات سياسية وشعبية واسعة، بسبب الحملة العسكرية التركية على قوات حماية الشعب الكردية شمال سوريا، حيث اعتدى مجهولون على بعض الجمعيات الثقافية، والمساجد التركية، فى بعض المدن الألمانية، وتظاهر مئات من الأكراد فى بعض المدن الألمانية للتنديد بالحملة العسكرية التركية.

وسياسيًا، صعدت أحزاب المعارضة الألمانية من لهجتها فى انتقاد موقف حكومة ميركل من الحملة التركية، وطالبت القيادية فى حزب اليسار المعارض، ساره فاجنكنيشت، الحكومة الألمانية، بشجب الحرب العنيفة العدوانية التي تشنها تركيا"، وبوقف تسليم شحنات السلاح المتفق عليها إلى تركيا، وبسحب الجنود الألمان المستقرين في تركيا.

ومن جانبه، هاجم بشدة الحزب الليبرالي الحر العملية التركية في شمال سوريا، وزعم الكساندر لامبسدورف، القيادى فى الحزب، فى تصريحات صحفية "أن هذا الغزو لا يحظى بدعم الشرعية الدولية، ولا يوجد تفويض من الأمم المتحدة بشنه، كما أنه لا يعتبر دفاعاً عن النفس" حسب ما نقلت صحيفة "هايل برونر" الألمانية.

وكان وزير الخارجية الألمانى، ونائب المستشارة زيجمار جابريل، قد أعلن أنه اتصل بنظيره التركى، مولود أوجلو، وعبر له عن قلق ألمانيا من العملية العسكرية، محذرًا من تبعاتها على الأوضاع الإنسانية للسكان.

وشعبيًا، شهدت بعض المدن الألمانية تجمعات ومظاهرات للأكراد، تندد بالحملة العسكرية التركية على قوات حماية الشعب الكردية فى سوريا، مطالبين بوقفها، وقرب مطار مدينة هانوفر شمال ألمانيا، اشتبك أمس عشرات من الأكراد مع بعض الأتراك المقيمين فى ألمانيا، المؤيدين للرئيس التركى، رجب طيب أردوغان، واضطرت قوات من الشرطة للتدخل بإطلاق المياه، ورذاذ الفلفل المسيل للدموع لفض الاشتباك.

وذكر بيان للشرطة في هانوفر، أن بعض الأشخاص قد أصيبوا بإصابات متوسطة، كما لحقت أضرار مادية بمنشآت المطار، وأوقفت الشرطة عدة أشخاص، وبدأت التحقيق معهم بتهمة الإيذاء الجسدي، والتسبب بأضرار مادية.

كذلك شهد ميدان ارنيست اوجاستين بالمدينة، مظاهرة للجالية الكردية، مساء أمس، احتجاجا على الهجوم التركي، انتهت بشكل سلمي. وتظاهر عشرات من الأكراد فى كل من برلين و كولونيا وبريمن وهامبورج وشتوتجارت.

والجدير بالذكر، أن جالية تركية كبيرة تعيش فى ألمانيا، ويصل عدد أفرادها أكثر من 3 ملايين، فيما يقيم عدد كبير من الأكراد، وينتمى جزء كبير منهم إلى منظمات وأحزاب تصنفها تركيا بأنها إرهابية.
ويرفض معظم الشعب الألمانى نقل الصراع السياسى فى تركيا إلى الأراضى الألمانية.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات