ايوان ليبيا

الأربعاء , 15 أغسطس 2018
برلمان طبرق يكافح لكسب الوقت ومنع حقّ الاستفتاء عن الليبيين.. الثقافة الميليشيوية تتغلغل في أجسام "منتخبة"..تعليم الوفاق تلغي امتحانات الدور الأول للشهادة الثانوية في بلدية زوارةأسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الليبي في السوق الموازي اليوم الاربعاء 15 اغسطس 2018ميلشيا مسلحة تمنع وصول الوقود إلى الجبل الغربيدعوى قضائية ضد برج ترامب والسبب انتهاكات بيئيةرئيس وزراء الهند: نيودلهي سترسل أول مهمة مأهولة للفضاء بحلول 2022إطلاق نار بالقرب من مقر إقامة وزير الدفاع الأمريكي في البرازيلارتفاع عدد وفيات انهيار الجسر في جنوة إلى 35 قتيلاالعاهل السعودي يكلف الشيخ حسين بن عبد العزيز آل الشيخ بإلقاء خطبة عرفةواشنطن: المتاعب الاقتصادية في تركيا تتجاوز نطاق العقوبات التي فرضت مؤخراالولايات المتحدة تعتبر أن المحادثات مع كوريا الشمالية تتحرك "في الاتجاه الصحيح"اليابان تحيي الذكرى الـ 83 لاستسلامها في الحرب العالمية الثانية|صورالسوبر الأوروبي.. هل يعادل ريال مدريد رقم برشلونة والميلان؟إصابة صلاح والهجوم على رونالدو وماضي كورتوا.. راموس يتحدثفنزويلا: اعتقال 14 شخصا بينهم جنرال على خلفية محاولة اغتيال الرئيسمسئول أمريكي يحذر تركيا من مزيد من العقوبات إذا لم تطلق سراح قسالبيت الأبيض: ترامب محبط لعدم إفراج تركيا عن القس برانسونحرب كلامية بين حسن نصر الله والمتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي: من الأقوى؟الوطنية للنفط تدين تهديد مليشيات طرابلس لرئيس لجنة إدارة شركة البريقة6 أسلحة تقرب ليفربول من التتويج بلقب البريميرليج هذا الموسم

محتج يحاول الانتحار حرقا "بقفصة" جنوب تونس للمطالبة بفرصة عمل

- كتب   -  

أقدم أحد المحتجين في ولاية قفصة جنوبي تونس اليوم الثلاثاء، على محاولة الانتحار حرقا ضمن الاحتجاجات المستمرة في الجهة ضد نتائج الانتداب في القطاع العام ومن أجل المطالبة بفرص عمل.


وقال مصدر إعلامي في الجهة : إن أحد المحتجين، يبلغ من العمر 31 عاما، قام بسكب البنزين على جسده وأشعل النيران التي طالت أجزاء من وجهه أمام إدارة النقل لشركة فوسفات قفصة.

وأضاف المصدر إن الحاضرين تدخلوا ومنعوا انتشار النيران في جسده، إلا أنه "أصيب بحروق من الدرجة الثانية في وجهه وهو يرقد الآن في المستشفى الجهوي".
وتعد الحادثة من بين محاولات انتحار كثيرة، ارتفعت وتيرتها بشكل لافت في تونس منذ انتحار بائع الخضار المتجول محمد البوعزيزي حرقا في انتفاضة 2010 ضد حكم الرئيس السابق زين العابدين بن علي، لتقود إلى احتجاجات انتهت بسقوط النظام.

وتشهد مدن الحوض المنجمي بولاية قفصة احتجاجات منذ ليل الأحد الماضي ، عقب الإعلان عن نتائج توظيف في شركة فوسفات قفصة، كبرى الشركات الوطنية والمشغل الرئيسي في الجهة.

ويحتج عدد من الشبان ضد نتائج التوظيف التي تشمل 1700 عامل بدعوى وجود محسوبية، وهو ما تنفيه السلطات المحلية.

وتأتي الاحتجاجات بعد أيام من احتجاجات أخرى عنيفة اجتاحت عدة مدن في البلاد خاصة في الليل ضد قانون المالية وارتفاع الأسعار وانتهت بتوقيف أكثر من 800 شخص.


أخر الأخبار

الاكثر مشاهدة

التعليقات