ايوان ليبيا

الخميس , 24 مايو 2018
أمريكا تطرد اثنين من دبلوماسيي فنزويلابرج العذراء يكشف شخصية ياسر جلال في «رحيم»خامنئي يضع 7 شروط للإبقاء على الاتفاق النوويالقضاء اليوناني يمنح واحدا من ثمانية عسكريين أتراك حق اللجوءألمانيا: أوروبا وأمريكا "بعيدتان كل البعد عن تسوية" بشأن إيرانالتحرير تكشف أسباب تراجع دياز عن تدريب الأهليمحمد صلاح عن نهائي دوري الأبطال: مجرد مباراةإنيستا في طريقه إلى فيسيل كوبي اليابانيكلوب: هذه أقوى مباراة قدمها ليفربول في تاريخه ونسعى لحصد اللقب (حوار)تقرير ديوان المحاسبة...هدر للمال العام وأختلالات وتحديات .. هل يستقيم الظل والعود اعوج؟وصول أول شحنة غاز البروبان الليبى الي ايطالياتقرير ديوان المحاسبة يكشف إهدار الرئاسى لأموال الليبيين على السفر والطائرات والمكاتب والفنادق والسياراتالرئيس الإيطالي يكلف جوزيبي كونتي بتشكيل الحكومة الجديدةعضوة سابقة في الأكاديمية السويدية تطالب باستقالة جميع الأعضاءمسلحو داعش يشنون هجوما على مواقع القوات السورية في دير الزورقاضية أمريكية : لا يحق لترامب حجب متابعيه من المعارضين له على "تويتر"بريطانيا " العظمى " تعرب عن قلقها حول الاوضاع في سبها و درنة عبر تويترنيمار يطمئن جماهير «السيليساو» قبل المونديال (صور)مدرب إسبانيا السابق يصدم عشاق محمد صلاحمدرب أوروجواي: منتخب مصر ليس صلاح فقط

الدولار يستقر أسفل 7 دينارات في السوق السوداء

- كتب   -  
الدولار يستقر أسفل 7 دينارات في السوق السوداء
الدولار يستقر أسفل 7 دينارات في السوق السوداء

 

ايوان ليبيا - وكالات :

استقر سعر صرف الدولار أسفل حاجز 7 دينارات في السوق السوداء، اليوم الإثنين، عقب موجة من التذبذب بين الصعود والهبوط خلال الأيام الماضية، حققت خلالها العملة المحلية مكاسب مفاجئة.

وتخلت العملة الأمريكية الأسبوع الماضي عن مستوى 9 دينارات، وواصلت التراجع خلال الأسبوع الحالي، مسجلة اليوم الأحد 6.47 دينار، وفق متعاملين في السوق السوداء.

 

وفي السوق الرسمية، سجّلت العملة الأميركية ارتفاعًا طفيفًا حيث بلغت اليوم 1.3417 د‫ينار، مقابل 1.3414 د‫ينار أمس الأحد، وفق النشرة الرسمية الصادرة عن المصرف المركزي.

وأرجع خبراء مصرفيون متخصصون التذبذب الواضح في سعر الدولار خلال الأيام الماضية إلى استمرار بيع المصارف 400 دولار لأرباب الأسر من المواطنين والبدء في رفعها إلى 500 دولار، بالإضافة إلى منح وزارة الاقتصاد موافقات لموردين بسلع مختلفة ولم تقتصر على المواد الغذائية، إذ لم يعد هؤلاء الموردين مضطرين إلى شراء الدولار من السوق السوداء، وهم ينتظرون تنفيذ اعتماداتهم عبر المصارف.

 

التعليقات